ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > ملتقى رد الشبهات > ملتقى رد الشبهات حول الرسول والأحاديث والسنة
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

شبهه حول حديث التثاؤب والعطاس

ملتقى رد الشبهات حول الرسول والأحاديث والسنة


شبهه حول حديث التثاؤب والعطاس

ملتقى رد الشبهات حول الرسول والأحاديث والسنة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-06-2017, 05:33 PM   #1
ابو يوسف السلفى
فارس
 
الصورة الرمزية ابو يوسف السلفى
 

افتراضي شبهه حول حديث التثاؤب والعطاس

لخرافة

حدثنا ‏ ‏عاصم بن علي ‏ ‏حدثنا ‏ ‏ابن أبي ذئب ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد المقبري ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏
عن النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏إن الله يحب العطاس ويكره التثاؤب فإذا عطس أحدكم وحمد الله كان حقا على كل مسلم سمعه أن يقول له يرحمك الله وأما التثاؤب فإنما هو من الشيطان فإذا تثاءب أحدكم فليرده ما استطاع فإن أحدكم إذا تثاءب ضحك منه الشيطان

صحيح البخاري
‏حدثنا ‏ ‏يحيى بن أيوب ‏ ‏وقتيبة بن سعيد ‏ ‏وعلي بن حجر السعدي ‏ ‏قالوا حدثنا ‏ ‏إسمعيل يعنون ابن جعفر ‏ ‏عن ‏ ‏العلاء ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏
‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏‏ التثاؤب من الشيطان فإذا تثاءب أحدكم ‏ ‏فليكظم ‏ ‏ما استطاع
صحيح مسلم


‏حدثنا ‏ ‏ابن أبي عمر ‏ ‏حدثنا ‏ ‏سفيان ‏ ‏عن ‏ ‏ابن عجلان ‏ ‏عن ‏ ‏المقبري ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏
‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏العطاس من الله والتثاؤب من الشيطان فإذا تثاءب أحدكم فليضع يده على ‏ ‏فيه وإذا قال آه آه فإن الشيطان يضحك من جوفه وإن الله يحب العطاس ويكره التثاؤب فإذا قال الرجل آه آه إذا تثاءب فإن الشيطان يضحك في جوفه ‏
‏قال ‏ ‏أبو عيسى ‏ ‏هذا ‏ ‏حديث حسن صحيح

سنن الترمذي

‏حدثنا ‏ ‏الضحاك ‏ ‏حدثنا ‏ ‏ابن عجلان ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏
‏أن رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ‏ ‏إن الله يحب العطاس ويكره التثاؤب فإذا تثاءب أحدكم فقال ‏ ‏هاه فإن ذلك شيطان يضحك من جوفه


‏حدثنا ‏ ‏عبد الرزاق ‏ ‏قال حدثنا ‏ ‏معمر ‏ ‏عن ‏ ‏سهيل بن أبي صالح ‏ ‏عن ‏ ‏ابن أبي سعيد ‏ ‏عن ‏ ‏أبي سعيد الخدري ‏ ‏قال ‏
‏قال النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إذا تثاءب أحدكم في الصلاة فليضع يده على ‏ ‏فيه فإن الشيطان يدخل مع التثاؤب ‏

‏حدثنا ‏ ‏عبد الرزاق ‏ ‏أخبرنا ‏ ‏سفيان ‏ ‏عن ‏ ‏محمد بن عجلان ‏ ‏عن ‏ ‏سعيد المقبري ‏ ‏عن ‏ ‏أبي هريرة ‏ ‏قال ‏
‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إن الله يحب العطاس ويبغض ‏ ‏أو يكره ‏‏ التثاؤب فإذا قال أحدهم ها ها فإنما ذلك الشيطان يضحك من جوفه

مسند احمد

‏حدثنا ‏ ‏أحمد بن يونس ‏ ‏حدثنا ‏ ‏زهير ‏ ‏عن ‏ ‏سهيل ‏ ‏عن ‏ ‏ابن أبى سعيد الخدري ‏ ‏عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏قال ‏
‏قال رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏إذا تثاءب أحدكم فليمسك على ‏ ‏فيه فإن الشيطان يدخل ‏
‏حدثنا ‏ ‏ابن العلاء ‏ ‏عن ‏ ‏وكيع ‏ ‏عن ‏ ‏سفيان ‏ ‏عن ‏ ‏سهيل ‏ ‏نحوه قال في الصلاة ‏ ‏فليكظم ‏ ‏ما استطاع

سنن ابي داود

نفهم من كلام نبي الاسلام هنا في هذه الاحاديث الاتي :

1- ‏إن الله يحب العطاس ويكره التثاؤب .

