ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > الملتقى الاسلامى > الشيعه في الميزان
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

حديث الطير

الشيعه في الميزان


حديث الطير

الشيعه في الميزان


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-27-2017, 01:36 AM   #1
الباسم
فارس
 
الصورة الرمزية الباسم
 

افتراضي حديث الطير

نص الحديث:
عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: كنت أخدم رسول الله صلى الله عليه وسلم فقدم لرسول الله صلى الله عليه وسلم فرخ مشوي فقال: اللهم ائتني بأحب خلقك إليك يأكل معي من هذا الطير. قال: فقلت: اللهم اجعله رجلا من الأنصار، فجاء علي رضي الله عنه، فقلت: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم على حاجة، ثم جاء، فقلت: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم على حاجة، ثم جاء، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: افتح، فدخل، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ما حبسك علي؟ فقال: إن هذه آخر ثلاث كرات يردني أنس، يزعم إنك على حاجة، فقال: ما حملك على ما صنعت؟ فقلت: يا رسول الله، سمعت دعاءك فأحببت أن يكون رجلا من قومي، فقال رسول الله: إن الرجل قد يحب قومه.
رواه الحاكم (3/130) بسند موضوع تعقبه الذهبي وحكم عليه بالوضع، وتناقض الحاكم في الحكم عليه.
قال أبو عبد الرحمن الشاذياخي: كنا في مجلس السيد أبي الحسن فسئل أو عبد الله الحاكم عن حديث الطير فقال: لا يصح، ولو صح لما كان أحد أفضل من علي رضي الله عنه بعد النبي صلى الله عليه وسلم
قال الذهبي: ثم تغير رأي الحاكم وأخرج حديث الطير في مستدركه [تذكرة الحفاظ2/1042].
وقال الذهبي: هو خبر منكر (1/602).
ورواه الترمذي (3721) وقال: حديث غريب. أي ضعيف.
قال الحافظ ابن حجر: هو خبر منكر [لسان الميزان 2/354].
وفي أجوبته عن الأحاديث الموضوعة في مشكاة المصابيح ذكر للحديث شواهد: غير أن المعول عليه هو المتأخر من قوليه كما في اللسان.
قال الزيلعي في نصب الراية: كم من حديث تعددت طرقه وكثرت رواياته وهو ضعيف كحديث الطير [تحفة الأحوذي10/224].
وقال ابن كثير في البداية والنهاية (7/351): إن كل من أخرجوه بضعة وتسعون نفساً أقربها غرائب ضعيفة.. ووقفت على مجلد كبير في رده وتضعيفه سنداً ومتناً للقاضي أبي بكر الباقلاني
مختصر مستدرك الحاكم للحميد (3/1446).
وقال ابن الجوزي في العلل المتناهية (1/225):
ذكره ابن مردويه من نحو عشرين طريقا كلها مظلم.
إسناده ضعيف. فيه:
مطير بن أبي خالد: متروك الحديث كما قاله ابن أبي حاتم.
أحمد بن عياض: مجهول.
إبراهيم القصار: ضعيف.
إسماعيل بن عبد الرحمن السدي: رموه بالتشيع. وهو من غلاة الشيعة.


من مواضيعي
0 انتبة يا ايها المؤمن
0 تطبيق الأسباب الجالبة لمحبة الله
0 تشغيل برامج وتطبيقات اندرويد على جوجل كروم
0 وجود الخالق حتمية
0 التواطئ العالمى على المسلمين
0 الشرك
0 الآثار التربوية للقرآن
0 الزيدية

الباسم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الطير, حديث

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:17 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009