ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > ملتقى رد الشبهات > ملتقى رد الشبهات حول القران الكريم
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

ما الذي قاله موسى ؟--ما الذي سيأتي به موسى ؟

ملتقى رد الشبهات حول القران الكريم


ما الذي قاله موسى ؟--ما الذي سيأتي به موسى ؟

ملتقى رد الشبهات حول القران الكريم


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-08-2017, 02:33 PM   #1
ابو يوسف السلفى
فارس
 
الصورة الرمزية ابو يوسف السلفى
 

افتراضي ما الذي قاله موسى ؟--ما الذي سيأتي به موسى ؟


شـبهة والرد عليها

فَلَمَّا قَضَى مُوسَى الْأَجَلَ وَسَارَ بِأَهْلِهِ آنَسَ مِنْ جَانِبِ الطُّورِ نَارًا قَالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَارًا لَعَلِّي آتِيكُمْ مِنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ جَذْوَةٍ مِنَ النَّارِ لَعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ مِنْ شَاطِئِ الْوَادِي الْأَيْمَنِ فِي الْبُقْعَةِ الْمُبَارَكَةِ مِنَ الشَّجَرَةِ أَنْ يَا مُوسَى إِنِّي أَنَا اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ (القصص 29 - 30)

إِذْ رَأَى نَارًا فَقَالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَارًا لَعَلِّي آتِيكُمْ مِنْهَا بِقَبَسٍ أَوْ أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدًى فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ يَا مُوسَى إِنِّي أَنَا رَبُّكَ فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِالْوَادِي الْمُقَدَّسِ طُوًى (طه 10-12)

إِذْ قَالَ مُوسَى لِأَهْلِهِ إِنِّي آنَسْتُ نَارًا سَآتِيكُمْ مِنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ آتِيكُمْ بِشِهَابٍ قَبَسٍ لَعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ فَلَمَّا جَاءَهَا نُودِيَ أَنْ بُورِكَ مَنْ فِي النَّارِ وَمَنْ حَوْلَهَا وَسُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (النمل 8-9)


بحسب رواية القصص قال موسى "لعلي آتيكم منها بخبر أو جذوة من النار"

بحسب رواية طه قال موسى "لعلي آتيكم منها بقبس أو أجد على النار هدى"

بحسب رواية النمل قال موسى "سآتيكم منها بخبر أو آتيكم بشهاب قبس"


أين الحقيقة ؟

أولا:

ما الذي قاله موسى ؟

هل قال "لعلي آتيكم" ، أم قال "سآتيكم" ؟

"لعلي آتيكم" يعني أن موسى لا يدري ويقول ربما آتيكم.

أما "سآتيكم" يعني أن موسى متأكد ويجزم ويعد أنه سيأتيهم.


ثانيا:

ما الذي سيأتي به موسى ؟

بحسب رواية القصص: بخبر أو جذوة من نار

بحسب رواية طه: بقبس أو يجد على النار هدى

بحسب رواية النمل: بخبر أو بشهاب قبس

أين الحقيقة ؟

ما هذا التحريف ؟


ثالثا:

ما الذي قاله الله لموسى ؟

رواية القصص تقول أن الله قال لموسى "إني أنا الله رب العالمين"

أما رواية طه تقول أن الله قال "يا موسى إني أنا ربك فاخلع نعليك إنك بالوادي المقدس طوى"

بينما رواية النمل تقول أن الله قال لموسى "بورك من في النار ومن حولها وسبحان الله رب العالمين".

أين الحقيقة ؟


رابعا:

هل قال الله لموسى اخلع نعليك أم لم يقل ؟

رواية طه تقول نعم قال له اخلع نعليك ، بينما رواية القصص و النمل لم تذكر أن الله قال لموسى اخلع نعليك.



خامسا:

من أين نودي موسى ؟

رواية القصص حددت من أين نودي موسى (من شاطئ الوادي الأيمن في البقعة المباركة من الشجرة)

رواية طه تقول (إنك بالوادي المقدس طوى) ، ولا يذكر الشجرة

رواية النمل لا تذكر من أين نودي البتة ، بل مجرد تقول "نودي".

