ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > ملتقى نقد النصرانية > ملتقى الكتاب المقدس
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

من القائل (إن الذى يأتى بعدى صار قدامى لأنه كان قبلى) مفاجأة المخطوطات

ملتقى الكتاب المقدس


من القائل (إن الذى يأتى بعدى صار قدامى لأنه كان قبلى) مفاجأة المخطوطات

ملتقى الكتاب المقدس


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-20-2017, 03:07 AM   #1
ابو يوسف السلفى
فارس
 
الصورة الرمزية ابو يوسف السلفى
 

افتراضي من القائل (إن الذى يأتى بعدى صار قدامى لأنه كان قبلى) مفاجأة المخطوطات

من القائل (إن الذى يأتى بعدى صار قدامى لأنه كان قبلى) مفاجأة المخطوطات
فكرة هذا المقال صاحبها هو احد الاعضاء فى منتدى الجامع اعتقد ان اسمه Karam_144 واعترافا بفضل الرجل فقد ذكرت انه صاحب فكرة المقال فشكرا لله ثم له
ودورى هو توثيق معلومته بصوره كامله فقد قال الاخ
"أما بالنسبة ليوحنا فقد قرأت في موقع بايبل ريسيرشر أن هناك قراءة مختلفة في بعض المخطوطات لهذا العدد ا " يُوحَنَّا شَهِدَ لَهُ وَنَادَى: «هَذَا هُوَ الَّذِي قُلْتُ عَنْهُ: إِنَّ الَّذِي يَأْتِي بَعْدِي صَارَ قُدَّامِي لأَنَّهُ كَانَ قَبْلِي». يو 1 :15
هذه القراءة تقول أن يوحنا قال " هذا ( يعني المسيح ) الذي قالـ(ها) " إِنَّ الَّذِي يَأْتِي بَعْدِي صَارَ قُدَّامِي لأَنَّهُ كَانَ قَبْلِي "
حسنا ماذا تقول المخطوطات اليونانيه فى هذا الموضع
لدينا عدة قرائات
القراءه الحاليه تقول باليونانيه (اوتوس هين هون ايبون autos yn On eipon ) اى الذى قلت عنه
لكن المخطوطات لها رأى اخر
فمثلا
هناك قراءه فى منتهى الخطوره تقول (اوتوس هين هو ايبون autos yn O eipon ) والفارق بينهما حرف واحد هو n بعد الـ O حولتها من ضمير وصل او ما يعرف بالاسم الموصول (الذى) الى اداة تعريف (الـ) فتغيرت الجمله تماما واصبحت
(هذا هو القائل) وأصبح المعنى
" يُوحَنَّا شَهِدَ لَهُ وَنَادَى: «هَذَا هُوالقائل: إِنَّ الَّذِي يَأْتِي بَعْدِي صَارَ قُدَّامِي لأَنَّهُ كَانَ قَبْلِي»
اى ان يوحنا يقول أن قائل جملة " إِنَّ الَّذِي يَأْتِي بَعْدِي صَارَ قُدَّامِي لأَنَّهُ كَانَ قَبْلِي " هو المسيح شخصيا ، وهذا يجعل المسيح مبشرا برسول يأتى من بعده أعظم منه طبقا للمعنى المتعارف عليه لهذه الجمله بل وان هذا الذى سيأتى بعده خلق قبله وهو صار قدامه لانه سبقه فى الخلق (لانه كان قبلى) وهو ما يعنى انه اعظم منه اضافة الى انه يوافق تماما ما لدينا من احاديث عن ان الرسول كان اول خلق الله ، اضافة الى انه يطابق تماما الايات التى تؤكد ان المسيح كان " مبشرا برسول يأتى من بعدى " فلفظة يأتى بعدى نصا موجوده فى انجيل يوحنا فى هذه المخطوطات
1 - المخطوطه السينائيه (رقم واحد فى العالم فى تصنيف المخطوطات وهى اقدمها وتعود للقرن الرابع الميلادى وهى اهم المخطوطات على الاطلاق وترمز بحرف (ألف) العبرى لانها الاولى فى العالم من حيث الاهميه)
2 - المخطوطه الفاتيكانيه (وهى المخطوطه التاليه للسينائيه من حيث الاهميه وتاريخها يعود للقرن الرابع الميلادى ايضا وترمز بالحرف B )
3 - المخطوطه الافرايميه (وهى التاليه للفاتيكانيه من حيث الاهميه وتاريخها يعود للقرن الخامس الميلادى وترمز بالحرف C )
4– كتابات اوريجن (القرن الثالث الميلادى ) وهو من اشهر اباء الكنيسه على الاطلاق
5 – البرديات 66 ، 75 تحوى القراءه نفسها (وتعود للقرن الثالث الميلادى) وتمت اضافة حرف N صغير جدا (أصغر من الخط المستخدم فى كتابة البرديه دلالة على انه محشور بينهما ولم يكن موجودا فى النسخ الاول لها) بين حرفى الـ O والـ E فى كلمة Eipon
وقد قام ويستكوت وهورت (وهما من اشهر علماء المخطوطات والكتاب المقدس بوضع هذه القراءه فى نسختهما باعتبارها القراءه الاصليه لانها موجوده فى اهم وأقدم 3 مخطوطات يونانيه فى العالم بينما اشارا للقراءة القديمة بين اقواس لانها غير اصليه ومحرفه

