ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > ملتقى نقد النصرانية > ملتقى النصرانيات العام
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

التعريف بالنصرانية

ملتقى النصرانيات العام


التعريف بالنصرانية

ملتقى النصرانيات العام


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-15-2017, 11:16 PM   #1
سيف الدين
Administrator
 
الصورة الرمزية سيف الدين
 

افتراضي التعريف بالنصرانية

التعريف بالنصرانية.

وجهة النظر النصرانية .

خلق الله آدم وحواء ووضعهم في جنّة عدن وأعطاهم الحرّية للاختيار بين الصواب والخطأ. اختاروا الخطأ و هو ارتكاب الخطية. الخطية هي ضد مشيئة الله وضد الطبيعة و سوء استغلال للحرية. الله لا يستطيع التغاضي عن المعصية ، لذلك خطية آدم وحواء أدت إلي طردهم من جنّة عدن بالإضافة إلى معاناة تأثير الموت.
كنتيجة لخطيتهم، أطفالهم وكلّنا ورثنا طبيعة فاسدة، بمعنى أن نسلنا ليس مثالي في الطبيعة، فنحن جميعاً نخطئ.
تعلّم المسيحية بأنّ هناك إله واحد وحيد في كلّ الوجود، الله خلق الكون ، الأرض، وخلق آدم وحواء.

المسيحية تُعلّم أن الله ثلاثة أقانيم (آبّ، أبن ، و روح قدس).( لا حظ أن إقنوم تعني صفة أو خاصية )
( تعليق : أقنوم في اللغة تعني شخص ولكن يفضل النصارى ذكر أن معناها صفة أو خاصية مع أن استخدام معنى صفة سيفيد المعنى أن الله 3 صفات !! )
يسوع المسيح هو الأقنوم الثاني من الثالوث،
ولآن كل البشر تحت خطية آدم وحواء وتحت عقاب الطرد من محضر الله القدوس، فالله وعد بإرسال المُخلص من نسل حواء , فلرحمة الله العظيمة فهو سمح بمجيء المُخلص ليفدينا من العقوبة الشديدة وهى الموت،
جاء السيد المسيح المُخلص ليخلصنا من حكم الموت الأبدي. (أي الفناء و الخروج من رحمة الله ).
فالسيد المسيح مات على الصليب وقام من الموت بكامل قدرته.
فالسيد المسيح بموته على الصليب هزم الموت.
الموت الذي يموته نسل آدم الآن مجرد انتقال للحياة الأخرى.
لذلك فالطريق الوحيد لخلاص النفس هو الأيمان بالسيد المسيح وتطبيق تعاليمه.

السيد المسيح جاء إلى هذا العالم، ليتمم نبوءات و شريعة العهد القديم (التوراة)، ومات على الصليب، و قام من الأموات.
السيد المسيح هو الأقنوم الثاني الكلمة، تجسد و في تجسده لاهوته (ألوهيته) لم يفارق ناسوته (الجسد) لحظة واحدة ولا طرفة عين. وهو مستحقّ العبادة والصلاة له.
قانون الإيمان .
قانون الإيمان يعتبر مثل الشهادة عند المسلمين فيبين أصول الاعتقاد , وفيما يلي قانون الإيمان الذي أعتمد بمجمع نيقية سنة 325 ميلادية
قانون الإيمان النيقاوي .
نؤمن بإله واحد، آب ضابط الكل، خالق السماء والأرض، كل ما يرى وما لا يرى. وبرب واحد يسوع المسيح، ابن اللـه الوحيد، المولود من الآب قبل كل الدهور، إله من إله، نور من نور، إله حق من إله حق، مولود غير مخلوق، مساوٍ للآب في الجوهر، الذي به كان كل شيء، الذي من أجلنا نحن البشر ومن أجل خلاصنا نزل من السماء وتجسد بالروح القدس من مريم العذراء، وصار إنساناً وصلب عنا على عهد بيلاطس البنطي، تألـم ومات وقُبر، وقام في اليوم الثالث كما جاء في الكتب، وصعد إلى السماء وجلس عن يمين الآب وسيأتي أيضاً بمجدٍ عظيم ليدين الأحياء والأموات الذي لا فناء لملكه.

أضيفت الفقرة التالية سنة 381 بمجمع القسطنطينية الأول .لتؤكد ألوهية الروح القدس و أصبح الإسم (قانون الإيمان النيقاوي- القسطنطيني)
وبالروح القدس الرب المحيي، المنبثق من الآب (والابن)، الذي هو مع الآب والابن يُسجد له ويُمجد، الناطق بالأنبياء، وبكنيسة واحدة جامعة مقدّسة رسولية، ونعترف بمعمودية واحدة لمغفرة الخطايا، وننتظر قيامة الأموات والحياة في الدهر الآتي. آمين.
ملخص ما سبق
أدم عليه السلام أخطأ فطرده الله من الرحمة ( حكم عليه بالموت ) , أصبحت البشرية كلها ملوثة وتتوارث الخطية التي أقترفها أدم عليه السلام لأنه أكل من الشجرة.
لرحمة الله أرسل أبنه الوحيد ليقتل على الصليب ليفتدي البشر و يزيل عنهم خطيئة أدم.
تجسد الابن في مريم العذراء فولد مرة ثانية .
ولد أولا" من الله ( ولادة غير جسدية ) وولد من مريم العذراء التي ولدته" إله وإنسان" لذلك يعتقد الغالبية أنها أم الإله.
طهر الروح القدس مريم من الخطيئة وولدت مريم العذراء الإله المتجسد بدم صافي نقي طاهر فكان خير ما يقدم كفداء للبشرية.

