ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > الملتقي العام > ملتقى الاخبار والاحداث الجارية
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

الاتفاق العجيب بين حمزة أسد الله(رضي الله عنه) وبين أسامة (رحمه الله)

ملتقى الاخبار والاحداث الجارية


الاتفاق العجيب بين حمزة أسد الله(رضي الله عنه) وبين أسامة (رحمه الله)

ملتقى الاخبار والاحداث الجارية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-03-2011, 02:02 PM   #1
عبد الرحمن
مقاوم
 

افتراضي الاتفاق العجيب بين حمزة أسد الله(رضي الله عنه) وبين أسامة (رحمه الله)

أبدأ بهذه الأبيات التي قلتها منذ تسعة أعوام في أسامة بن لادن ضمن قصيدة طويلة:
حي البطولة في إهاب أسامة* هذا الذي غاظ العدا وأحارا
ترك النعيم لهمةٍ نيطتْ به * ذو عزمة قد بزت الأخطارا
ذو رقة تبدو وليس بخائر * ذو صولة لا تعرف الإدبارا
ذو لهجة يغنيك عن تصديقها * صدقٌ بها لا يعرف الإضمارا
أحببته في الله حبا صادقا * إذ إنه أحيا الجهاد جهارا
إن مت يا ابن الأكرمين فإنكم * ترجون ربا راحما غفارا
من مات في الميدان نال شهادة * ما مات منا البائع الأعمارا


الموافقات بين أسد الله حمزة وبين أسامة بن لادن مع العلم أن شرف الصحبة لا يعدلها شيء ولكنه من قبيل الفأل الحسن وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : ويعجبني الفأل. مع العلم بأن معظم هذه النقاط ليست متكلفة بل جاءت بعفوية بحتة.
1- هذا لقبه أسد الله وذاك اسمه أسامة وهو من ألقاب الأسد.
2- هذا كان أشجع الصحابة وهذا أشجع البشرية في عصرنا.
3- هذا قتل صناديد الكفر وتحدى قريشا أجمع وذاك قتل صناديد أمريكا وتحدى أمريكا.
4- هذا قتله عبد أسود غدرا وهذا قتله أوباما الأسود غدرا ،وإذا قَتَل أوباما القذافي فقد تمت الموافقة ويكون قتل خير الناس وشر الناس كما فعل وحشي إذ قتل حمزة ثم قتل مسيلمة الكذاب بعد إسلامه وما أشد التطابق بين مسيلمة الكذاب وبين القذافي .
5- شهداء أحد لم يصلَّ عليهم قال الذهبي وحديث جَابِرٍ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَمْ يُصِلِّ عَلَيْهِم أَصَحُّ. وأسامة لم يصل عليه.وإن كان قد صح أن النبي صلى الله عليه وسلم قد صلى عليهم قبيل وفاته وهذه مشابهة أخرى لأن اسامة لم يصل عليه قبل دفنه وإن كان سيصلي عليه الملايين صلاة الغائب.
6- حمزة سيد الشهداء وقد قيل قريبا منها في حق أسامة ( الشهيد رقم واحد).
7- حمزة رغم حزن النبي والصحابة عليه قال : لكن حمزة لا بواكي له وقد قيلت نحو هذه الكلمة في حق أسامة أيضا ولم يرثِه إلا القلة من المشاهير على خوف .
8- حمزة مات شهيدا مقبلا غير مدبر ونحسب أن أسامة مات شهيدا مقبلا غير مدبر.
9- وردت الأخبار أن شهداء أحد لم تأكلهم الأرض وكذلك لم تأكل الأرض جسد أسامة لأنه دفن في البحر.
10- كان النبي صلى الله عليه وسلم يود أن لو ترك حمزة بلا دفن لكنه امتنع من ذلك خوفا من جزع صفية حيث روى الحاكم عن أنس " أن رسول الله صلى الله عليه وسلم مر بحمزة يوم أحد وقد جدع ومثل به فقال: " لولا أن صفية تجد( أي تحزن) لتركته حتى يحشره الله من بطون الطير والسباع، فكفنه في نمرة ". وقال: " صحيح على شرط مسلم " ووافقه الذهبي وهو كما قالا. وأسامة سيحشر إن شاء الله من بطون سباع البحر ( إن صح خبرقتله)
11- لما قتل حمزة روي عن النبي أنه قال لأمثلن بسبعين منهم وقد هدد المجاهدون بالرد.
12- فرح الكفار بمقتل حمزة فرحا عظيما وأيضا فرح الكفار فرحا عظيما بقتل أسامة.
13- أُخذت أجزاء من بدن حمزة ومُثِّل به وكذلك أخذت عينات من جسد أسامة لتحليل الحمض النووي.
14-العجيب حقا أن حمزة مات وهو ابن 58 عاما تقريبا لأنه كان أسن من النبي بسنتين ومات في غزوة أحد في العام الثالث للهجرة وأسامة مات وهو ابن 56 سنة قمرية تقريبا لأنه ولد عام 1957م .
15- حمزة تجرد من عصبيته لقريش عندما أسلم وترك زعامته وأسامة تجرد من الجنسية السعودية ليكون بطلا إسلاميا عالميا فحسب.
16-وأخيرا بدأ التحول بإسلام حمزة ثم كان التحول الأكبر بعد مقتله فلم يهزم المسلمون بعد ذلك ونسأل الله ألا يمكن الكفار من المسلمين بعد مقتل أسامة.
نسأل الله أن يتقبله في الشهداء.