أين الحقيقة ؟

ما هذا التحريف عزيزي الصفي ؟



ملاحظة مهمة جدا:

نحن نتكلم عن لغة القرآن الأصلية وليس ترجمات


أما إن أردنا أن نتكلم اللآن عن الترجمات ، فالمصيبة أعظم

لنضرب مثالا واحدا فقط:


قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ (آل عمران 31)

YUSUFALI: Say: "If ye do love Allah, Follow me: Allah will love you and forgive you your sins: For Allah is Oft-Forgiving, Most Merciful."

PICKTHAL: Say, (O Muhammad, to mankind): If ye love Allah, follow me; Allah will love you and forgive you your sins. Allah is Forgiving, Merciful.

SHAKIR: Say: If you love Allah, then follow me, Allah will love you and forgive you your faults, and Allah is Forgiving, MercifuL




قَالَتْ رُسُلُهُمْ أَفِي اللَّهِ شَكٌّ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرَكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى قَالُوا إِنْ أَنْتُمْ إِلَّا بَشَرٌ مِثْلُنَا تُرِيدُونَ أَنْ تَصُدُّونَا عَمَّا كَانَ يَعْبُدُ آبَاؤُنَا فَأْتُونَا بِسُلْطَانٍ مُبِينٍ (إبراهيم 10)

YUSUFALI: Their messengers said: "Is there a doubt about Allah, The Creator of the heavens and the earth? It is He Who invites you, in order that He may forgive you your sins and give you respite for a term appointed!" They said: "Ah! ye are no more than human, like ourselves! Ye wish to turn us away from the (gods) our fathers used to worship: then bring us some clear authority."

PICKTHAL: Their messengers said: Can there be doubt concerning Allah, the Creator of the heavens and the earth? He calleth you that He may forgive you your sins and reprieve you unto an appointed term. They said: Ye are but mortals like us, who would fain turn us away from what our fathers used to worship. Then bring some clear warrant.

SHAKIR: Their messengers said: Is there doubt about Allah, the Maker of the heavens and the earth? He invites you to forgive you your faults and to respite you till an appointed term. They said: You are nothing but mortals like us; you wish to turn us away from what our fathers used to worship; bring us therefore some clear authority.


نلاحظ هنا أن لدينا ثلاثة قرائين محرفة

في رواية آل عمران 31 نقرأ يغفر لكم ذنوبكم = forgive you your sins

في رواية إبراهيم 10 نقرأ يغفر لكم من ذنوبكم = forgive you your sins


لماذا نرى القرآن يقول forgive you your sins ، بينما الآية هي ليغفر لكم من ذنوبكم ؟

القرآن الأول يقول أن الله يغفر من ذنوبهم (أي بعض ذنوبهم) ، ولكن القرآن الثاني يقول forgive you your sins

هذا تحريف واضح وضح الشمس


--------------------------------------
الـــــــــــــــــــــــــــــرد
(إذ رأى نارا فقال لأهله امكثوا إني آنست نارا لعلي آتيكم منها بقبس أو أجد على النار هدى "10")


نلحظ هنا أن السياق لم يذكر قصة موسى من أولها لما قال تعالى:

{وأوحينا إلى أم موسى أن أرضعيه .. "7"}
(سورة القصص)

ثم خروجه من المدينة خائفاً وذهابه إلى شعيب .. الخ ، وإنما قصد إلى مناط الأمر، وهي الرسالة مباشرة . وقول الحق سبحانه وتعالى :

{ إني آنست نارا لعلي آتيكم منها بقبس أو أجد على النار هدى "10"}
(سورة طه)

آنست : أي أبصرت ، وشعرت بشيء يستأنس به ويفرح به ويطمأن إليه، ومقابلها (توجست) للشر الذي يخاف منه كما في قوله:

{ فأوجس في نفسه خيفة موسى "67"}
(سورة طه)

(لعلى) رجاء أن أجد فيها القبس ، وهو شعلة النار التي تتخذ من النار إن أدركت النار وهي ذات لهب ، فتأخذ منها عوداً مشتعلاً مثل الشمعة .

وفي سياق آخر قال

فَلَمَّا قَضَى مُوسَى الْأَجَلَ وَسَارَ بِأَهْلِهِ آنَسَ مِنْ جَانِبِ الطُّورِ نَارًا قَالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَارًا لَعَلِّي آتِيكُمْ مِنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ جَذْوَةٍ مِنَ النَّارِ لَعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ مِنْ شَاطِئِ الْوَادِي الْأَيْمَنِ فِي الْبُقْعَةِ الْمُبَارَكَةِ مِنَ الشَّجَرَةِ أَنْ يَا مُوسَى إِنِّي أَنَا اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ (القصص 29 - 30)

(جذوة) وهي النار حينما ينطفئ لهبها ويبقى منها جمرات يمن أن تشعل منها النار.