لذلك تبنى العقيدة النصرانية على الآتي :-

1- الخطيئة الأصلية ( خطيئة أدم ) و مبدأ توارث الخطيئة.
2- الله هو واحد ولكن عبارة عن ثالوث .
3- ألوهية السيد المسيح .
4- تجسد الإله وتحمله ألام الصلب والموت ليخلص ويفدي البشرية ثم قيامته من الأموات وصعوده للسماء.

النصرانية من وجهة النظر الإسلامية.

هي الرسالة التي أُنزلت على عيسى عليه الصلاة والسلام، مكمِّلة لرسالة موسى عليه الصلاة والسلام، ومتممة لما جاء في التوراة من تعاليم، موجهة إلى بني إسرائيل، داعية إلى التوحيد والفضيلة والتسامح.

انحرف بنو إسرائي و زاغوا عن شريعة موسى عليه السلام وغلبت عليهم النزعات المادية وافترقوا بسبب ذلك إلى فرق شتى، فمنهم من يؤمن بأن غاية الإنسان هي الحياة الدنيا، حيث لا يوم آخر، ولا جنة ولا نار، ومنهم من يعتقد أن الثواب والعقاب إنما يكونان في الدنيا فقط، . كما شاع فيهم تقديم القرابين والنذور للهيكل رجاء الحصول على المغفرة، وفشا الاعتقاد بأن رضا الرهبان ودعاءهم يضمن لهم الغفران. لذا فسدت عقيدتهم وأخلاقهم.

أرسل الله عبده و رسوله عيسى ابن مريم عليه السلام، وكانت أمه البتول مريم ابنة عمران عابدة قانتة لله تعالى، حملت به من غير زوج بقدرة الله تعالى، وأنطقه الله تعالى في المهد دليلاً على براءة أمه من بهتان بني إسرائيل لها بالزنا، فجاء ميلاده حدثاً عجيباً على هذا النحو ليلقي بذلك درساً على بني إسرائيل الذين غرقوا في الماديات، وفي ربط الأسباب بالمسببات، ليعلموا بأن الله تعالى على كل شيء قدير.

- بُعث عيسى عليه السلام نبيًّا إلى بني إسرائيل وأنزل عليه الإنجيل , كما أيَّده الله تعالى بعدد من المعجزات الدالة على نبوته، فكان يخلق من الطين كهيئة الطير فينفخ فيها فتكون طيراً بإذن الله. ويبرئ الأكمة والأبرص ويحيي الموتى بإذن الله.
- تآمر اليهود على قتله و أرسلوا الجند وراءه فاختفى عيسى وأصحابه ، إلا أن أحد أصحابه دلَّ جند الرومان على مكانه، فألقى الله تعالى شبه عيسى عليه الصلاة والسلام وصورته عليه، ويقال إنه يهوذا الإسخريوطي وقيل واحد آخر من الحواريين ، فنُفِّذ حكم الصلب فيه بدلاً من عيسى عليه الصلاة والسلام حيث نجاه الله ورفعه إليه .

- انقسم النصارى بعد السيد المسيح و اختفى إنجيل السيد المسيح وتمت كتابة العديد من الأناجيل .
- ظهرت طوائف تنادي بألوهية السيد المسيح و تعارضت مع من ينادوا بالتوحيد و أقيمت مجامع لتحكم في هذا الأمر فتم إقرار الألوهية للسيد المسيح عام 325 ميلادية و تم إقرار ألوهية الروح القدس عام 381 ميلادية.

- أرسل الله محمد عليه الصلاة و السلام متمما" للرسالات السماوية فكان بذلك أخر الأنبياء و المرسلين وأصبح ما بعث به آخر الشرائع السماوية.

الكتاب المقدس .

وجهة النظرالنصرانية .

يطلق هذا الاسم على مجموع الأسفار الإلهية التي كتبها أناس الله القديسون مسوقين (موجهين) من الروح القدس المكونة للعهدين القديم والجديد والمؤلفة من 66 سفراً – 39 العهد القديم 27 العهد الجديد.
يرجع تاريخ البدء في كتابة الكتاب المقدس إلى حوالي 1500 عام قبل الميلاد ، فقد دعا الله موسى ليبدأ فى تدوين أسفاره الخمسة الأولى عام 1512 قبل الميلاد، وأستغرق تدوينه حوالي 1610 سنة، فقد سجلت آخر أسفار العهد الجديد عام 98 ميلادية، ولقد قام بكتابته أشخاص كثيرون لم يعرف منهم سوى 40 شخصا، أولهم نبي الله موسى وأخرهم يوحنا.
لغات الكتاب المقدس
العبرية: وهى لغة العهد القديم، وهى تدعى اللسان اليهودي.
الآرامية: وهى اللغة الشائعة في الشرق الأوسط إلى أن جاء الاسكندر الأكبر.
اليونانية: لغة العهد الجديد، فكانت اللغة الدولية في زمن السيد المسيح عليه السلام.

