ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > ملتقى نقد النصرانية > ملتقى الكتاب المقدس
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

الحوارى رقم 13

ملتقى الكتاب المقدس


الحوارى رقم 13

ملتقى الكتاب المقدس


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-20-2017, 03:02 AM   #1
ابو يوسف السلفى
فارس
 
الصورة الرمزية ابو يوسف السلفى
 

افتراضي الحوارى رقم 13

الحوارى رقم 13

فى الحقيقه دائما كنت أندهش من موضوع القديس برنابا عند النصارى
فما يرويه سفر أعمال الرسل يشير بصورة سافرة لا تدع مجالا للشك أنه كان ذو مكانه متقدمه على جميع التلاميذ فبدءا من ادخال بولس فى الجماعه ومرورا باكلام عن ايمانه وامتلاءه بالروح (أعمال 24:11) ، واختياره تحديدا مع بولس لنشر الدعوه وانهاء المشاكل الدينيه والمنازعات (أعمال 15) ، والاعجاب الشديد من قبل أهالى المدن حتى سموه زيوس ويعلق على هذا ألبرت بارنز فى تعليقه على الآيه
Jupiter was the most powerful of all the gods of the ancients
(جوبتر او المشترى رمز زيوس) كان أقوى الالهه عند القدماء
اما بولس فقد وصفوه بانه هرمس
ويعلق كلارك على هذا
Jupiter was accustomed to take Mercury with him on such expeditions.
اعتاد زيوس ان يصحب هرمس معه فى تنقلاته ورحلاته
فتصوروا مدى اعجابهم بهذا الشخص حتى أسموه باسم أعظم الهتهم التى كانوا يعبدونها فى ذلك الوقت
السؤال الذى حيرنى ؟ اعمال الرسل يشير أن الدور الأكبر فى نشر الدعوه فى ذلك الوقت كان لبرنابا وتابعه بولس باختيار الجميع بينما تضائل دور باقى التلاميذ لحد كبير فلم نعد نرى دورا يذكر لاى منهم
ربما تكلم بطرس ويوحنا بعض الوقت مع اليهود فى فلسطين لكننا لا نرى لهما دورا فى ما وراء هذا بل ان النتيجه هى ان الناس رأت
"Acts:4:13:
13 فلما رأوا مجاهرة بطرس ويوحنا ووجدوا انهما انسانان عديما العلم وعاميّان تعجبوا.فعرفوهما انهما كانا مع يسوع. (SVD)"
عديما العلم وعاميان ، أعتقد أن هذه هى مفاتيح اللغز
التلاميذ عامة كانوا بلا علم ولا ثقافه (وليس هذه مشكله ايمانية ولكنها مشكله دعويه) والسبب انهم مجرد صيادين من عامة اليهود ولا نفترض فى أمثال هؤلاء ثقافة عاليه وقدرة على الحوار والنقاش والاقناع
لهذا تم انتخاب المؤمنين المثقفين اللذين يجيدون اللغات للحوار مع اليهود (وغير اليهود) فى الامم الاخرى وطبعا فآخر من يصلح كان اى من التلاميذ لضحالة معارفهم ومحدودية ذكائهم كما قال عنهم يسوع نفسه "غبيان وبطيئا الايمان" رغم انى لا أصدق انه يقول هذا عن بعض المؤمنين به
الا ان الاناجيل كلها تشير الى ان التلاميذ عامة لم يكونوا على ذكاء واضح فهم لم يفهموا اشياء بديهيه وواضحه كثيره وبامكانك مراجعة عدم فهمهم لامثله وكلام واضح كثير
أعود فأقول كيف يكون برنابا ليس من الحواريين وهو من هو فى العلم والثقافه والايمان؟
ما فائدة مسألة الاثنى عشر أصلا
اننى لا أرى قيمة لها تذكر الا فى آيه تقول انهم سيدينون أسباط بنى اسرائيل الاثنى عشر (وان كان هذا كلاما سخيفا اذ انه يتطلب مقدما ان يكون كل واحد منهم من سبط مختلف حتى يكون لشهادته على سبطه معنى والا فما معنى تخصيص سبط لاى منهم عشوائيا فعندئذ لا معنى لكونهم اثنى عشر ، اذ فليكون خمسه او مائه لا فارق ما دام ليس كل واحد منهم من نفس السبط الذى سيشهد عليه (وبكل تأكيد ليس كل منهم من سبط مختلف لان بينهم أخوه أشقاء مثل ابنى زبدى مثلا فلابد انهما من نفس السبط وبالتالى فشهادتهما على سبطهما ايا يكن تعنى ان سبطا سيسقط ولن يجد من يشهد عليه)
ثم عودة لعالمية الرساله ، ما فائدة كونهم 12 اذا كان المسيح سيرسلهم للامم ، فمن سيدين الامم اذن ؟ ولماذا يتم تخصيص 12 بهذه الصورة العشوائيه على الاسباط ؟ أسئله تشير الى أن مسأله 12 قليلة الاهمية على عكس ما يبدوا اذ ان التلاميذ يصل عددهم الى سبعين تقريبا او 72 وكلهم مؤمنون بلاشك فلماذ تخصيص 12 لن يقوموا بأى عمل دعوى يذكر مقارنة بغيرهم من التلاميذ مثل برنابا وبولس أم ان هذا الامر كان مجهولا للمسيح ولله (سبحان الله)
والعجيب أكثر هو الاصرار على ابقائهم 12 بعد خيانه يهوذا فيتم عمل قرعة لاختيار الحوارى رقم 12 او 13 اذا احتسبنا يهوذا الاسخريوطى ؟
ومن هنا نعود للنقطة الهامة
من هو الحوارى رقم 13؟
يقول النص
أعمال الرسل (الاصحاح الاول)
23 فاقاموا اثنين يوسف الذي يدعى برسابا الملقب يوستس ومتياس.
24 وصلّوا قائلين ايها الرب العارف قلوب الجميع عيّن انت من هذين الاثنين ايا اخترته.
25 ليأخذ قرعة هذه الخدمة والرسالة التي تعداها يهوذا ليذهب الى مكانه.
26 ثم ألقوا قرعتهم فوقعت القرعة على متياس فحسب مع الاحد عشر رسولا