وفي موضع آخر قال:

قَالَ مُوسَى لِأَهْلِهِ إِنِّي آنَسْتُ نَارًا سَآتِيكُمْ مِنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ آتِيكُمْ بِشِهَابٍ قَبَسٍ لَعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ فَلَمَّا جَاءَهَا نُودِيَ أَنْ بُورِكَ مَنْ فِي النَّارِ وَمَنْ حَوْلَهَا وَسُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (النمل)

سآتيكم منها بخبر أو آتيكم بشهاب قبسٍ ..


وهذه كلها صور متعددة، وحالات للنار، ليس فيها تعارض كما يحلو للبعض أن يقول: فموسى عليه السلام حينما قال:

{لعلي آتيكم .. "10"}
(سورة طه)

يرجو أن يجد القبس، لكن لا يدري حال النار عندما يأتيها، أتكون قبساً أم جذوة؟
وقد طلب موسى ـ عليه السلام ـ القبس لأهله؛ لأنهم كانوا ليلة مطيرة شديدة البرد، وهم غرباء لا يعلمون شيئاً عن المكان، فهو غير مطروق لهم فيسيرون لا يعرفون لهم اتجاهاً، فماذا يفعل موسى عليه السلام ومعه زوجته وولده الصغير وخادمه؟
إنهم في أمس الحاجة للنار ، إما للتدفئة في هذا الجو القارس وإما لطلب هداية الطريق ، لذلك قال :

{ أو أجد على النار هدى "10"}

أي: هادياً يدلنا على الطريق . وفي موضع آخر قال:

{لعلي آتيكم منها بخيرٍ .. "29"}
(سورة القصص)

لذلك لما أبصر موسى عليه السلام النار أسرع إليها بعد أن طمأن أهله:

{امكثوا إني آنست نارا .. "10"}
(سورة طه)

وهذه المسألة من قصة موسى كانت مثار تشكيك من خصوم الإسلام ، حيث وجدوا سياقات مختلفة لقصة واحدة، فمرة يقول:

{امكثوا إني آنست نارا لعلي آتيكم .. "10"}
(سورة طه)

وفي موضع آخر يقول:

{ لعلي آتيكم منها بخيرٍ .. "29"}
(سورة القصص)

ومرة يقول: (قبس) وأخرى يقول (بشهاب قبس) ومرة (بجذوة)

ومرة يقول:

{ أو أجد على النار هدى "10"}
(سورة طه)

ومرة يقول:

{ لعلي آتيكم منها بخيرٍ .. "29"}
(سورة القصص)

والمتأمل في الموقف الذي يعيشه الآن موسى وامرأته وولده الصغير وخادمه في هذا المكان المنقطع وقد اكفهر عليهم الجو، يجد اختلاف السياق هنا أمراً طبيعياً، فكل منهم يستقبل الخبر من موسى بشكل خاص، فلما رأى النار وأخبرهم بها أراد أن يطمئنهم فقال:

{سآتيكم .. "7"}
(سورة النمل)

فلما رآهم متعلقين يقولون : لا تتركنا في هذا المكان قال:

{امكثوا .. "10"}
(سورة طه)

وربما قال هذه لزوجه وولده وقال هذا لخادمه. فلابد أنهم راجعوه . فاختلفت الأقوال حول الموقف الواحد .

كذلك في قوله: قبس أو جذوة لأنه حين قال:

{لعلي آتيكم .. "10"}
(سورة طه)

يرجو أن يجد هناك القبس ، لكن لعله يذهب فيجد النار جذوة . وفي مرة أخرى يجزم فيقول:

{سآتيكم .. "7"}
(سورة النمل)

إذن: هي لقطات مختلفة تكون نسيج القصة الكاملة، وتعددت الكلمات لأن الموقف قابل للمراجعة، ولا ينتهي بكلمة واحدة .

والسؤال الخاص بـ ما الذي قاله الله لموسى ؟

لنرى قمة التدليس والجبن والقذارة في طرح الآيات ... لأن مـُدعي الشبهة لم يذكر إلا ما يريد أن يذكره فقط ... ليضل الببغوات الذين يترددوا على موقعه لنسخ الشبهات منه وتوجيهها للمسلمين بكل جهالة .