الكتاب المقدس هو أول كتاب ترجم، فقد ترجمت النسخة السبعينية من العبرية إلى اليونانية عام 250 ق.م واستمرت ترجمات الكتاب المقدس منذ ذلك التاريخ.

ويتكون الكتاب المقدس من جزئين
العهد القديم و هو ما كتب قبل السيد المسيح و العهد الجديد و هو ما كتب بعد السيد المسيح.

العهد القديم عبارة عن :
1- التوراة ( سفر التكوين - سفر الخروج - سفر التثنية - سفر اللاويين ).
2- الأسفار التاريخية ( يشوع - القضاة - راعوث - صموئيل 1 - صموئيل 2 - ملوك 1 - ملوك 2 - أخبار أيام 1 - أخبار أيام 2 - عزرا - نحميا - أستير ).
3- الأسفار الشعرية ( أيوب - مزامير داود - الأمثال - الجامعة - نشيد الأنشاد ).
4- أسفار الأنبياء ( إشعياء -أرمياء -مراثي إرمياء -حزقيال -دانيال -هوشع -يوئيل-عاموس -عوبديا -يونان-ميخا -ناحوم -حبقوق - صفنيا -حجي -زكريا -ملاخي).
أما العهد الجديد فيتكون من :
1- الإنجيل ( إنجيل متى - إنجيل مرقس - إنجيل لوقا - إنجيل يوحنا )
2- الأعمال ( أعمال الرسل "الحواريين" )
3- رسائل بولس ( لأهل رومية - لأهل كورنثوس 1- لأهل كورنثوس2 - لأهل غلاطية - لأهل إفسس - لأهل فيليبي - لأهل كوليسي- لأهل تسالونيكي - تيماثوس1- تيماثوس 2 - تيطس- فيليمون- عبرانيين ).
4- رسائل بطرس ( رسالة بطرس 1 - رسالة بطرس 2 ).
5- رسالة يوحنا ويهوذا.
6- سفر الرؤيا ( إعلان يسوع المسيح ) .

اعتقاد النصارى في الكتاب المقدس هو أنه :
1-- كلمة الرب ولكن كتبت عن طريق آخرين بأساليبهم.
2 -- لم يطرأ عليه أي تحريف آو تغيير .
3 – أن كل ما به مقدس من رسائل و رؤية و أسفار و أناشيد.
4-- لا يحتوي على أي أخطاء علمية أو تاريخية.
5-- أن من كتبوا الأناجيل و رسائل الرسل كانوا ممتلئين بالروح القدس التي تعينهم على الكتابة لتكون الكتابة من و حي الله.
--------------------------------------------------

الأسفار القانونية الثانية . حذفت إحدى الطوائف ( البروتستانت ) بعض أسفار الكتاب المقدس على أساس أنها لا تصح أن تكون وحي من الله تعالى و لكن يعترض البقية على الحذف وفيما يلي نص ما جاء في مقدمة الأسفار القانونية الثانية . طبعة مكتبة دار المحبة- شبرا-القاهرة-مصر.

" قام البروتستانت بحذف هذه الأسفار من طبعة الكتاب المقدس المنتشرة بين أيدينا، على الرغم من أن كلا من الأرثوذكس والكاثوليك يؤمنون بقانونية هذه الأسفار. والبروتستانت يعتبرون هذه الأسفار لا ترتقي إلى مستوى الوحي الإلهي، وهي من وجة نظرهم أسفاراً مدسوسة، وتضم موضوعات غير ذات أهمية وخرافات لا يقبلونها! "
و ينتقد البقية حذف البروتستانت لهذه الأسفار و يردوا عليهم كما يلي.

" لمذا حذف البروتستانت هذه الأسفار؟
يقولون أن هذه الأسفار لم تدخل ضمن أسفار العهد القديم التي جمعها عزرا الكاهن لما جمع أسفار التوراة سنة 534 ق.م. والرد على ذلك أن بعض هذه الأسفار تعذَّر العثور عليها أيام عزرا بسبب تشتت اليهود بين الممالك. كما أن البعض الآخر منها كُتِب بعد زمن عزرا الكاهن. "
" وقد سبق أن فندّنا ادعاءاتهم بشأن عدم قانونية الأسفار المحذوفة، نأتي هنا ببعض الكلمات والأحداث التي لا سبيل لإنكارها لنؤكد صدق وصحة هذه الأسفار:." ............ انتهى النقل.