هنا كانت المفاجأة التى لم أتوقعها
تقول المخطوطات هنا شيئا مخالفا ينص عليه آدم كلارك
“Joseph called Barsabas - Some MSS. read Joses Barnabas, making him the same with Joses Barnabas, Act_4:36.”
يوسف الذى يدعى بارسابا _ بعض المخطوطات تقرأها يوسف برنابا وتجعله نفس الشخص المذكور فى الأعمال اصحاح 4 عدد 36

ويقول ألبرت بارنز عن اسم بارسابا
Joseph called Barsabas ... - It is not certainly known what the name Barsabas denotes.
يوسف المدعو بارسابا ..- ليس من المعروف بصورة مؤكده ماذا يعنى اسم بارسابا او يشير الى

فتجد اجماعا هنا على ان اسم بارسابا لا يعنى شيئا محددا وهو غير معروف لهم بأى شىء محدد ، وتذكر المخطوطات طبقا لكلامهم أن برنابا هو الاسم الصحيح
وينبغى أن نفهم أيضا ان كلمة برنابا هى كلمة آراميه كلدانية الأصل تعنى
بار = ابن
نابا = نبوه
أى ابن النبوه لا ابن الوعظ وهو ما يذكره قاموس سترونج للكتاب المقدس أيضا
(فى الصورة أسفل(
أما بارسابا فيقول عنه نفس القاموس أيضا (فى الصورة أسفل)

وواضح أنه اسم بلا معنى هنا وان الراجح هو برنابا
المفاجأة الثانية
يذكر أحد آباء الكنيسة وهو سودوكلمنت (لتمييزه عن كلمنت الشهير) أن برنابا كان أحد التلاميذ الاثنى عشر (ربما بعد القرعه) حيث يضعه مكان يهوذا الخائن ، ورغم اهمية هذا الأمر الا انه يمتد لما هو اكثر اذ أنه يقول أن برنابا كان يلقب ويعرف أيضا باسم متياس
انظر هذا النص
1. Mathew (55), 2. Andrew (56), 3. and. 4. James and John (57), 5. Philip (58), 6. Bartholomew (59), 7. James the son of Alphaeus (59), 8. Lebbaeus (59), 9. Simon Cananeus (60), 10. Barnabas who is also called Mathias (60), 11. Thomas (61), 12. Peter (62). That Peter, who is the speaker, names himself last is not surprising.
وذكر هذا فى
Wilhelm Schneemalcher, New Testament Apocrypha, Philadelphia, The Westminster Press, 1965, Vol. II, p. 37
أى ان لبرنابا طبقا لكلامهم هذه الاسماء
اولا اسمه الاصلى العبرى هو يوسف
ثانيا برنابا وهو لقب آرامى يعنى ابن النبوه واطلقه عليه التلاميذ (وربما المسيح نفسه كعادته فى اطلاق الالقاب على التلاميذ ومن المؤكد أن برنابا كان واحدا من التلاميذ السبعين الذين أرسلهم يسوع ومذكورين فى لوقا 1:10 ويؤكد هذا كل من يوزبيوس الكنسى الشهير وكلمنت السكندرى)
ثالثا متياس هو اسم عبرى تم تحويره الى الصورة اليونانية باضافة السين الى الاسم الاصلى (اللقب) متيا والذى هو اختصار لـ متياهو ( عطية ياهو وهو كما نرى يشبه الاسماء الاسلاميه عطاء الله ، عطاالله ، عطية الله ، عطيته ، هبة الله)
ولا بد أن هذا اللقب منح له فى المناطق التى تتحدث اليونانية والتى سافر اليها مع بولس او منفردا
رابعا يوستس وهو اسم لاتينى (من العدل)
ولا تناقض هنا فى هذه الالقاب والاسماء ولا مانع ان يحملها شخص عظيم وكثير الترحال كبرنابا فكل واحد منها بلغة مختلفة بين عبرى ويونانى ولاتينى وارامى وتوجد أسانيد من مصادرهم تدعمها