2- التثاؤب فإنما هو من الشيطان .

3- إذا تثاءب أحد ضحك منه الشيطان .

4- إذا تثاءب أحد ‏ ‏فليكظم ‏ ‏ما استطاع .

5- فإذا تثاءب أحد فليضع يده على ‏ ‏فيه .

6- إذا قال المتثاؤب آه آه فإن الشيطان يضحك من جوفه .

7- ‏إذا تثاءب أحد في الصلاة فليضع يده على ‏ ‏فيه فإن الشيطان يدخل مع التثاؤب .



ولكن ماذا يقول العلم عن التثاؤب ( Yawn ) والعطس ( Sneezing ) :



اولا التثاؤب (Yawn ) :

في موسوعة ويبيكيديا (Wikipedia ) تقول :

http://en.wikipedia.org/wiki/Yawn


A yawn is a reflex of deep inhalation and exhalation associated with being tired, with a need to sleep, or from boredom.


التثاؤب هو عملية شهيق وزفير عميقة مع احتياج للنوم أو من الشعور بالملل .


وهو نفس ما يقوله هذا الموقع :

http://healthlink.mcw.edu/article/901227084.html

A yawn is a semi-automatic reflex that originates in the brain stem in response to a lower level of oxygen in the brain. Yawning also occurs when a person loses interest in their surroundings



التثاؤب هو عملية نتيجة reflex اي رد فعل منعكس ينشا من جذع المخ كنتيجة لنقص مستوي الاكسجين في الدم او الشعور بالملل من الاشياء المحيطة به



ان التثاؤب هي عملية فسيولوجية طبيعية تحدث للكل كما يقول هذا الموقع :

http://staff.washington.edu/chudler/yawning.html


Everyone yawns - babies, kids, teenagers, adults. Some birds, reptiles and most mammals also yawn

الكل يتثائب الاطفال و الرضع والشباب والكبار وبعض الطيور والزواحف ومعظم الثدييات .



أما عن العطس فكما تقول موسوعة ويبيكيديا هو :
http://en.wikipedia.org/wiki/Sneezing


A sneeze is a semi-autonomous, convulsive expulsion of air from the nose and mouth. An unimpeded sneeze sends two to five thousand bacteria-filled droplets into the air. The medical name for sneezing is sternutation.

Sneezing is generally caused by irritation in the passages of the nose. Allergens such as pollens, pet dander, house dust mites, as well as nonallergenic particles are usually harmless, but when they irritate the nose the body responds by expelling them from the nasal passages. The nose mistakes strong odors, sudden chills, bright lights (see photic sneeze reflex), and even orgasms in some people for nasal irritants, and it tries to defend itself with a sneeze.


العطس هو ايضا عملية فسيولوجية نتيجة reflex اي رد فعل منعكس نتيجة اثارة الغشاء المبطن للانف بسبب حبوب اللقاح او الاتربة أو بعض الروائح العطرية


اي ان التثاؤب والعطس هما عمليات فسيولوجية طبيعية تحدث للانسان وللحيوان ولا دخل لهما بالشيطان لا من قريب ولا من بعيد .


لكن الاعجب هو ما تقوله موسوعة وييبيكيديا عن التثاؤب :

http://en.wikipedia.org/wiki/Yawn

Superstitions

Certain superstitions surround the act of yawning. The most common of these is the belief that it is necessary to cover one's mouth when one is yawning in order to prevent one's soul from escaping the body. The Ancient Greeks believed that yawning was not a sign of boredom, but that a person's soul was trying to escape from its body, so that it may rest with the gods in the skies. This belief was also shared by the Mayan peoples.

A similar belief holds that yawning is caused by the Devil, who sends evil spirits to enter a person's body when his or her mouth is open. Thus, covering one's mouth prevents the evil spirits from entering. It is also why some people close a baby's mouth when it yawns.



