ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > ملتقى الاديان الوضعية والفكرية والالحاد والفرق والمذاهب > مقالات في الإلحــــــاد
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

أركان الإيمان في الملة الإلحادية

مقالات في الإلحــــــاد


أركان الإيمان في الملة الإلحادية

مقالات في الإلحــــــاد


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-07-2017, 10:38 PM   #1
سيف الدين
Administrator
 
الصورة الرمزية سيف الدين
 

افتراضي أركان الإيمان في الملة الإلحادية

أركان الإيمان في الملة الإلحادية

الإلحاد رد فعل سلبي عدمي عاطفي خرافي غير عقلاني على الإيمان بالخالق, لكنه هو أيضا إيمان له أصول وأركان ألخصها تبصرة وذكرى للمليحد الغلبان وللاديني الكسلان وللاأدري التيهان:

الركن الأول الشهادتان:
------------

يكفر الملحد بالله لكنه يشهد أن: لا إله والكون مادة, والمادة لا تفنى ولا تستحدث من العدم, فالعالم المادي إله الملحد شاء أم أبى, والملحد يشهد
على نفسه بأنه على عقيدة وحدة الوجود, فالخالق عنده والمخلوق شيء واحد: المادة. ويخلع الملحد على "المادة" صفات الألوهية, فهي أزلية حكيمة خلاقة.

الركن الثاني:
------

يكفر الملحد بالملائكة لكنه يؤمن بالكائنات العلوية الفضائية الخضراء, وهي بشعة المنظر منتفخة البطون, عظيمة الرؤوس, شديدة الذكاء, ومن علامة ذلك في زعم القسيس دونكي أنها زرعت في خلاياه شريط الدي إن إي. على كل حال, هي عقيدة إلحادية غيبية غبية, لا دليل عليها إلا في عالم الأنيمي والخيال العلمي.

الركن الثالث:
-------

يكفر الملحد بالكتب السماوية, ويتشدق بأن الدين اختراع بشري, ثم يؤمن بكتب دينه المادي وأعظمها لديه كتاب "أصل الأنواع" لدارون, وهو يؤمن به إيمانا شديدا رغم أن العلم الحديث قد فنده تفنيدا, لكن الإلحاد إيمان غبي أعمى.

الركن الرابع:
------

يكفر الملحد بالأنبياء والرسل, لكنه يؤمن بمبشري الإلحاد ويخلع عليهم أوصاف التبجيل والتوقير والعصمة, فلا يكاد يمر عليه يوم دون أن يذكر دوكينز وهارس وهيتشنز.

الركن الخامس:
--------

يكفر الملحد بالآخرة, لكنه يؤمن بعوالم أخرى لا يراها ولا يدركها ولا دليل عليها, فهو يؤمن بها لأن مبشري الإلحاد العباقرة افترضوها بعدما ألجأتهم حقائق العلم الحديث إلى ركن ضيق, وتكاثرت عليهم أدلة الدقة والتصميم في الكون, فهربوا إلى خرافة الأكوان المتوازية.

الركن السادس:
--------

يكفر الملحد بالقدر ويؤمن بخضوعه لحتمية مادية قاهرة, فهو مجرد آلة داروينية مبرمجة, لهذا فهو ينكر حريته, ويصفها في أحسن الأحوال بأنها وهم نشأ في الدماغ نتيجة للتطور الدارويني.

هل فهمت عقيدتك الآن أيها المليحد الغافل؟ هل حققت أركان الإيمان في ملتك الإلحادية, أم أنك ملحد نص نص؟
هل تؤمن بالمادة ومخلوقاتها الفضائية وكتبها ومبشريها وبعوالمها الأخرى المتوازية وبالجبرية المادية؟
إذن فأنت ملحد جَلْد, وقلبك أقسى من الحجر الصَّلْد, والحمد لله الذي كرمنا بالإسلام وعافانا مما ترديت فيه من خرافة وجهل وضلال.



من مواضيعي
0 الخفاش من الثدييات و ليس من الطيور كما ذكر الكتاب المقدس
0 أكلة لحوم الآلهه - سر الافخارستيا - القداس الإلهي
0 معنا عضو جديد وهو - mmk683
0 مرحبا بك معنا يا nakyaccer
0 إجازة نصف العام.. زاد وبرامج
0 الإلحاد وسائله ، وخطره ، وسبل مواجهته
0 برنامج الدين والحياة للشعراوي
0 من الهدي النبوي مع المسيء

التوقيع:


سيف الدين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أركان, المنة, الإلحادية, الإيمان

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:25 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009