لدواعي الاختصار تم حذف الدراسة ولكن الغرض من النبذة السابقة إظهار مدى قدسية و احترام الأرثوذكس و الكاثوليك للأسفار القانونية الثانية حيث إننا سنستشهد من بعضها.
(علما" بأن الأرثوذكس و الكاثوليك يمثلان غالبية النصارى في العالم.)

الأسفار المحذوفة عددها 10 و هي :
1- سفر طوبيا . 2- سفر يهوديت . 3- تتمة ( تكملة ) سفر أستير. 4- سفر الحكمة.
5- سفر يشوع بن سيراخ. 6- سفر نبؤة باروخ. 7- تتمة سفر دانيال. 8- سفر الكابيين الأول.
9- سفر المكابيين الثاني. 10- المزمور 151 .
وجهة النظر الإسلامية.


من متطلبات الإيمان الإسلامي" الإيمان بالكتب السماوية "
و الإيمان بالكتب السماوية عند المسلمين يتضمن أربعة أمور :
الأول : التصديق الجازم بأن جميعها منزَّل من عند الله .
الثاني : ما ذكره الله من هذه الكتب تفصيلا وجب الإيمان به تفصيلا وهي الكتب التي سماها الله في القرآن وهي ( القرآن والتوراة والإنجيل والزبور وصحف إبراهيم وموسى ).
الثالث : تصديق ما صح من أخبارها ، كأخبار القرآن، وأخبار ما لم يُبَدل أو يُحَرف من الكتب السابقة .
الرابع : الإيمان بأن الله أنزل القرآن حاكما على هذه الكتب ومصدقا لها كما قال تعالى : ( وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقاً لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِناً عَلَيْهِ ) المائدة/48 ،
قال أهل التفسير : مهيمنا : مؤتمنا وشاهدا على ما قبله من الكتب ، ومصدقا لها يعني : يصدق ما فيها من الصحيح ، وينفي ما وقع فيها من تحريف وتبديل وتغيير ، ويحكم عليها بنسخ ـ أي رفع وإزالة ـ أحكام سابقة ، أو تقرير وتشريع أحكام جديدة .( شرح الأصول الثلاثة لابن عثيمين. بتصرف.)

ولقد ذكر القرآن الكريم أن هذه الكتب تعرضت للتحريف في أكثر من موضع , ومن أنواع التحريف الذي تعرض له هو التحريف بالتغيير والإضافة و الكتمان .

{أَفَتَطْمَعُونَ أَن يُؤْمِنُواْ لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِّنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلاَمَ اللّهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِن بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ} (75) سورة البقرة

( الَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَعْرِفُونَهُ كَمَا يَعْرِفُونَ أَبْنَاءَهُمْ وَإِنَّ فَرِيقاً مِنْهُمْ لَيَكْتُمُونَ الْحَقَّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ )[ البقرة: 46 ] .

( وَإِنَّ مِنْهُمْ لَفَرِيقاً يَلْوُونَ أَلْسِنَتَهُمْ بِالْكِتَابِ لِتَحْسَبُوهُ مِنَ الْكِتَابِ وَمَا هُوَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَقُولُونَ هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَمَا هُوَ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَيَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ ) [ آل عمران : 78 ] .

ونتيجة لأن الكتاب المقدس تعرض للزيادة و النقص و التبديل لذلك هو يحتوى على كلام الله مختلط مع كلام الأنبياء مع كلام مؤرخين مع كلام كهنة بالإضافة لتغييرات الكتبة و النساخ عبر العصور. فلا يمكننا أن نقول أنه محرف بالكامل وذلك لأن فيه آيات تشريع وأخبار ذكرها الإسلام ووافقها.

عقيدة المسلم في ما ورد بهذه الكتب من أخبار :
1- تصديق ما وجد متوافق مع ما عند المسلم من أخبار , مثل ما جاء بسفر التكوين أن الله تعالى خلق السماوات و الأرض في ستة أيام.
2- تكذيب المخالف لما أخبرنا به الله تعالى و رسوله من أخبار , مثل ما جاء بسفر التكوين أن الله تعالى استراح في اليوم السابع , القول الذي نفاه الله تعالى بالقول :
"وَلَقَدْ خَلَقْنَا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ وَمَا مَسَّنَا مِن لُّغُوبٍ [قـ : 38]
أو قول الكتاب المقدس أن نوح عليه السلام شرب الخمر وتعرى أو أن سليمان عليه السلام عبد الأوثان أخر حياته فهذا ينافي المكانة و العصمة التي يوليها الإسلام للأنبياء عليهم الصلاة و السلام.
3- السكوت عن ما لم ترد لنا أخبار عنه , فلا نكذبه أو نصدقه مثل قصة يهوديت او أستير وغيرها.
( راجع مقدمة التفسير ابن كثير – ج1 .ص4 طبعة الحلبي.).
وسيتم عرض بعض الشبهات في هذا الموضوع والرد عليها بإذن الله تعالى.
الفرق النصرانية و المجامع و تاريخ إنشقاق الكنائس.