تعالوا نرى ما جاء بسورة طه .. والنمل .. والقصص .. لنرى :

1) طه

فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ يَا مُوسَى - إِنِّي أَنَا رَبُّكَ فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِالوَادِ المُقَدَّسِ طُوًى - وَأَنَا اخْتَرْتُكَ فَاسْتَمِعْ لِمَا يُوحَى - إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لا إِلَهَ إِلاَّ أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلاةَ لِذِكْرِي

2) النَّمْل

إِذْ قَالَ مُوسَى لأَهْلِهِ إِنِّي آنَسْتُ نَارًا سَآتِيكُم مِّنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ آتِيْكُمْ بِشِهَابٍ قَبَسٍ لَّعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ - فَلَمَّا جَاءَهَا نُودِيَ أَنْ بُورِكَ مَنْ فِي النَّارِ وَمَنْ حَوْلَهَا وَسُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ العَالَمِينَ - يَا مُوسَى إِنَّهُ أَنَا اللَّهُ العَزِيزُ الحَكِيمُ

3) القَصَص

فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ مِنْ شَاطِئِ الوَادِي الأَيمَنِ فِي البُقْعَةِ المُبَارَكَةِ مِنَ الشَّجَرَةِ أَن يَّا مُوْسَى إِنِّي أَنَا اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ

كان موسى قد اشتاق إلى بلاده وأهله, فعزم على زيارتهم في خفية من فرعون وقومه, فتحمل بأهله وما كان معه من الغنم التي وهبها له صهره, فسلك بهم في ليلة مطيرة مظلمة باردة, فنزل منزلاً, فجعل كلما أورى زنده لا يضيء شيئاً, فتعجب من ذلك, فبينما هو كذلك "آنس من جانب الطور ناراً" أي رأى ناراً تضيء على بُعد تتأجج وتضطرم "فقال لأهله امكثوا إني آنست ناراً" أي حتى أذهب إليها "لعلي آتيكم منها بخبر" " أي من يهديني الطريق " وذلك لأنه قد أضل الطريق "أو جذوة من النار" أي قطعة منها "لعلكم تصطلون" أي تستدفئون بها من البرد, قال الله تعالى: " فلما أتاها نودي من شاطئ الواد الأيمن " أي من جانب الوادي مما يلي الجبل عن يمينه من ناحية الغرب, كما قال تعالى: "وما كنت بجانب الغربي إذ قضينا إلى موسى الأمر" فهذا مما يرشد إلى أن موسى قصد النار إلى جهة القبلة, والجبل الغربي عن يمينه, والنار وجدها تضطرم في شجرة خضراء في لحف الجبل مما يلي الوادي, فوقف باهتاً في أمرها, فناداه ربه " من شاطئ الواد الأيمن في البقعة المباركة من الشجرة ".

وربنا الهادي

اللهم تقبل منا صالح الأعمال
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

في إنتظار أهل الترجمة بمداخلتهم .

ملحوظة : بالرجوع لقاموس الياس جدت :

كلمة ذنب ....... تصلح لها Fault & sin

ذنب - خطأ - غلط - عيب = Fault
خطيئة - ذنب - أخطأ - أذنب = Sin

فأين هي المشكلة في الترجمة ....
==========
رد مماثــــــــــل
من المعلوم لو عالم ما تحدى الناس باختراع معين وسكت العلماء وعجزوا على أن يأتوا بمثل ما أتى به العالم لكان هذا أبلغ دليل على عبقرية وسمو وتفوق هذا العالم. أما اذا جاء أحد الدهماء والجهلة والذي لا يعرف شيئا ثم يدَّعي انه وجد عيوب فيما فشل فيه أهل العلم واصحاب الاختصاص فضلا عن ان الجاهل لا يعرف عما يتكلم وليس له من العلم نصيب
فان هذا الجاهل لن يستمع اليه أحد ومكانه بجانب شنودة في العباسية!
-----------------------------------------------------
انَّ أسلوب القرآن الكريم الذي أعجز فطاحل العرب وأهل اللغة في أوج عصرها من سماته اعادة القصة أكثر من مرة! وليس اعادة تكرار بل ابهار. فمن القصة الواحدة نجد دروس وعبر مذكورة لتناسب السياق ثم تتكرر القصة في سياق أخر فنجد لقطة أخرى ودرس جديد يتفق مع سياق السورة. أما التناقض المزعوم! فقائله لا يعرف معنى الكلمة أصلا. فالتناقض هو محاولة الجمع بين شيئين لا يمكن الجمع بينهما عقلا في وقت واحد. فلا نقول مثلا على شخص انه مسلم وانه كاثوليكي أو أعزب و متزوج أو انسان واله!!!
==========================
أحب أن تقرأوا معي ما يقوله سفر الخروج 3 عدد 1-14 عن نفس الموقف وقارنوا بأنفسكم بين أسلوب رباني وأسلوب بشري محض.