من مواضيعي
0 ادعموا قناة الحكمة
0 أعظم معجزة في الوجود
0 استفتاء حول: من قتل شنودة؟
0 رحلة إلى الميدان
0 الاتفاق العجيب بين حمزة أسد الله(رضي الله عنه) وبين أسامة (رحمه الله)
0 حكم الاحتفال بشم النسيم
0 الهجمة الشرسة الممنهجة على السلفية
0 فلسفة الصلب

عبد الرحمن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-03-2011, 05:49 PM   #2
فاطمة
مشرفة الملتقى الاسلامى
 
الصورة الرمزية فاطمة
 

افتراضي رد: الاتفاق العجيب بين حمزة أسد الله(رضي الله عنه) وبين أسامة (رحمه الله)

أللهم آمين.
بوركت يمينك وجزاك الله كل خير.


من مواضيعي
0 حماس: مصر ستتابع آليات إنهاء ملف المعتقلين السياسيين
0 على فراش الموت
0 المجلس الانتقالي يتوقع تحرير بني وليد اليوم أو غدًا
0 صحيفة: إيران تنوي بناء قاعدة عسكرية في سوريا
0 الأمن يقتل متظاهرا ويصيب 9 آخرين في ريف دمشق
0 قصة توبة مالك بن دينار
0 واشنطن تسلم بغداد محكومين بالإعدام من نظام صدام حسين
0 هنية يدعو إلى تشكيل أمن "وطني" لا يعمل مع "إسرائيل

التوقيع:
تبسم كم تحلو الاشراقة على وجه الغريب . فرغم الغربة .أرواحهم عذبة تبتسم لمعايين الرضا .
لو سألت عيون المشتاقين الهائمين بحبه لرأيت وميضها يتكلم
فحنين السماء لوجه الارض تعكسه الارض لوجه السماء.
أللهم أجعلني بحبك راضية مرضية
فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-05-2011, 01:26 PM   #3
عبد الرحمن
مقاوم
 

افتراضي رد: الاتفاق العجيب بين حمزة أسد الله(رضي الله عنه) وبين أسامة (رحمه الله)

وبعد كتابة ما تقدم تذكرت أمرين مهمين: أن عبد المطلب كان يسقي الحجيج ويعمر المسجد الحرام ووالد أسامة كان يسقي الحجيج ويعمر المسجد الحرام وان سبب إسلام حمزة هو أن أبا جهل سب رسول الله صلى الله عليه وسلم وسبب توجه أسامة إلى الجهاد محاضرة سمعها من عبد الله عزام عن الجهاد الأفغاني.


من مواضيعي
0 الهجمة الشرسة الممنهجة على السلفية
0 أعظم معجزة في الوجود
0 فلسفة الصلب
0 استفتاء حول: من قتل شنودة؟
0 حكم الاحتفال بشم النسيم
0 ادعموا قناة الحكمة
0 رحلة إلى الميدان
0 الاتفاق العجيب بين حمزة أسد الله(رضي الله عنه) وبين أسامة (رحمه الله)

عبد الرحمن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
حمزة،أسامة،النبي
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:13 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009