نشأت خلافات كثيرة بعد المسيح عليه السلام بين أتباعه, وكانت الطريقة لحل كل خلاف هو عمل اجتماع يحضره الأساقفة لوضع قانون أو رأي نهائي فيه .

وكانت النتيجة النهائية لكل مجمع هي أما موافقة الجميع على القانون فيصبح أساسيا" في التشريع المسيحي , أو أن يحدث خلاف على القانون فينتج عنه انشقاق في صفوف الكنيسة .

والمجامع نوعان 1- مجمع مسكوني أي عالمي ( نسبة إلى الأرض المسكونة.)
2- مجمع محلي.
و أول مجمع عقد كان في أورشليم برياسة الأسقف " يعقوب الرسول " للنظر في ختان غير اليهود.

أهم المجامع .

1- مجمع نيقية سنة 325م.
عقد هذا المجمع لخلاف حول ألوهية السيد المسيح فقد نادى البعض بالألوهية و رفضها البعض (آريوس وأتباعه ) , مما دعا الإمبراطور قسطنطين الكبير وهو أول من آمن مِن أباطرة الرومان بالمسيحية وجعلها الدين الرسمي للدولة دعا جميع كنائس المسكونة للاجتماع.
حضر الاجتماع 2048 أب من أباء الكنيسة أيدت الغالبية رأي آريوس القائل بأن المسيح ليس إله ووصل الخلاف إلى المعارك فأصدر الإمبراطور قرارا"بفض الاجتماع . ثم أعيد و لم يحضره إلا أصحاب الرأي بالألوهية 318 عضو .
صدر قرار بألوهية السيد المسيح وهو ما كان يوافق معتقدات الإمبراطور نظرا" لقربه من المعتقد الوثني الروماني من نزول الإله و تجسده و تعدد الآلهة.
أخذ في المجمع قرارات أهمها
( أ ) القول بألوهية المسيح و نزوله ليصلب تكفيرا" عن خطيئة البشر.
(ب ) اختار المجمع الكتب التي لا تتعارض مع القرارات السابقة و قرر تدمير ما عداها من الرسائل و الأناجيل. ( المسيحية د. أحمد شلبي 167 ) .
( د) إصدار قانون الإيمان النيقاوي.

2- مجمع القسطنطينية الأول سنة 381م.
كان لبحث هل الروح القدس إله أم لا وكانت أهم قراراته :
( أ ) اعتبار الروح القدس إله.
(ب) إضافة الجزء الثاني من قانون الإيمان الذي بدؤه: "نعم نؤمن بالروح القدس الرب المحيي المنبثق من الآب . . . الخ.

3- مجمع أفسس الأول سنة 431م
أنكر البعض ألوهية يسوع المسيح وأنكر البعض الآخر كون السيدة العذراء والدة الإله.
أصدر المجمع القرارات التالية :
( أ ) المسيح له طبيعة واحدة و مشيئة واحدة. ( طبيعة إلهية بشرية لا ينفصلا " لاهوت و ناسوت ". .......و مشيئة "إرادة" بشرية إلهية لا ينفصلا.)
( ب) أن العذراء ولدت إلها" وتدعى لذلك أم الإله.
( ج ) وضع مقدمة قانون الإيمان الذي بدؤه: "نعظمك يا أم النور الحقيقي ونمجدك أيتها العذراء القديسة والدة الإله . . . الخ"

4- مجمع أفسس الثاني سنة 449م.
رئيس دير في القسطنطينية قال أن جسد المسيح مع كونه جسد إلا أنه ليس مساوياً لجسدنا في الجوهر لأن الطبيعة الإلهية لاشت الطبيعة البشرية وهذا معناه أن اللاهوت ( الصفات الإلهية) اختلط وامتزج بالناسوت ( الصفات البشرية).

وهنا بداية الاختلاف

رفض المجمع رأي رئيس الدير و أيد الرأي أن اللاهوت اتحد بالناسوت ولكن بغير اختلاط ولا امتزاج ولا تغيير. وهو رأي الارثوذكس حاليا"

لم يقبل بابا روما القرار وتم عقد مجمع خلقيدونية لمن رفضوا القرار السابق.
و اتفقوا فيه أن اللاهوت و الناسوت لم يتحدا مع بعضهما .
أي أن للسيد المسيح طبيعيتين و مشيئتين.

( الكنيسة الأرثوذكسية لا تعترف بأي مجمعات بعد مجمع أفسس الثاني 449 م )
بينما( لاتعترف باقي الكنائس بمجمع أفسس الثاني 449 م السابق )

مجمع خلقيدونية سنة 451م

أتخذ قرارات أهمها :
( أ )إلغاء قرارات المجمع السابق . ( اللاهوت أختلط مع الناسوت )
( ب ) اعتبار أن للسيد المسيح طبيعتين و مشيئتين.

