ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > الملتقى الاسلامى > ملتقى الإسلامي العام > تأملات وتفاسير قرانية
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

تأملات في سورة الشورى د. ولاء رفاعي سرور

تأملات وتفاسير قرانية


تأملات في سورة الشورى د. ولاء رفاعي سرور

تأملات وتفاسير قرانية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-10-2018, 12:44 PM   #1
ابو يوسف السلفى
فارس
 
الصورة الرمزية ابو يوسف السلفى
 

افتراضي تأملات في سورة الشورى د. ولاء رفاعي سرور

تأملات في سورة الشورى
د. ولاء رفاعي سرور
سورة الشورى التي محورها الشورى بين المؤمنين ختمت بقوله ألا إلى الله تصير الأمور " ليبين أن الامر أولا وآخرا تحت إحاطة الله وتقديره وما الشورى إلا سبب والعمل بها من قبيل الأخذ بالأسباب .

"وهو الذي ينزل الغيث من بعد ما قنطوا وينشر رحمته وهو الولي الحميد "
ختم الآية باسميه الولي،الحميد لان ولايته تتحقق حال نزول الغيث برحمته وحال انقطاعه لحكمته كما أن الحمد يكون ف السراء والضراء فهو سبحانه محمود حال نزول الغيث ومحمود حال انقطاعه

سورة الشورى التي محورها الشورى بين المؤمنين قال فيها " ومن كان يريد حرث الدنيا نؤته منها وماله في الآخرة من نصيب " لان الشورى قد يتخللها العجب بالرأي وحب الظهور والرياء فكان التحذير من إرادة الدنيا بالعمل.

سورة الشورى التي محورها الشورى بين المؤمنين بدأت بقوله " كذلك يوحي إليك والى الذين من قبلك الله العزيز الحكيم " ليبين أن الشورى مهما تعددت الآراء فيها فإنها لا تخرج عن إطار الوحي لا من إطار العقل والهوى .

سورة الشورى التى محورها الشورى بين المؤمنين وصف المؤمنين فيها بأنهم " وإذا ما غضبوا هم يغفرون" لأن الاختلاف والغضب للنفس قد يحصل ساعة الشورى فكان من صفاتهم المغفرة ساعة الاختلاف وعدم الغضب للنفس.

سورة الشورى التى محورها الشورى بين المؤمنين وصف الله المؤمنين فيها ب" والذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش" لان اجتناب المعاصي والتقوى سبب في حصول البصيرة وسداد الرأي حين الشورى



من مواضيعي
0 لوحا الوصايا
0 معتقدات الشيعة عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين
0 انفوجرافيك الغدة النكافية وأمراضها والعلاج
0 إنفوجرافيك ترتيب البلدان العربية وفق مؤشر السعادة العالمي
0 التواد والمحبة
0 دقة وإحكام الكون يدلان على الخالق
0 القرية التي تقدس جبلاً!
0 انفوجرافيك ٧ أسباب لإختلاف تويتر عن فيسبوك

التوقيع:


غفر لى ولكم وللمسلمين أحياء واموت اللهم آمين
ابو يوسف السلفى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الشورى, تأملات, د., رفاعي, سرور, صورة, في, ولاء

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:00 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009