معتقدات خرافية


هناك ما يؤمنون ان التثاؤب بسبب الشيطان الذي يدخل جسم الانسان عن طريق الفم المفتوح , ولذلك يغطي فمه لمنع دخول الشيطان



أليس هذا هو ما قاله نبي الاسلام في هذه الاحاديث .... أنه خرافة كما يقول العلم ....... معتقدات خرافية


هذا ما نقوله عن كلام محمد عن الشيطان في الاحاديث فكلها للأسف خرافات ( معذرة )

هل هناك نبي لله ويعلم بمعتقدات خرافية ؟

يمكن هذا الكلام يوافق أيام الجاهلية , لكن المشكلة الكبري أن هناك من يؤمن بهذه الخرافات ويدافع عنها ويقول انها من وحي الله ونحن في القرن الحادي والعشرون ................. مصيبة للأسف

للأسف لقد وضع نبي الاسلام للشخص المسلم بعبع اسمه الشيطان الذي يبيت في خيشومه ( انفه ) ويبول في أذنه حتي يظل في ارتعاد دائم .

هل ننتظر من يأول ( عفوا يفبرك ) كلام الاحاديث حتي لا يصبح معتقدات خرافية ؟


الــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــرد
اقرأ يا ضيفنا وتمتع بالحق


التثاؤب والعطاس

عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : " إن الله يحب العُطاس و يكره التثاؤب ، فإذا عطس فحمد الله فحق على كل مسلم سمعه أن يشمِّته ، و أما التثاؤب فإنما هو من الشيطان فليردّه ما استطاع ، فإذا قال : ها ، ضحك منه الشيطان" صحيح البخاري ..

عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " إذا تثاءب أحدكم فليمسك بيده ـ وفي رواية ـ على فيه ، فإن الشيطان يدخل " رواه مسلم .

قال الخطابي : معنى المحبة و الكراهة فيهما منصرف إلى سببهما ، و ذلك أن العُطاس يكون من خِفَّة البدن وانفتاح المسامّ وعدم الغاية في الشبع ، وهو بخلاف التثاؤب فإنه يكون من علَّة امتلاء البدن و ثقله من ما يكون ناشئاً عن كثرة الأكل و التخليط فيه ، والأول يستدعي النشاط للعبادة و الثاني على عكسه ..

تشميت العاطس :

وبيَّن النبي صلى الله عليه و سلم كيف يُشَمَّت العاطس في الحديث الشريف الذي رواه أبو هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : " إذا عطس أحدكم فليقل الحمد لله ، و ليقل له أخوه أو صاحبه : يرحمك الله ، فإذا قال له يرحمك الله فليقل : يهديكم الله و يصلح بالكم " صحيح البخاري ..

في العلم الحديث :

والأطباء في العصر الحاضر يقولون : التثاؤب دليل على حاجة الدماغ و الجسم إلى الأوكسجين و الغذاء ، و على تقصير جهاز التنفس في تقديم ما يحتاجه الدماغ و الجسم من الأوكسجين ، و هذا ما يحدث عند النعاس و الإغماء و قبيل الوفاة .

تعريف التثاؤب للد/عبد الرزاق كيلاني : هو شهيق عميق يجري عن طريق الفم ، وليس الفم بالطريق الطبيعي للشهيق لأنه ليس مجهزاً بجهاز لتصفية الهواء كما هو في الأنف .

وهو دليل على حاجة الدماغ خاصة إلى الأوكسجين والغذاء ، وعلى تقصير الجهاز التنفسي في تقديم ذلك إلى الدماغ خاصة وإلى الجسم عامة وهذا ما يحدث عند النعاس وعند الإغماء . والتثاؤب قد يضر بالبدن لأن الهواء غير المصفى قد يحمل معه إلى البدن الجراثيم والهوام ؛ لذلك جاء الهَدي النبوي الكريم برد التثاؤب على قدر الاستطاعة ، أو سد الفم براحة اليد اليمنى أو بظهر اليسرى .

وينقل د. غياث الأحمد تفسير علماء النفس للتثاؤب على أنه دليل على الصراع بين النفس وفعالياتها من جهة، وبين الجسد وحاجته إلى النوم من جهة أخرى . وهو من الناحية الطبية فعل منعكس من أفعال التنفس ، ويرى أن علية كراهة النبي صلى الله عليه وسلم له كونه دليل على الكسل والخمول .

ويرى د. أنور حمدي أن الأمر النبوي الكريم برد التثاؤب قدر المستطاع إنما يحمل فوائد ثلاث :

* أولها أنه دليل بلا شك على ذوق جمالي رفيع ، إذ أن المتثائب حين يفغر فاه كاملاً ، مظهراً كل ما فيه من بقايا طعامية ولعاب وأسنان نخرة أو ضائعة مع ظهور رائحة الفم يثير الاشمئزاز في نفس الناظر .

