ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > الملتقى الاسلامى > ملتقى الإعجاز في القرآن والسنة النبوية
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

الاعجاز التشريعي في تحريم الوطء في الحيض

ملتقى الإعجاز في القرآن والسنة النبوية


الاعجاز التشريعي في تحريم الوطء في الحيض

ملتقى الإعجاز في القرآن والسنة النبوية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-25-2010, 01:42 AM   #1
سيف الدين
Administrator
 
الصورة الرمزية سيف الدين
 

افتراضي الاعجاز التشريعي في تحريم الوطء في الحيض

تحريم الوطء في الحيض
المقدمة:
قال تعالى:﴿وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ﴾ [البقرة:222].هذه الآية يفهم من قرأها بأنه يحرم قربان الزوجة في حالة الحيض، ولكن قد يخطر بالبال أنه قد يحرم حتى الأكل معها أو مشاربتها أو حتى الدخول معها في بيت واحد لما في الآية من المشابهة بآية تحريم الخمر، ويرد هذا ما جاء هنا وفي نفس الآية في قوله تعالى: ﴿ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللّهُ﴾فالمحرم إذن هو غشيانهن دون سائر الأمور الأخرى لأن ما أباحه الله للزوج في الآية بعد التطهر هو الإتيان فيكون هو بذاته محرماً قبله، كما اتفقت كلمة أهل العلم على أن شريعة الإسلام مبناها وأساسها مصالح العباد في المعاش والمعاد، وأنها عدل كلها ورحمة كلها ومصالح كلها، كما ذكر ابن القيم رحمه الله(1) .واستناداً إلى ما اتفق عليه أهل العلم وقرروه فإن كل حكم شرعي جاءت به الشريعة لابد أن يكون إما جالباً لمصلحة أو دارئاً لمفسدة، وأن وراءه حكمة تشريعية سواء ظهرت لنا أم لم تظهر، وسواء علمها البعض أم جهلها البعض الآخر. وإذا تقرر ما ذكرنا فإن تحريم قربان النساء فترة المحيض هو من هذاالقبيل، ونزيد على ما تقدم ما أثبته العلم الحديث من حقائق في هذا المجال.
ما هو المحيض:

المحيض: الحيض وهو مصدر يقال: حاضت المرأة حيضاً ومحاضاً ومحيضاً فهي حائض وحائضة أيضاً عن الفراء وأنشد :
كحائضة يزني بها غير طاهر
ونساء حيض وحوائض والحيضة: المرة الواحدة ( بالكسر ) الاسم والجمع الحيض الحيضة أيضا الخرقة التي تستثفر بها المرأة، قالت عائشة رضي الله عنها : ليتني كنت حيضة ملقاة وكذلك المحيضة والجمع المحائض(2)، وقيل : المحيض عبارة عن الزمان والمكان وعن الحيض نفسه وأصله في الزمان والمكان مجاز في الحيض.
وأصل الكلمة من السيلان والانفجار يقال: حاض السيل وفاض وحاضت الشجرة أي سالت رطوبتها ومنه الحيض أي الحوض لأن الماء يحيض إليه أي يسيل والعرب تدخل الواو على الياء والياء على الواو لأنهما من حيز واحد قال ابن عرفة: المحيض والحيض اجتماع الدم إلى ذلك الموضع وبه سمي الحوض لاجتماع الماء فيه يقال: حاضت المرأة وتحيضت ودرست وعركت وطمثت تحيض حيضاً ومحاضاً ومحيضاً إذا سال الدم منها في أوقات معلومة فإذا سال في غير أيام معلومة ومن غير عرق المحيض يقال: استحيضت فهي مستحاضة(3).
ولها ثمانية أسماء الأول: حائض والثاني: عارك والثالث: فارك والرابع: طامس والخامس: دارس والسادس: كابر والسابع: ضاحك والثامن: طامث. وقد ذكر الطبري عن السدي أن السائل عن الحيض هو:ثابت بن الدحاح وقيل: أسيد بن حضير وعباد بن بشر وهو قول الأكثرين وسبب السؤال فيما قال قتادة وغيره إن العرب في المدينة وما والاها كانوا قد أستنوا بسنة بني إسرائيل في تجنب مؤاكلة الحائض ومساكنتها فنزلت هذه الآية وقال مجاهد: كانوا يتجنبون النساء في الحيض ويأتونهن في أدبارهن مدة زمن الحيض فنزلت وفي صحيح مسلم عن أنس: إن اليهود كانوا إذا حاضت المرأة فيهم لم يؤاكلوها ولم يجامعوهن في البيوت فسأل أصحاب النبي صلى الله عليه وآله وسلم النبي صلى الله عليه وآله وسلم فأنزل الله تعالى: ﴿وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ﴾[البقرة: 222] إلى آخر الآية فقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: «اصنعوا كل شيء إلا النكاح » فبلغ ذلك اليهود فقالوا: ما يريد هذا الرجل أن يدع من أمرنا شيئاً إلا خالفنا فيه فجاء أسيد بن حضير وعباد بن بشر فقالا: يا رسول الله إن اليهود تقول كذا وكذا أفلا نجامعهن ؟ فتغير وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى ظننا أن قد وجد عليهما فخرجا فاستقبلهما هدية من لبن إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأرسل في آثارهما فسقاهما فعرفا أن لم يجد عليهما(4).
وقال القرطبي: كانت اليهود والمجوس تجتنب الحائض وكانت النصارى يجامعون الحيض فأمر الله بالقصد بين هذين.(5) وهو ظاهرة تأتي المرأة بعد سن البلوغ وتنتهي عند سن اليأس، ابتلى الله بها كل من الرجل والمرأة على حد سواء، فالمرأة تعاني منه كل شهر تقريباً في حالة عدم الحمل وما يرافقه من آلام وأعراض سيأتي ذكرها في مبحث مستقل، أما إذا كانت حامل فإن الحيض يتوقف بإذن الله إلا في حالات نادرة، أما الرجل فقد ابتلي هو الآخر لما في الأمر من وجوب الابتعاد عن الزوجة عند الحيض وتحريم غشيانها حتى تطهر منه ولما في هذا من المشقة التي لا تخفى والتي تتطلب منه شيئاً من الصبر، ولعل هذا من حكمة الشرع في تعدد الزوجات ليعف به نفسه لمن خشي العنت خاصة وإن النفوس تختلف باختلاف البيئات والأمزجة والقدرات التي وهبها الله عز وجل عباده, أما الزوجة فمن حكمة الله تعالى أن جعلها على عكس الرجل في حاجتها للزوج عند الحيض فإنها تقل شهوتها في تلك الحالة إلى الحد الذي تكره فيه قربان زوجها أحياناً وهذا مما لا تنكره النساء بالجملة, ولعل هذا من رحمة الله تعالى بهن، فسبحان الله تعالى كيف خلق الخلق وقدر لكل شيء حاجته تقديراً دقيقاً تندهش منه العقول وتسجد له الجباه إجلالاً ومهابة وعبودية.
قال الله تعالى: ﴿قُلْ هُوَ أَذًى :