وبالطبع لا تعترف الكنيسة الأرثوذكسية بهذه القرارات و أصبح لدينا فرقتان :

( الأولى ) الأرثوذكس ( الكنائس الشرقية) يعتقدوا بطبيعة واحدة و بمشيئة واحدة.
أي " اتحاد الصفات الإلهية مع البشرية بلا اختلاط و لا امتزاج ولا تغيير في السيد المسيح".
واستمر الأرثوذكس بلا انشقاق يذكر حتى الآن.

( الثانية ) الكاثوليك ( المذهب الملكاني) يعتقدوا بطبيعيتين و بمشيئتين.

ظهور المارون انقسام آخر :

انفصلت فئة أخرى عن الكاثوليك تزعمهم يوحنا مارون سنة (667 م) , ذهب إلى مع أن للمسيح طبيعيتين فإن له مشيئة واحدة.
فأقيم مجمع لمناقشة الفكرة
مجمع القسطنطينية الثاني 680 ميلادية.
قرر أن للمسيح طبيعيتين و مشيئتين وكفر المذهب الماروني.
تمت مطاردة المارون حتى استقروا في جبال لبنان . ( يسموا المارونيين.) وظلوا مستقلين في مذهبهم , إلى أن أعلنوا الولاء لكنيسة روما ( الكاثوليك ) عام 1182 مع بقائهم على مذهبهم .

بذلك أصبحت الفرق ثلاثة.
أرثوذكس : للمسيح طبيعة واحدة و مشيئة واحدة.
كاثوليك : .. طبيعيتين و مشيئتين.
مارون : .. طبيعيتين و مشيئة واحدة.

بعد ذلك حدث انشقاق داخل الكاثوليك أنفسهم بين كنيسة روما و كنيسة القسطنطينية حول إضافة كلمة ابن لقانون الإيمان .
الذي ينص على أن الروح القدس منبثق من الآب , أضافت كنيسة روما والأبن.
أي قالوا أن الروح القدس منبثق من الآب و الأبن .

أقامت كنيسة القسطنطينية المجمع التالي الذي رفض رأي كنيسة روما.
مجمع القسطنطينية الثالث 879 ميلادية.

قرر أن الروح القدس منبثق من الآب فقط وهذا ضد اعتقاد كنيسة روما. فحدث الانفصال إلى
1- كنيسة روما و تسمى الكاثوليكية أو اللاتينية أو الغربية أوالملكانية.
2-كنيسة القسطنطينية و تسمى الروم أرثوذوكس أو الكنيسة اليونانية.

أصبحت الفرق الرئيسة أربعة :
( الأولى ) أرثوذكس . للمسيح طبيعة واحدة. الروح القدس من الأب فقط.
( الثانية ) كاثوليك. للمسيح طبيعيتين و مشيئتين. و الروح القدس من الآب و الابن.
( الثالثة ) الروم أرثوذوكس. للمسيح طبيعيتين و مشيئتين. و الروح القدس من الآب فقط.
(الرابعة ) المارون. للمسيح طبيعيتين و مشيئة واحدة .

أصبحت كل فرقة من الفرق لها تشريعاتها الخاصة و مجمعاتها الخاصة فعلى سبيل المثال أقامت الكنيسة الكاثوليكية ( روما ) المجمعات التالية.
مجمع رومة 1225 ( خاص بالكاثوليك )
تقرر أن الكنيسة البابوية تملك الغفران و تمنحه لمن تشاء.
مجمع رومة 1869 ( خاص بالكاثوليك )
تقرر فيه أن البابا معصوم.

نشأة طائفة البروتستانت .

يقول القمص زكريا بطرس في كتاب تاريخ انشقاق الكنائس.
كنيسة روما وجهت كل مجهوداتها نحو السياسة والسيطرة على الأباطرة وإخضاعهم تحت سلطانها فأدى هذا إلى نزاع شديد بين السلطتين الدينية والسلطة الحاكمة كان نتيجته ضعف البابوية وانحلالها.

نتج عن هذا الوضع بعض الحركات الإصلاحية المعارضة كان أبرزها حركة ( مارتن لوثر) في القرن السادس عشر. وهو الذي انشق عن الكنيسة الكاثوليكية وكون الكنيسة البروتستانتية.
كان لوثر راهباً كاثوليكياً وأستاذاً لعلوم الدين في جامعة ويتنبرج بألمانيا وراعياً لكنيستها أعلن معارضته للبابا وخروجه عن الكنيسة الكاثوليكية.
ثم أعلن فيما بعد أن البابوية ليست ذات مصدر إلهي. وعندما استدعاه البابا إلى روما رفض ذلك. ثم زاد في عناده فكان من جراء هذا أن حرمه البابا سنة 1526م وأمر بإحراق كل كتاباته.