* ثانياً : فائدة وقائية إذ يفيد في منع الهوام والحشرات من الدخول إلى الفم أثناء فعله.

* ثالثاً : وقائي أيضاً فهذه التعليمات الرائعة تقي من حدوث خلع في المفصل الفكي الصدغي ، ذلك أن الحركة المفاجئة الواسعة للفك السفلي أثناء التثاؤب قد يؤدي لحدوث مثل هذا الخلع .

تعريف العُطاس : عكس التثاؤب ، فهو قوي ومفاجئ يخرج معه الهواء بقوة من الرئتين عن طريقي الأنف والفم ، فيجرف معه ما في طريقه من الغبار و الهباء و الهوام و الجراثيم التي تسربت إلى جهاز التنفس لذلك كان من الطبيعي أن يكون العطاس من الرحمن لأن فيه فائدة للجسم ، وأن يكون التثاؤب من الشيطان لأن فيه ضرراً للجسم ، و حق على المرء أن يحمد الله سبحانه و تعالى على العُطاس ، و أن يستعيذ به من الشيطان الرجيم في حالة التثاؤب ..

هذا وقد عرف الإنسان منذ القدم فائدة العطاس لجسمه وعرف أنه يجلب له الراحة والإنشراح فاستخدم طريقة لتنبيه بطانة الأنف لإحداث العطاس وذلك بإدخال سنابل الأعشاب أو ريش الطير إلى الأنف أو باستنشاق مواد مهيجة (كالنشوق) حيث يؤدي ذلك إلى إحداث تهيج شديد في بطانة الأنف وأعصابها الحسية يؤدي إلى حدوث العطاس وما ينجم عنه من شعور بالراحة .

وقد أكد د. إبراهيم الراوي أن العطاس وسيلة دفاعية دماغية هامة لتخليص المسالك التنفسية من الشوائب ومن أي جسم غريب يدخل عن طريق الأنف، فإن مجرد ملامسة الجسم الغريب لبطانة الأنف فإن بطانة الأنف تتنبه بسرعة عجيبة آمرة الحجاب الحاجز بصنع شهيق عميق لا إرادي يتبعه زفير عنيف [ والذي هو العطاس ] ..

فعلى المسلم إذا عطس أخاه المسلم أن يبارك له هذه الرحمة الإلهية والتي يكمن وراءها سر خفي من أسرار هذا الجسم البشري فسبحان من خلق الإنسان وأبدعه في أحسن تقويم . وفي تشميت العاطس حكمة إلهية أن يوحي رب العالمين إلى نبيه صلى الله عليه وسلم أن يوجه أتباعه إلى أهمية ما في العطاس من منفعة للبدن تستحق الحمد والشكر وهذه من معجزات النبوة ! إذ لماذا نحمد الله على العطاس ولا نفعل ذلك عند السعال ؟

والجواب هو لأن القلب يتوقف عن النبض خلال العطاس والعطسه سرعتها 100كلم في الساعه وإذا عطست بشده من الممكن أن تكسر ضلع من أضلاعك ، وإذا حاولت إيقاف عطسة مفاجئة من الخروج ، فإنه يؤدي إلى إرتداد الدم في الرقبه أو الرأس ومن ثم إلى الوفاة ، وإذا تركت عيناك مفتوحتان أثناء العطاس ، من المحتمل أن تخرج من محجريها.

وأثناء العطسه تتوقف جميع أجهزة الجسم التنفسي والهضمي والبولي وبما فيها القلب رغم أن وقت العطسه ( ثانيه أو الجزء من الثانيه) وبعدها تعمل إن أراد الله لها أن تعمل و كأنه لم يحصل شيء ، لذلك كان حمد الله تعالى هو شكر لله على هذه النجاة ..