جاء الجواب الذي سأله السائل بـ ﴿قُلْ هُوَ أَذًى, وهي كلمة موجزة حوت معان كثيرة، ودل هذا الإيجاز على أهمية ترك كل متعلقات الأذى ومقدماته وما يؤدي إلى ذلك الأذى، وهو شيء تتأذى به المرأة وغيرها أي برائحة دم الحيض والأذى كناية عن القذر على الجملة ويطلق على القول المكروه ومنه قوله تعالى: ﴿لاَ تُبْطِلُواْ صَدَقَاتِكُم بِالْمَنِّ وَالأذَى﴾[البقرة : 264] أي بما تسمعه من المكروه ومنه قوله تعالى: ﴿وَدَعْ أَذَاهُمْ﴾[الأحزاب : 48] أي دع أذى المنافقين لا تجازهم إلا أن تؤمر فيهم وفي الحديث: «وأميطوا عنه الأذى»(6)يعني بـ ( الأذى ) الشعر الذي يكون على رأس الصبي حين يولد يحلق عنه يوم أسبوعه وهي العقيقة وفي حديث شعب الإيمان: «وأدناها إماطة الأذى عن الطريق»(7) أي تنحيته يعني الشوك والحجر وما أشبه ذلك مما يتأذى به المار, وقوله تعالى: ﴿وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن كَانَ بِكُمْ أَذًى مِّن مَّطَر﴾[ النساء : 102 ](8), وفي الصحيح عن عائشة رضي الله عنها قالت: كنت أتعرق العرق (عرق اللحم وتعرقه واعتراقه تناوله بفمه من العظم) وأنا حائض فأعطيه النبي صلى الله عليه وسلم فيضع فمه في الموضع الذي وضعت فمي فيه وأشرب الشراب فأناوله فيضع فمه في الموضع الذي كنت أشرب منه (9). وقال آخرون: إنما تحل له مباشرتها فيما عدا ما تحت الإزار كما ثبت في الصحيحين عن ميمونة قالت: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا أراد أن يباشر امرأة من نسائه أمرها فاتزرت وهي حائض(10). فهذه الأحاديث وما شابهها حجة من ذهب إلى أنه يحل ما فوق الإزار منها وهو أحد القولين في مذهب الشافعي رحمه الله ورجحه كثير من العراقيين وغيرهم ومأخذهم أن تحريم الفرج لئلا يتوصل إلى تعاطي ما حرم الله عز وجل الذي أجمع العلماء على تحريمه وهو المباشرة في الفرج ثم من فعل ذلك فقد أثم فيستغفر الله ويتوب إليه. فقوله تعالى: ﴿وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ تفسير لقوله: ﴿فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ ونهى عن قربانهن بالجماع ما دام الحيض موجوداً ومفهومه حله إذا انقطع(11).
التفسير العلمي لأذى المحيض:
الحيض هو دم طبيعي يأتي المرأة البالغة عادة كل شهر مرة، يخرج منها لفترة تتراوح بين اليومين وسبعة أيام على الأغلب، وتختلف كمية الدم الذي يخرج من امرأة لأخرى، وفْقَ الحالة الجسدية والنفسية.وسيلان دم المحيض يرجع إلى التغيرات المهمة التي تحصل للغشاء المبطن للرحم، التي تؤدي بدورها إلى تمزق العروق الدموية، فيسيل الدم منه، وما يلبث الغشاء المخاطي للرحم أن يسقط مصحوباً بالدماء، مشكِّلاً سيلان الحيض.بيد أن أكثر تأثيرات المحيض شدة وعمقاً، ما يُصيب المرأة وينتابها من حالة نفسية وجسدية، فقُبَيْلَ بدء الحيض ينخفض لدى المرأة تركيز حمرة الدم، وتعداد الكريات الحمراء، الأمر الذي يؤدي إلى انخفاض مقاومة جسم المرأة للأمراض أثناء فترة الحيض، وزيادة القابلية للالتهابات والإصابات الجسمية، مع تزايد أعراض الاضطراب والارتعاش والتوتر العصبي، وتبدل المزاج، وسرعة الاستثارة، ويُرافق كل ذلك تغيُّر في القدرة على الحكم على الأشياء .
وإضافة لما تقدم من تغيُّرات تحدث للمرأة فترة المحيض، فقد دلت الدراسات على أن نسبة الإنتاج لدى المرأة تنخفض وقت المحيض، وتزداد نسبة الانتحار وجرائم النساء في بعض المجتمعات بشكل ملحوظ في تلك الفترة (12).
يقذف الغشاء المبطن للرحم أثناء الحيض, وبفحص دم الحيض تحت المجهر نجد بالإضافة إلى كرات الدم الحمراء والبيضاء قطعاً من الغشاء المبطن للرحم, ويكون الرحم متقرحاً نتيجة لذلك, فهو معرض للعدوى البكتيرية. ومن المعلوم طبياً أن الدم هو خير بيئة لتكاثر الميكروباتونموها، وتقل مقاومة الرحم للميكروبات الغازية نتيجة لذلك ويصبح دخول الميكروبات الموجودة على سطح القضيب يشكل خطراً داهماً على الرحم .. و مما يزيد الطين بلة أن مقاومة المهبل لغزو البكتيريا تكون في أدنى مستواها أثناء الحيض .. إذ يقل إفراز المهبل للحامض الذي يقتل الميكروبات ويصبح الإفراز أقل حموضة إن لم يكن قلوي التفاعل، كما تقل المواد المطهرة الموجودة بالمهبل أثناء الحيض إلى أدنى مستوى لها ... ليس ذلك فحسب بل جدار المهبل الذي يتألف من عدة طبقات يقل أثناء الحيض إلى أدنى مستوى له.