"1 واما موسى فكان يرعى غنم يثرون حميه كاهن مديان . فساق الغنم الى وراء البرية وجاء الى جبل الله حوريب . 2 وظهر له ملاك الرب بلهيب نار من وسط عليّقة . فنظر واذ العليقة تتوقّد بالنار والعليقة لم تكن تحترق .3 فقال موسى اميل الآن لانظر هذا المنظر العظيم . لماذا لا تحترق العليقة . 4 فلما رأى الرب انه مال لينظر ناداه الله من وسط العليقة وقال موسى موسى . فقال هانذا . 5 فقال لا تقترب الى ههنا . اخلع حذائك من رجليك . لان الموضع الذي انت واقف عليه ارض مقدسة . 6 ثم قال انا اله ابيك اله ابراهيم واله اسحق واله يعقوب . فغطى موسى وجهه لانه خاف ان ينظر الى الله . 7 فقال الرب اني قد رأيت مذلّة شعبي الذي في مصر وسمعت صراخهم من اجل مسخّريهم . اني علمت اوجاعهم .
8 فنزلت لانقذهم من ايدي المصريين واصعدهم من تلك الارض الى ارض جيدة وواسعة الى ارض تفيض لبنا وعسلا . الى مكان الكنعانيين والحثّيين والاموريين والفرزّيين والحوّيين واليبوسيين . 9 والآن هوذا صراخ بني اسرائيل قد اتى اليّ ورأيت ايضا الضيقة التي يضايقهم بها المصريون . 10 فالآن هلم فارسلك الى فرعون وتخرج شعبي بني اسرائيل من مصر . 11 فقال موسى للّه من انا حتى اذهب الى فرعون وحتى اخرج بني اسرائيل من مصر . 12 فقال اني اكون معك وهذه تكون لك العلامة اني ارسلتك . حينما تخرج الشعب من مصر تعبدون الله على هذا الجبل . 13 فقال موسى لله ها انا آتي الى بني اسرائيل واقول لهم اله آبائكم ارسلني اليكم . فاذا قالوا لي ما اسمه فماذا اقول لهم . 14 فقال الله لموسى أهيه الذي أهيه . وقال هكذا تقول لبني اسرائيل أهيه ارسلني اليكم"