وفى الحقيقه فان الكنائس بذلت جهدا كبيرا فى تحريف القراءه ولن نخفى جهدها العظيم هذا ، الا ان الله فوق الجميع مهما ارادوا ان يطفئوا نوره
انظر الى بقية المعلومات
لقد قام الكتبه المحرفين والمزورين تدعمهم الكنائس بمحاولة تحريف فى هذه القراءه بالفعل وقد حدد تشايندروف الذين قاموا بالتحريفات واكد ان محاولة تحريف السينائيه كانت على يد الناسخ الذى يرمز له بالرمز C2 وهو (كما سبق ان ذكرت فى مقالاتى المجمعه عن علوم المخطوطات اليونانيه) يعود للقرن السابع الميلادى (قرن الاسلام و انتشاره الواسع ) ونفس الشىء حدث فى الفاتيكانيه لكن القراءه القديمه بقيت ظاهره وواضحه رغم التحريف ويعود تاريخه B2 الى القرن السابع ايضا (مصادفه عجيبه) اما الافرايميه فيعود محرفها الى القرن التاسع الميلادى ( C3 )
وكان التحريف يتم باضافه حرف الـ N صغير فوق حرف O وبينه وبين حرف E فى اول كلمة Eipon لجعل القراءة مشابهه للحاليه ويظهر هذا بصوره واضحه فى الفاتيكانيه ، اضافة للبرديات 66 ، 75 وهما من أهم واقدم البرديات
وكان يمكن القول ان المسأله مساله نسيان لكن اتفاق اقدم واهم 3 مخطوطات فى العالم على نفس القراءه تؤكد ان الامر يستحيل تصور فكرة اتفاق النسيان فيه ، اضافة الى ان التصحيح المشبوه تم فى القرن السابع عند ظهور الاسلام وانتشاره
وبامكانكم الرجوع الى مقالات المخطوطات الكامله التى نشرتها فى منتدى الجامع وبن مريم للتاكد من التواريخ التى ذكرتها سابقا للمحرفين فى كل هذه المخطوطه

وقد اثار هذا الوضع انتباه العلماء فيقول متزجر مثلا
The awkwardness of the reading as well as absence of previous mention of john testimony , prompted more than one copyist to make adjustments to the text