أعراض مصاحبة
يذكر الأطباء المتخصصون جملة من الأمراض أو الأعراض التي تصيب المرأة عند مجيء الحيض أو ما يسمى الدورة الشهرية لها وهذه الأعراض بعضها مشاهد تجده المرأة بنفسها وتشعر به وبعضها غير مشاهد ولا تشعر به على المدى القريب بل تظهر نتائجه بعد فترة من الزمن، وهذا التأخر في ظهور النتائج قد يكون بسبب وجود مناعة قوية ذاتية عندها أو قد يكون بسبب تناول بعض العقاقير الطبية. ومن هذه الأعراض ما يأتي:
ـ يمتد الالتهاب إلى قناة الحيض على أدنى مستوى لها .
ـ يمتد الالتهاب إلى قناة مجرى البول فالكلى.
ـ يصاحب الحيض آلام شديدة .
ـ تصاب كثير من النساء أثناء الحيض بحالة كآبة وضيق كما أن حالتها العقلية والفكرية تكون في أدنى درجاتها أثناء الحيض لذلك نهى رسول الله عن تطليق النساء أثناء الحيض.
ـ تصاب بعض النساء بصداع نصفي (الشقيقة) قرب بداية الحيض وآلام مبرحة .
ـ تقل الرغبة الجنسية لدى المرأة أثناء الحيض.
ـ يسبب الحيض فقر دم للمرأة.
ـ تنخفض درجة حرارة المرأة أثناء الحيض درجة مؤوية واحدة.
ـ تزيد شراسة الميكروبات أثناء الحيض في دم الحيض وخاصة ميكروبات السيلان
ـ تصاب الغدد بالتغير فتقل أفرازاتها .
ـ يبطئ النبض وينخفض ضغط الدم فيسبب الشعور بالدوخة والفتور والكسل .
ـ لا يتم الحمل أثناء الحيض .
ـ لا يقتصر الأذى على الحائض بل ينتقل الأذى إلى الرجل الذي وطأها أيضاً .
وقد خرج مؤخراً بحث حديث قدمه البروفسور عبد الله باسلامة إلى المؤتمر الطبي السعودي جاء فيه أن الجماع أثناء الحيض قد يكون أحد أسباب سرطان عنق الرحم ويحتاج الأمر إلى مزيد من الدراسة(13).
وتنتقل الميكروبات من قناة الرحم إلى مجرى البول البروستات والمثانة .والتهاب البروستات سرعان مايصبحمزمناً لكثرة قنواتها الضيقة الملتفة والتي نادراً ما يتمكن الدواء من قتل الميكروبات المختفية في تلافيفها ...فإذا ما أزمن التهاب البروستات فإن الميكروبات سرعان ما تغزو بقية الجهاز البولي التناسلي فتنتقل إلى الحالبين ثم إلى الكلى ... وهو العذاب المستمر ...حتى نهاية الأجل ....وقد ينتقل الميكروب من البروستات إلى الحويصلات المنوية فالحبل المنوي فالبربخ فالخصيتين ... وقد يسبب ذلك عقماً بسبب انسداد قناة المني (14).