كان أهم اعتراضان عند مارتن لوثر هما :
1- الاستحالة
و هي اعتقاد مسيحي أنهم عندما يأكلون الخبز و يشربون الخمر يوم الفصح و هو المسمى عندهم بالعشاء الرباني يستحيل ( يتحول ) الخبز إلى لحم عيسى المسيح ( ربهم ) و تستحيل الخمر إلى دمه فمن أكل ذلك الخبز و شرب تلك الخمر فقد أدخل المسيح ( ربهم ) في جوفه و امتزج به و بتعاليمه.
( متى 26- 27 ولوقا 22 :18 و مرقص 14 : 22 . ( المسيحية د. أحمد شلبي 213 بتصرف ).
( لا يزال الكاثوليك و الأرثوذكس و الروم أرثوذكس و المارون يعترفون بهذا التقليد يعتقدونه و يسمى عندهم سر الأفخارستيا و هو من أسرار الكنيسة. )

2- صكوك الغفران .
يقول صاحب كتاب تاريخ انشقاق الكنائس.
أصدر البابا ليو العاشر غفراناً شاملاً للعالم أجمع 1517م , ويتمتع بهذا الامتياز كل من يشتري صك الغفران وكان الغرض من هذا العمل هو الحصول على المال اللازم لبناء كنيسة القديس بطرس في روما......فكان من يدفع يشتري صك غفران من الخطايا...!!.

أخذ المذهب الجديد في الانتشار و قامت الكثير من الحروب بين أصحاب المذهب الجديد و البابا ( من ضمنها حرب الثلاثين عاما" بين الكاثوليك و البروتستانت بأوروبا بمباركة البابا )
وكان هناك العديد من المذابح مثل مذبحة باريس ( 1572) التي أنقض فيها الكاثوليك على البروتستانت الزائرين لأحد الأعياد (عيد " سان بارتلميو") وقتلوا منهم الآلاف وشنقوا الجرحى و الأسرى على أغصان الأشجار.

انتشر المذهب الجديد هربا" من الضرائب و عبودية الفلاحين و هربا" من سيطرة الكنيسة و البابا على الأفكار و العلم.

نشطت هجرة البروتستانت إلى العالم الجديد " أمريكا" فشكلوا نسبة كبيرة من المجتمع الأمريكي.
أساسيات المذهب البروتستانتي :-

* الكتاب المقدس هو المصدر الأعلى و ليس تعاليم الباباوات.
* الكتاب المقدس يفسر حرفيا" و ليس مجازيا".
* يجب أن يتاح لكل مسيحي تفسير الكتاب المقدس.

أصبح بذلك العهد القديم ( الذي كان حبيس الأديرة والصوامع قرون عديدة ) المرجع الأعلى لفهم العقيدة النصرانية و بلورتها .
وتسربت الروح العبرية اليهودية إلى الفنون و الآداب و حلت قصص و تفسيرات العهد القديم محل المسرحيات التي كانت تمثل حياة القديسين .
ونتج عن هذا تسرب الأدبيات اليهودية للفكر و العقيدة المسيحية ومنها :
1- اليهود شعب الله المختار.
2- هناك ارتباط و ميثاق إلهي بين اليهود و بين فلسطين منذ عهد الله لإبراهيم حتى قيام الساعة.
3- ربط الإيمان المسيحي بعودة السيد المسيح بقيام دولة صهيون , أي بإعادة تجميع اليهود في فلسطين حتى يظهر المسيح فيهم .
( كيف تطورت العلاقة بين اليهود و النصارى- سليمان الخراشي- باختصار نقلا" عن الأصولية الإنجيلية ص 44-45 )

قال لوثر في كتابه ( المسيح ولد يهوديا" )
اليهود هم أبناء الرب و نحن الضيوف الغرباء ...وعلينا أن نرضى بأن نكون كالكلاب التي تأكل مما يتساقط من فتات مائدة أسيادها, تماما"كالمرأة الكنعانية )
( الأصولية المسيحية في أمريكا—عادل المعلم ص 90 ).
( بالإنجيل أن امرأة كنعانية طلبت من السيد المسيح الشفاء فقال لها "لم أبعث إلا إلى خراف بني إٍسرائيل" فقالت له ولكن الكلاب أيضا" تأكل مما يتساقط من مائدة أسيادها , أي أن الكلاب هم غير اليهود و الأسياد هم اليهود )