الأدب النبوي في العطاس :

ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال : " كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا عطس وضع يده أو ثوبه على فيه وخفض أو غض من صوته "

واضيف الى الضيف هذا الرابط كي يقرا ويفهم الغاية من قول رسول الله حول اداب العطس والتثائب

http://www.55a.net/firas/arabic/inde...&select_page=3

والله المستعان


اضافه
هل رأيت وجهك فى المرآة عندما تتثاءب؟
جرب! و سوف ترى تحولاً فى وجهك يشبه الشيطان!
نصيحة أخرى مُجربة!
إذا قلت "اللهم صلى على النبى محمد" عند الرغبة فى التثاؤب سوف تضيع هذه الرغبة!
و بما إنك لن تفعل..... إتاوب ياخويا و إفتح بقك على الآخر

و هذا رابط لموضوع عن التثاؤب لو كنت بتعرف الإنجليزية:
http://faculty.washington.edu/chudler/yawning.html
من جامعة واشنطن ذاتها.... و مش من ال Wikepedia

و فى آخره بعد أن إستعرض كل الأسباب العلمية للتثاؤب مكتوب بالحرف الواحد:

"None of this has been proven true and yawns are still one of the mysteries of the mind"
.
يعنى السبب غير معروف و مازال غامض حتى الآن.... فما المانع إنه يكون من الشيطان؟... إذا كان العلم و الطب حارا فى تفسيره!

أما بالنسبة للعطس..... فتشميت العاطس موجود منذ القدم فى كل الثقافات:
فى الإنجليزية يقولون "Bless You"
وفى الألمانية يقولون "Gesundheit"

و يُقال أن آدم أول ما نزلت فيه الروح عطس...... فقال الحمد لله....فردت عليه الملائكة "يرحمكم الله"

و كل المواليد يعطسون فى الدقائق الأولى من حياتهم لتنظيف أنوفهم من السوائل الرحمية!

بس إنت باين عليك ما عطستش.... و تعطس ليه.... ما إنت مليان روح قدس ربنا يخليها لك و يخليك ليها


بالمناسبه


هناك نقطتين أغفلتهما , لذلك أصبح بحثك غير علمي و غير موضوعي

1- العلم لم يثبت وجود الجن و الشياطين و الغيبيات , فلا تؤاخذنا أنك بحثت في التثاؤب ولم تجد للشيطان مكان في التحليل العلمي فهذا ليس حجة علينا

و سؤالي و هل أثبت العلم ما تؤمنون به عن الشياطين والأرواح النجسة ؟


2- كل أدلتك التي تعتقد أنها "علمية" من موقع موسوعة ويبيكيديا (Wikipedia )
قهل تعلم أي شيئ عن موسوعة ويبيكيديا ؟؟ هل تعتقد أنها هيئة علمية ؟؟

يا صديقي هذه الموسوعة حرة و لا توجد هيئة علمية تشرف عليها و يمكن لأي مستخدم للإنترنت أن يضع أي كلام عن أي موضوع

هل تحب أن أضع اليوم تعريف لكلمة "يسوع" بأنه شيطان من أتباع إبليس ؟؟
يمكنني هذا و أتحداك لو أن أي شخص راقب ما كتبته و قام بحذفه





ويكيبيديا:عدم مسؤولية عام
من ويكيبيديا, الموسوعة الحره

انت حر :

استخدم ويكيبيديا على مسؤوليتك
ويكيبيديا لا تعطي نصائح أو إرشادات
ويكيبيديا لا تعطي آراء قانونية
ويكيبيديا تحتوي على بيانات غير موضوعية أو موثقة
الآراء إن وجدت تعبر عن كاتبها وليست عن ويكيبيديا.
ويكيبيديا ليست مسؤولة عن المعلومات الواردة فيها .
التعويض الوحيد المتاح هو أن تتوقف عن استخدام الموقع.
اكتب ما شئت بحرية ولكن يجب أن تفيدالآخرين

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%88%...B9%D8%A7%D9%85
.

السؤال الآن : ذكر الكتاب المقدس الشياطين عدة مرات ولكنه لم يوضح لنا نقطة مهمة جداً ... فالإنسان مخلوق من طين والملائكة من النور ....

فمن أي شيء خُلقت الشياطين


من مواضيعي
0 للرد على القمص / يوحنا فوزي بشاي في كتابه ( الكتاب المقدس هو الكتاب الإلهي الصحيح ويستحيل تحريفه )
0 هدايا رمضانية سخية
0 أشهر عشرة توابل هندية
0 انفوجرافيك ماذا تفعل لتبقى ايجابيا
0 أَقِطُ أم سُلَيْم
0 هل هذا يقبلة اى عقل؟!
0 خطة بسيطة لشد البطن مطوية مهمة
0 المجامع

التوقيع:


غفر لى ولكم وللمسلمين أحياء واموت اللهم آمين
ابو يوسف السلفى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
التثاؤب, حديث, شبهه, والعطاس

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:57 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009