الاستحاضة عرق:
عن عائشة رضي الله عنها قالت: جاءت فاطمة ابنة أبي حبيش إلىالنبي صلى الله عليه وسلم فقالت: يا رسول الله إني امرأة أُستحاض فلا أطهر،أفأدع الصلاة ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا، إنما ذلك عرقٌ وليسبحيض، فإذا أقبلت حيضتك فدعي الصلاة، وإذا أدبرت فاغسلي عنك الدم ثم صلي»(15). وزاد في رواية : «ثم توضئي لكل صلاة حتى يجيء ذلك الوقت»(16). دل الحديث الشريف أن دم الحيض لا يأتي مباشرةً من العروق الدموية بل هو كما يقول الأطباء المختصون نسيجٌ محتقن منتخر،فحين تنمو بطانة الرحم تنمو معها شرايين وتتحلزن ، ولا أحد يعرف كيف يحصل هذاالتحلزن العجيب، فإذا انكمشت بطانة الرحم في آخر الدورة لانحسار الهرمونات فإنسماكتها تقل وتضغط على شرايينها الحلزونية، وهذا يؤدي إلى انضغاط التحلزنات علىبعضها بعضاً وانقطاع الدم، ويؤدي بدوره إلى تنخُّر البطانة وانطراحها على شكلدم الحيض، بخلاف دم الاستحاضة الذي هو نزف غير طبيعي يأتي مباشرة من العروق(17).
ولا شك أن كل دمٍ يخرج من عرق، ولم يبين الحديثالشريف مكان هذا العرق؛ هل هو في داخل الرحم أم في خارج الرحم ؟ والفقهاء يقولون: إن مصدر دم الاستحاضة ليس من الرحم بل من عرق خارج الرحم يسمى العازل. لكن الطبالحديث يقول: إنّ دم الاستحاضة مصدره الرحم أيضاً كالحيض والنفاس، فهو بهذايخالف الفقهاء، أما الحديث فلم يتطرق إلى مكان العرق لأن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كان يجيب على السؤال دون تنطع وذكر ما ليس له به علم وهذا يؤكد إنه ما كان ينطق عن الهوى بل هو وحي يوحى ولو علم الله أن في ذكر موقع ذلك العرق فائدة لأخبر به نبيه، أما الفقهاء فإنهم لما لم يعلموا علم ما علم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ولم يكونوا من أصحاب الاختصاص في هذه المسألة رأينا كيف أخطأوا وخالفوا علماء التخصص في هذه المسألة والمصير إلى الحقيقة العلمية هوالأولى ما دام الحديث الشريف لم يحدد مكان خروج الدم ولم يصرح بذلك(18).
وجه الإعجاز:
من قوله تعالى: ﴿وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ﴾[البقرة:222] نلحظ أمران:
الأول: نستشف من قوله: ﴿هُوَ أَذًى المعاني التي تدل عليها لفظة أذى وهي التي ذكرناها في بداية هذا المبحث وبالجملة ما كان مستقذراً أو ما يسبب المرض ومقدماته من الالتهابات والآلام العضوية والنفسية وغيرها.
الثاني: ومن قوله تعالى: ﴿فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِنستفيد الأمر بتحريم جواز المضاجعة في أيام الحيض.
وتأسيسًا على ما أثبته العلم من تغيرات وتبدلات ترافق المرأة قُبيل وأثناء فترة الحيض يمكننا إدراك وجه الإعجاز التشريعي للقرآن حين عبَّر عن كل ذلك بلفظ واحد هو لفظ "الأذى" قال تعالى: ﴿قُلْ هُوَ أَذًى[البقرة:222] .ويقال أيضًا: إنه يُمكن لكل من حباه الله قدراً من الحس والآدمية، أن يدرك بوضوح أن الرغبة في إتيان المرأة وقت حيضها - والحالة على ما ذكرنا - إنما هي رغبة بهيمية شاذة، بل هي أدنى وأحط، إذ قد ثبت أن ذكور الحيوانات تتخير المواسم الفطرية الملائمة لقربان الأنثى، وعُلِمَ أيضاً أن الوطء فترة الحيض لا يمكن مطلقاً أن يُنتج حملاً؛ لأن عملية التبويض لا تكون إلا قبل الحيض بأسبوعين كاملين تقريبًا . وفوق هذا وذاك، فإن الوطء أثناء الحيض هو في الحقيقة إدخال للجراثيم إلى الرحم في وقت تكون فيه الأجهزة الدفاعية لدى المرأة في حالة ضعف وخمول، بحيث لا تستطيع المقاومة المطلوبة، وإذا أضفنا إلى ما سبق أن وجود الدم في تلك الفترة يُعد عاملاً مساعدًا ومنشطًا لتكاثر الجراثيم ونموها، أدركنا وجه الإعجاز القرآني في تحريمه لقربان المرأة وقت المحيض .ولا يخفاك - أخي الكريم - بعد كل ما تقدم أن إتيان المرأة في المحيض، لا يمثل مخالفة لما شرعه العليم الخبير فحسب، ولا يمثّلُ منافاة لما تقتضيه قواعد الذوق السليم والفطرة النقية كذلك، وإنما يُعَدُّ ارتكاسًا في حمأة موبوءة بالغة الإيذاء والضرر بالمرأة صحيًا ونفسيًا، ويعد كذلك إصرارًا على التردي في متاهات الجهالة والبدائية، وخاصة بعد أن قال العلم كلمته الصريحة في هذا الشأن، فهل من معتبر ؟!وصدق الله القائل: ﴿ سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم أنه الحق﴾[فصلت:53] والقائل: ﴿فماذا بعد الحق إلا الضلال﴾[يونس:32].