ويصبح النص فى اعمال الرسل ذا معنى جديد ، وينبغى ان نتذكر أن مؤلفه مجهول وان كان يحتمل البعض انه لوقا فان البعض الاخر يرفض هذا ولديه من الادله ما يقنع كل ذى عقل
وحتى ان فرضنا انه لوقا ، فمن المؤكد أن لوقا هذا لم يكن من التلاميذ السبعين ، ومن المؤكد أنه لم ير المسيح وربما لم ير برنابا أيضا فقد كان مع بولس بعد انفصاله عن برنابا (هذا ان صح ان لوقا هو نفسه مؤلف الانجيل المسمى باسمه ) وهناك من الخلط أحيانا فى رواياته (يتضح هذا فى تحديده لتاريخ مولد المسيح بصورة متفاوته مرة فى عهد كيرنيوس واليا لسورية ، ومرة عند ذكره سلطنة طيباريوس ، ومرة عند ذكره انه ولد فى عصر هيرودوس الكبير ، والسبب فى هذا الخلط والتشويش انه لم يعاصر هذه الاحداث فلا عجب أنه خلط الامر على برنابا وظنه غير متياس
والنص نفسه يحتمل أنه كان عارف بان برنابا هو متياس
(اثنين يوسف الذي يدعى برسابا الملقب يوستس ومتياس.)
أى ان هناك اثنين واهتم هو بأحدهما وهو يوسف الذى يدعى برسابا(برنابا) الملقب يوستس ومتياس (أى ان له لقبان يوستس (لاتينى ) ومتياس (تحوير يونانى لاسم عبرى) ) ولم يذكر الاخر لأنه لم يفز بالقرعه فلم يكن من داعى لذكره
وينبغى أن نعرف أنه من المحتمل جدا ان احد اللقبين او كلاهما كان قليل الحظ من الشهره فلم يبلغ اسماع الجميع فكان الغالبية يقولون برنابا وقليل من يقول متياس وأقل من استخدم يوستس فكان من لم يسمع بأن صاحب هذه الالقاب واحد يظنهم عدة أشخاص
اذا فرضنا جدلا أن متياس هذا غير برسابا وأن الاسم فعلا هو برسابا
يكون لدينا معنى جديد
أن اثنين اسمهم يوسف واحد اسمه يوسف برسابا ويلقب بيوستس والثانى هو يوسف ويلقب بمتياس وسبق أن أثبتنا أن برنابا هو متياس هذا فيكون هو الفائز فى القرعة
ولا احتمال ثالث على ما أرى الا احتمالات أشبه بالهذيان
ان يكون الاول برنابا والثانى متياس لكنه غير برنابا (وهو ما لا دليل عليه)
ان يكون الاول برسابا والثانى متياس (غير برنابا ) وهو ما لا دليل عليه أيضا
وانما المؤشرات تشير فقط للاحتمالين الاولين وانا ارجح الاول

أرجوا الا يكون المقال صعبا فهو يحتاج لبعض التركيز فقط

أخوكم
د/شريف حمدى






من مواضيعي
0 أشهر عشرة حيوانات مهجنة في العالم
0 شرح ويندوز 8 Windows
0 شبهة سرقة إعجاز الحاجز بين المياه العذبة والمالحة
0 التحريف في العهد الجديد للدكتور منقذ السقار
0 كتب هامة لعامة الامة
0 المسلمون الجدد.. 10 خطوات دعوية للتعامل معهم
0 إسماعيل عليه السلام
0 مناظرة الشعراوي للملحدين

التوقيع:


غفر لى ولكم وللمسلمين أحياء واموت اللهم آمين
ابو يوسف السلفى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الحواري

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:42 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009