متى 15 :21ثُمَّ خَرَجَ يَسُوعُ مِنْ هُنَاكَ وَانْصَرَفَ إِلَى نَوَاحِي صُورَ وَصَيْدَاءَ. 22وَإِذَا امْرَأَةٌ كَنْعَانِيَّةٌ خَارِجَةٌ مِنْ تِلْكَ التُّخُومِ صَرَخَتْ إِلَيْهِ: «ﭐرْحَمْنِي يَا سَيِّدُ يَا ابْنَ دَاوُدَ. ابْنَتِي مَجْنُونَةٌ جِدّاً». 23فَلَمْ يُجِبْهَا بِكَلِمَةٍ. فَتَقَدَّمَ تَلاَمِيذُهُ وَطَلَبُوا إِلَيْهِ قَائِلِينَ: «ﭐصْرِفْهَا لأَنَّهَا تَصِيحُ وَرَاءَنَا!» 24فَأَجَابَ: «لَمْ أُرْسَلْ إِلاَّ إِلَى خِرَافِ بَيْتِ إِسْرَائِيلَ الضَّالَّةِ». 25فَأَتَتْ وَسَجَدَتْ لَهُ قَائِلَةً: «يَا سَيِّدُ أَعِنِّي!» 26فَأَجَابَ: «لَيْسَ حَسَناً أَنْ يُؤْخَذَ خُبْزُ الْبَنِينَ وَيُطْرَحَ لِلْكِلاَبِ». 27فَقَالَتْ: «نَعَمْ يَا سَيِّدُ. وَالْكِلاَبُ أَيْضاً تَأْكُلُ مِنَ الْفُتَاتِ الَّذِي يَسْقُطُ مِنْ مَائِدَةِ أَرْبَابِهَا». 28حِينَئِذٍ قَالَ يَسُوعُ لَهَا: «يَا امْرَأَةُ عَظِيمٌ إِيمَانُكِ! لِيَكُنْ لَكِ كَمَا تُرِيدِينَ». فَشُفِيَتِ ابْنَتُهَا مِنْ تِلْكَ السَّاعَةِ.




يشكل معتنقي البروتستانت 60 – 62 % من نسبة سكان أمريكا .
و الكاثوليك 25-27 %
و الأرثوذكس 1 %
و اليهود 2 %
و الإسلام 2 %

( الأصولية المسيحية في أمريكا – عادل المعلم--مكتبة الشروق. عن معهد جالوب ).
وينقسم البروتستانت إلى العديد من الطوائف مثل معمدانية و منهجية و متحدة و أسقفية و لويثرية و مشيخية و مورمونية و إصلاحية و سبتية وغيرها.


يذكر الشماس عهدي سالم الخلافات بين الأرثوذكس و البروتستانت من كتاب اللاهوت المقارن للأنبا شنودة منها.

البروتستانت
1- اعتقادهم بالطبيعيتين والمشيئتين في السيد المسيح . مثل الكاثوليك.
2- يؤمنون بانبثاق الروح القدس من الآب والابن مثل الكاثوليك .
3- لا يؤمنون بأسرار الكنيسة السبعة.
4- لا يؤمنون بالاعتراف : على يد كاهن ويعترفون على الله مباشرة .
5 - لا يؤمنون بسر الافخارستيا فلا قداس ولا ذبيحة إلهيه ولا إيمان بتحويل الخبز والخمر إلى جسد ودم المسيح .
6-حذفوا بعض الأسفار من طبعتهم الخاصة للكتاب المقدس ودعوها ابوكريفا.
7 - يؤمنون بالحكم الألفي . ( أي أن المسيح سيعود ليحكم ألف سنة )
8 - لا يؤمنون بدوام بتولية العذراء .
. نشأت خلافات أخرى بين الأرثوذكس و الكاثوليك


فيذكر الشماس عهدي سالم الخلافات بين الأرثوذكس والكاثوليك من كتاب اللاهوت المقارن للأنبا شنودة منها.
1- الخلاف حول طبيعة السيد المسيح Christology
2- الخلاف حول انبثاق الروح القدس من الأب والابن Filioque
3-القربان عندهم ( التناول ) من الفطير فقط (ليس فيه خمر) !.
4- عقيدة الحبل بلا دنس (أي أن العذراء نفسها وُلدت من حنة ويواقيم وهى لا تحمل الخطية الأصلية)
5- يرون أن العذراء شريكة في عمل الفداء
6- يقولون أنه لا تأتى نعمة إلى البشر إلا عن طريق العذراء ويسمونها "سيدة المطهر".
7- عصمة العذراء الكاملة من الخطأ.
8- يؤمنون أن الإنسان يمكن أن ينال الغفران لعدد من السنين أو الأيام عن طريق تلاوة صلوات معنية أو زيارة أماكن مقدسة معينة بأوامر من بابا الكاثوليك .
9- يؤمنون بزوائد القديسين أي أن بعض القديسين لهم زوائد من الغفران يمكن منحها أو توريثها لغيرهم .
10- عصمة البابا.
11- رئاسة بابا روما للكنائس المسيحية فى العالم كله .
12- تبرئة اليهود من دم المسيح ( المجمع الفاتيكاني الثاني سنة 1965 ) .
------------------------------------------------------------------------------------
و الحمد لله رب العالمين.


من مواضيعي
0 هل الإسلام سينتهي وينكمش كما يدعى زكريا بطرس
0 قصة صحابي
0 القس البروتستانتي" انتصارات المسلمين في معرض الكتاب
0 الذي اذ كان في صورة الله لم يحسب خلسة ان يكون معادلا للّه
0 حلقات أجوبة عن الإيمان - الأخ أشعياء المسلم مرئى
0 برنامج يساعدك على ترتيب مصروفاتك
0 أحاديث رمضانية
0 مختصر الصارم المسلول على شاتم الرسول

التوقيع:


سيف الدين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
التعريف, بالنصرانية

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:20 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009