إعداد/قسطاس إبراهيم النعيمي
مراجعة/ عبد الحميد أحمد مرشد
علي عمر بلعجم


(1)- أعلام الموقعين لابن القيم 3/3.

(2)- ينظر: لسان العرب 7/142.

(3)- لسان العرب 7/142

(4)- صحيح مسلم 1/246, برقم:302.

(5)- تفسير القرطبي3/78.

(6)- صحيح البخاري5/2082, برقم: 5154.

(7)- صحيح مسلم1/63, برقم: 35.

(8)- تفسير القرطبي3/78.

(9)- صحيح مسلم1/245, برقم: 300.

(10)- صحيح البخاري1/115, برقم: 297.

(11)- مختصر تفسير ابن كثير1/155 بتصرف.

(12)- لتفاصيل أكثر ارجع إلى موقع الشبكة الإسلامية.

(13)- الحكمة من تحريم معاشرة النساء أثناء المحيض أخذا من موقع: http://www.balagh.com/mosoa/ejaz/ak0smf3m.htm

(14)- خلق الإنسان بين الطب والقرآن, د . محمد على البار.

(15)- صحيح البخاري1/91, برقم: 226 كتاب الوضوء، باب غسل الدم.

(16)- صحيح البخاري1/91, برقم: 226 كتاب الوضوء، باب غسل الدم.

- (17)القرار المكين ، ص 43.

(18)- انظر: إرشاد الناس إلى أحكام الحيض والنفاس


من مواضيعي
0 حقائق تدوين السنة وشبهات المنكرين
0 شبهة حول قوله اللهi ]:فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ[.
0 أبو المستهل لقد تم تسجيل !
0 ترتيب السور
0 فلسفات لادينية (وضعية أوجست كونت )
0 خمس طرق لتسريع نظام فيستا
0 نبي الحمد الشيخ إيهاب عدلي أبو المجد
0 فتاوى نسائية رمضانية

التوقيع:


سيف الدين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2011, 08:31 PM   #2
فاطمة
مشرفة الملتقى الاسلامى
 
الصورة الرمزية فاطمة
 

افتراضي رد: الاعجاز التشريعي في تحريم الوطء في الحيض

أحسن الله إليك وجزاك الله كل خير.


من مواضيعي
0 محللون: سقوط القذافي يعطي دفعة إنقاذ لأوباما
0 اللاءات التي تحقق السعادة الزوجية
0 سبحان الله جبار السماوات والارض
0 يقولون و يقول الله تعالى
0 حكم بالسجن عامين على الملياردير المصري سميح ساويرس
0 التحفظ على المتهمين فى قضية التجسس بالإسكندرية
0 تل أبيب تتودد لأنقرة بعد فوز حزب أردوجان
0 تخاريف ليبرمان .. أسطول الحرية2 يرغب في سفك مزيد من الدماء

التوقيع:
تبسم كم تحلو الاشراقة على وجه الغريب . فرغم الغربة .أرواحهم عذبة تبتسم لمعايين الرضا .
لو سألت عيون المشتاقين الهائمين بحبه لرأيت وميضها يتكلم
فحنين السماء لوجه الارض تعكسه الارض لوجه السماء.
أللهم أجعلني بحبك راضية مرضية
فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-14-2011, 08:50 AM   #4
فاطمة
مشرفة الملتقى الاسلامى
 
الصورة الرمزية فاطمة
 

افتراضي رد: الاعجاز التشريعي في تحريم الوطء في الحيض

حياك الله أخي أحمد شاكرة متابعتكم الطيبة وجزاكم الله كل خير.
إحترامي.


من مواضيعي
0 المدفعية الإيرانية تقصف بلدات عراقية
0 روسيا منزعجة من عمليات الناتو فى ليبيا
0 العطاء قمة السعادة
0 بعد أحداث أمبابة في مصر.. إحالة 190 للمحكمة العسكرية
0 صحيفة: إيران زودت "حزب الله" بألفي صاروخ مهربة من ليبيا
0 بسبب الاضطرابات فى مصر.. أمريكا تلغى مناورات 'النجم الساطع'
0 6 قتلى في غارة أمريكية على شمال وزيرستان
0 إسرائيل" تقر بوقوفها وراء تعطيل اليونان لـ"أسطول الحرية2"

التوقيع:
تبسم كم تحلو الاشراقة على وجه الغريب . فرغم الغربة .أرواحهم عذبة تبتسم لمعايين الرضا .
لو سألت عيون المشتاقين الهائمين بحبه لرأيت وميضها يتكلم
فحنين السماء لوجه الارض تعكسه الارض لوجه السماء.
أللهم أجعلني بحبك راضية مرضية
فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الاعجاز, التشريعي, الحيض, الوطء, تحريم

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:01 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009