أهيه الذي اهيه!!!! هل المتكلم هو الله تعالى أم مخبول؟؟؟ وما معنى أهيه في اللغة العربية؟
ولو كانت كلمة غير عربية فلماذا ترجموا كل شئ الا هذه الكلمة التي هي اجابة عن اسم اله آباء بني اسرائيل!!!! فهل يدعوا النصارى ويقولون يا أهيه أرزقنا؟؟؟
-------------------------------------------------------------
يبدو ان وجود قرآن واحد يجمع عليه المسلمون ويحفظونه ولا يختلفون فيه. فلا نسخة الملك فلان ولا الترجمة العصفورية ولا النسخة المنقحة المهلبية.
وهذا ما يحاول النصراني أن يرمي الاسلام به ألا وهو تعدد الترجمات واختلافها ولكن ذكاءه خانه اذ يصرح ان الآيات التي ذكرها من القرآن بلغته الأصلية هل رأيتهم أحمق من هذا؟ فالرجل يعترف ان ما أتي به من القرآن وليس الترجمات أي انه يعترف بوجود الأصل وتعدد الترجمات. وهذا حسنا فالترجمة هي عمل ومجهود بشري وليست كلام الله. وعليه فالترجمة مثل التفسير عمل بشري والبشر معرض للخطأ والتصحيح والتنقيح وهذا اعتراف ضمني من النصراني بأن ما معهم ليس كلام الله بل كلام بشر.
===============================
أورد النصراني ثلاث آيات كريمة ويدعي ان بها تناقض!!! وما أورده لا يعد تناقضا وان جاز له أن يسأل لماذا الاختلاف في الكلمات؟ فمن المعلوم انه في الموقف الواحد أو حوار ما بينك وبين أخر أو مجموعة تتحدثون في شئ ما. في العادة الانسان يعيد ما قاله بكلمات أخرى أو يعيد سؤاله ردا على استفسار أو موقف من أحد المتحاورين. وهنا اذا أردت أن تقص ما جرى لأخرين. فمن الممكن أن تقص القصة وتذكر سؤالا ما واجابتك عليه بشكل يفيد المستمع بالمقصود والهدف من كلامك وليس مجرد سرد أحداث القصة بالتفصيل الذي لا يفيد بل يضر حيث ان انتباه السائل سيكون مشتتا لفهم مقصودك مباشرة. بالاضافة ان اعادة قصة سيدنا موسى عليه السلام وكلامه مع رب العزة. فيه تحدي للمشركين فاذا سمعوا وعرفوا ما حدث مرة فكيف لا يستطيعوا أن يقصٌّوها بأسلوب أخر وكلمات أخرى من زاوية أخرى؟؟ وهنا يأتي ذكر نفس الموقف ويتكرر مرة ثالثة ويتكرر معه عجز المشركين ويبدأ معه عباد الصليب في الزيادة في الكفر واظهار جهلهم.
============================
بخصوص الترجمة فكما قلت سابقا اننا لا نعتبر ترجمة معاني القرآن الى أي لغة انها كلمة الله
(لي مقالة باللغة الانجليزية بهذا الخصوص ردا على أحد الأمريكان الذي قال كلاما مشابها ومن أراد أن يقرأها يمكنه مراسلتي وان شاء الله أرسلها له).
محاولة النصراني وجود ما يعتقد انه خطأ في الترجمة والقاء اللوم على القرآن الكريم بل تعدى الى قوله قرآن أول وقرآن ثاني!!! مما يدل على حقده وكذبه وجهله.
أما عن حقده لأن الله حفظ القرآن الكريم والمسلمون يقرأون كلام الله نديا خضرا كما نزل.
أما كذبه لادعائه أكثر من قرآن وهو الذي صرح في عبارة واحد "القرآن الأصلي والترجمات" فقد فرَّق بين الأصل وهو كلام الله والترجمات. فظهر كذبه وتدليسه.
وأما عن جهله فهو جهل مركب. مرة جهله باللغة العربية ومعنى "من ذنوبكم" والتي اعتقد انها للتبعيض أي جذء من الذنوب!! مع ان الطفل المسلم يعلم ان الاسلام يُجب أي يهدم ويمحو ما قبله فكيف فهم الجاهل غير هذا.وكيف لا يفهم لغته التي يتكلمها؟ وجهله باللغة الانجليزية أيضا واضح حيث ان المترجمين الثلاثة قد ترجموا الكلمة بنفس المعنى ولم يختلفوا!! وكان هذا حريا بالمغفل أن ينتبه ويتسائل لماذا اتفقوا على معنى واحد؟!! ولو رجع لكتب التفسير لعلم ان المترجمين على صواب لأنهم ترجموا المعنى الصحيح المراد والذي يتسق مع مبادئ الاسلام.
واليكم الأيه وتفسيرها من تفسير القرطبي
"قَالَتْ رُسُلُهُمْ أَفِي اللَّهِ شَكٌّ فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُؤَخِّرَكُمْ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى قَالُوا إِنْ أَنْتُمْ إِلَّا بَشَرٌ مِثْلُنَا تُرِيدُونَ أَنْ تَصُدُّونَا عَمَّا كَانَ يَعْبُدُ آبَاؤُنَا فَأْتُونَا بِسُلْطَانٍ مُبِينٍ (إبراهيم 10)"

يَدْعُوكُمْ لِيَغْفِرَ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ
" يَدْعُوكُمْ " أَيْ إِلَى طَاعَته بِالرُّسُلِ وَالْكُتُب . " لِيَغْفِر لَكُمْ مِنْ ذُنُوبكُمْ " قَالَ أَبُو عُبَيْد : " مِنْ " زَائِدَة . وَقَالَ سِيبَوَيْهِ : هِيَ لِلتَّبْعِيضِ ; وَيَجُوز أَنْ يُذْكَر الْبَعْض وَالْمُرَاد مِنْهُ الْجَمِيع . وَقِيلَ : " مِنْ " لِلْبَدَلِ وَلَيْسَتْ بِزَائِدَةٍ وَلَا مُبَعَّضَة ; أَيْ لِتَكُونَ الْمَغْفِرَة بَدَلًا مِنْ الذُّنُوب ."