غرابة القراءة وغياب اى اشارة سابقه لشهادة يوحنا (يقصد ان الجمله تفترض ان يوحنا قال عنه هذا من قبل حتى يقول الان هذا هو الذى قلت عنه بينما الانجيل لا يذكر انه قال هذا مما جعل القراءه ( هذا الذى قلت عنه) ضعيفه وغير مقبوله لانه لم يقل عنه هذا من قبل ، مما يقوى القراءه الاخرى (هذا هو القائل)) جعلت اكثر من ناسخ يحاول اضافة تعديلات على النص
وهو هنا يبرر محاولات تحريف النص المتكرره
حتى أن بعض المخطوطات فى محاولاتهم الحثيثه لطمس القراءه القديمه ، اضافت كلمة الى النص وهى umin وهى صيغة المفعول الغير المباشر فى اليونانيه للمخاطب الجمع وهى تستخدم فى خطاب المفرد للتعظيم والتكريم (كما تستخدم Vous الفرنسيه مثلا اى بمعنى حضرتكم) فهو طبقا للتحريف الجديد ( أنت هو الذى قلت عنه " إن الذى يأتى بعدى صار قدامى لأنه كان قبلى " ) وذكرت هذا مخطوطات لاحقه فى القرن السابع الميلادى
ذكرت كتعديل فى المخطوطه بيزا ( التعديل يعود تاريخه للقرن السابع الميلادى بينما المخطوطه للقرن السادس تقريبا)
وكتعديل لاحق على المخطوطه فرير W والتى تحفظ الان فى واشنطن وتعود فى تاريخها للقرن الخامس (لكن التعديل اللاحق غير محدد التاريخ)
والمخطوطه X المحفوظه فى المانيا (ميونخ) وتعود للقرن العاشر ورمزها 033 (وهنا ذكرت القراءه فى المتن لا كتعديل لان الكنيسه تدبرت امرها فحرصت على هذا فى ذلك الوقت المتأخر

وشكرا لكم جميعا واعتقد ان هذا اثبات قاطع على ان المسيح كان مبشرا برسول يأتى من بعده ، وهو موجود فى المخطوطات القديمه فقط كما نرى مع محاولات لتحريفها واضحه



أرسل بواسطة : شريف حمدي




تعقيب Dexter

تصديقاً لكلامك ... ها هي إحدى الترجمات الأمينة بالإنكليزية :


(John bore witness about him, yes, he actually cried out—this was the one who said [it]—saying: “The one coming behind me has advanced in front of me, because he existed before me.”) p


http://www.watchtower.org/bible/joh/chapter_001.htm


تعقيبي



إنجيل برنابا

الفصل 42

أجاب يسوع : إن الآيات التي يفعلها الله على يدي تظهر إني اتكلم بما يريد الله ، ولست احسب نفسي نظير الذي تقولون عنه ، لأني لست أهلا أن أحل رباطات جرموق أو سيور حذاء رسول الله الذي تسمونه مسيا الذي خلق قبلي وسيأتي بعدي وسيأتي بكلام الحق ولا يكون لدينه نهاية )



قال الله عن عيسى انه قال ( ومبشرا برسول يأتي من بعدي أسمه أحمد)



الله أكبر ولله الحمد.......جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا

الحمد لله والله أكبر



من مواضيعي
0 عرض موجز لكتاب (ميليشيا الإلحاد- مدخل لفهم الإلحاد الجديد)
0 المخللات
0 طريقه تنصير المسلمين فى اوروبا
0 مصير النصراني الذي مات وهو يبحث هل الإسلام حق أم لا
0 الرياضة البدنية في السنة النبوية
0 الرد على : الحاسم فى الإتيان بمثله
0 سجال السيادة، وظاهرة المسارات المتفاوتة! (تدوينة مختصرة)
0 انهيار التطور - مترجم

التوقيع:


غفر لى ولكم وللمسلمين أحياء واموت اللهم آمين
ابو يوسف السلفى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مؤمن, مفاجأة, المخطوطات, الذي, القائم, تعدد, يأتي, قبلى), قدامى

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:05 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009