============================================
أما عن التناقض في الأقوال فأحب أن أقدم لكم نماذج في التناقض من كتبهم.
متى 13 عدد 57
"57 فكانوا يعثرون بهواما يسوع فقال لهم ليس نبي بلا كرامة الا في وطنه وفي بيته"
أما في مرقس 6 عدد 4
" فقال لهم يسوع ليس نبي بلا كرامة الا في وطنه وبين اقربائه وفي بيته " أرجو ملاحظة اختلاف الكلمات أيضا
أما التناقض فهو كما في يوحنا 4 عدد 44
" لان يسوع نفسه شهد ان ليس لنبي كرامة في وطنه. "
نريد ان نعرف هل لنبي كرامة في وطنه أم لا؟؟؟؟؟
هذا هو التناقض يا عباد الخروف مع اختلاف الكلمات في الموقف الواحد!
---------------------------------------------------------
يوحنا 19 عدد 19
" وكتب بيلاطس عنوانا ووضعه على الصليب .وكان مكتوبا يسوع الناصري ملك اليهود "
أما لوقا 23 عدد 38
"وكان عنوان مكتوب فوقه باحرف يونانية ورومانية وعبرانية هذا هو ملك اليهود ."
أما مرقس 15 عدد 26
"26 وكان عنوان علّته مكتوبا ملك اليهود "
اما متى 27 عدد 37
"37 وجعلوا فوق راسه علته مكتوبة هذا هو يسوع ملك اليهود ."

حتى المكتوب على اللوحة!!! ماذا كان مكتوبا بالضبط؟؟؟؟
===============================
متى 26 عدد 42
" فمضى ايضا ثانية وصلّى قائلا يا ابتاه ان لم يمكن ان تعبر عني هذه الكاس الا ان اشربها فلتكن مشيئتك "
مرقس 14 عدد 36
" وقال يا ابا الآب كل شيء مستطاع لك فاجز عني هذه الكاس ولكن ليكن لا ما اريد انا بل ما تريد انت "
العبرانيين 5 عدد 7 يؤكد دعاء المسيح الى الله ولم يذكر الكلمات
"7 الذي في ايام جسده اذ قدم بصراخ شديد ودموع طلبات وتضرعات للقادر ان يخلصه من الموت وسمع له من اجل تقواه"
وهنا رأينا اختلاف كلمات الصلاة بين متى ومرقس وان كان كاتب العبرانيين يتفق معهما انه كان هناك صلاة ودعاء للنجاة. التناقض نجده في يوحنا 12 عدد 27
" الآن نفسي قد اضطربت .وماذا اقول .ايها الآب نجني من هذه الساعة .ولكن لاجل هذا أتيت الى هذه الساعة ."!!!! لأ صحيح! يا واد يا شجيع!
واضح جدا ان يوحنا يظهر يسوع وكأنه لو الزلزال هز مصر مفيش شعرة تتهز فيه!
أما باقي الكتبة فقالوا انه كان في حالة يرثى لها وكان عرقه يشبه قطرات الدماء!! وقبلها طلب من تلاميذه أن يبيعوا ملابسهم ويشتروا سيوفا وبالفعل جاؤا بسيفين وبأحدهما قطع بطرس أذن خادم كبير الكهنة!!!! وبعدها نزل ملاك ليقويه!!!
=====================
مرقس 15 عدد 34
"34 وفي الساعة التاسعة صرخ يسوع بصوت عظيم قائلا ألوي ألوي لما شبقتني الذي تفسيره الهي الهي لماذا تركتني "
متى 27 عدد 46
"6 ونحو الساعة التاسعة صرخ يسوع بصوت عظيم قائلا ايلي ايلي لما شبقتني اي الهي الهي لماذا تركتني ."
ألوي ألوي أم ايلي ايلي؟؟؟؟؟؟؟؟
===================
لوقا 23 عدد 47
"7 فلما رأى قائد المئة ما كان مجّد الله قائلا بالحقيقة كان هذا الانسان بارا ."
مرقس 15 عدد 39
" ولما رأى قائد المئة الواقف مقابله انه صرخ هكذا واسلم الروح قال حقا كان هذا الانسان ابن الله "
ماذا قال الرجل؟؟ هذا الرجل بار أم انه ابن الله؟؟ وهل قائد المئة اقنوم رابع ليعرف ابن الله من ابن المتمردة المتعوجة؟؟؟
============================
مرقس 15 عدد 37
" فصرخ يسوع بصوت عظيم واسلم الروح " صرخ فقط؟
لوقا 23 عدد 46
"6 ونادى يسوع بصوت عظيم وقال يا ابتاه في يديك استودع روحي .ولما قال هذا اسلم الروح ."
يوحنا 19 عدد 30
"30 فلما اخذ يسوع الخل قال قد اكمل .ونكس راسه واسلم الروح" ماذا قال يسوع عند خروج روحه؟؟؟ هل صرخ فقط أم قال أستودع روحي أم قال قد اكمل؟ في الانجليزية انه قال " انتهت"!!! ولماذا يستودع يسوع روحه في يد الله؟؟ أليس الأبن والأب واحد؟؟ فاذا كانت روح يسوع وديعة في يد أبيه فاذا لا يمكن أن يكون يسوع وأبيه واحد بل اثنين واحد ضعيف مقهور والأخر على النقيض! كيف يؤمن النصارى بكل هذه التناقضات التي تؤدي للجنون؟؟؟؟؟؟؟؟؟
=================
متى 26 عدد 34
"34 قال له يسوع الحق اقول لك انك في هذه الليلة قبل ان يصيح ديك تنكرني ثلاث مرات "
متى 26 عدد 75 تأكيد أن هذا حدث!!
" فتذكر بطرس كلام يسوع الذي قال له انك قبل ان يصيح الديك تنكرني ثلاث مرات"
مرقس 14 عدد 30
"فقال له يسوع الحق اقول لك انك اليوم في هذه الليلة قبل ان يصيح الديك مرتين تنكرني ثلاث مرات "!!!!
مرقس 14 عدد 72
"2 وصاح الديك ثانية فتذكر بطرس القول الذي قاله له يسوع انك قبل ان يصيح الديك مرتين تنكرني ثلاث مرات فلما تفكر به بكى"
أما يوحنا 13 عدد 38
"38 اجابه يسوع أتضع نفسك عني .الحق الحق اقول لك لا يصيح الديك حتى تنكرني ثلاث مرات "!!!
لوقا 22 عدد 60-61
"
60 فقال بطرس يا انسان لست اعرف ما تقول .وفي الحال بينما هو يتكلم صاح الديك .
61 فالتفت الرب ونظر الى بطرس .فتذكر بطرس كلام الرب كيف قال له انك قبل ان يصيح الديك تنكرني ثلاث مرات "
!!!
تناقض رهيب! متى يقول قبل قبل أن يصيح الديك! وأكد ما قاله انه حدث!!! ومرقس يقول قبل أن يصيح الديك مرتين!! وأكد ما قاله انه أيضا قد حدث وهذا يناقض متى. أما يوحنا فيقول ان الانكار ثلاث مرات سيحدث قبل صياح الديك!!! أما لوقا يتفق مع يوحنا ويناقض متى ومرقس ومتى ومرقس أصلا متناقضان!!!!!
هل هناك نماذج على التناقضات أفضل مما هو موجود في كتب اليهود والنصارى؟ لا أظن



من مواضيعي
0 إنفوجرافيك هل تعلم؟
0 الأربعون النووية
0 كيف تكسب حب الناس
0 تعزية الرافضة بمقتل الحسين محمد صالح المنجد
0 من روائع الشعر العربي فى الدعاء
0 ابطال شبهات الدارونيه
0 أسماء الأنبياء
0 رد شبهة حول قول الله: (وإذ قال ربك للملائكة إني جاعل في الأرض خليفة) وإسكانه الجنة

التوقيع:


غفر لى ولكم وللمسلمين أحياء واموت اللهم آمين
ابو يوسف السلفى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
موسى, الذي, سيأتي, ؟--ما, قاله

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 11:23 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009