ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > ملتقى نقد النصرانية > فتاوى عن المسيحية
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

مصير أهل الكتاب الذين لا يقرون بالتثليث ولا يؤمنون بالإسلام

فتاوى عن المسيحية


مصير أهل الكتاب الذين لا يقرون بالتثليث ولا يؤمنون بالإسلام

فتاوى عن المسيحية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-13-2018, 01:33 AM   #1
ابو يوسف السلفى
فارس
 
الصورة الرمزية ابو يوسف السلفى
 

افتراضي مصير أهل الكتاب الذين لا يقرون بالتثليث ولا يؤمنون بالإسلام


السؤال







قال النبي صلى الله عليه وسلم: يخرج من النار من قال لا إله إلا الله وكان في قلبه من الخير ما يزن شعيرة، ثم يخرج من النار من قال لا إله إلا الله وكان في قلبه من الخير ما يزن برة، ثم يخرج من النار من قال لا إله إلا الله وكان في قلبه ما يزن من الخير ذرة).
فهل يشمل ذلك أهل الكتاب الذين يكفرون بعقيدة التثليث ويوحدون الله ولا يؤمنون بمحمد صلى الله عليه وسلم نبياً خاصة وأن ذلك (التصديق بمحمد) لم يشترط للخروج من النار وما حكم الذين لا يكفرون أهل الكتاب؟
أفيدونا مشكورين



الإجابــة








الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد نص القرآن على أن أهل الكتاب الذين لم يؤمنوا بمحمد صلى الله عليه وسلم، أو أشركوا مع الله غيره، أو جحدوا نبوة أحد من الأنبياء أنهم كافرون، قال تعالى: إِنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَيُرِيدُونَ أَنْ يُفَرِّقُوا بَيْنَ اللَّهِ وَرُسُلِهِ وَيَقُولُونَ نُؤْمِنُ بِبَعْضٍ وَنَكْفُرُ بِبَعْضٍ وَيُرِيدُونَ أَنْ يَتَّخِذُوا بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلًا * أُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ حَقًّا وَأَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُهِينًا {النساء: 150-151}. وعلى افتراض وجود بعض أهل الكتاب ممن يوحدون الله فإن مجرد هذا الإقرار لا ينفعهم، فالموحدون حقا هم الذين يؤمنون بالله إلها لا شريك له، ويؤمنون بمحمد صلى الله عليه وسلم ويقرون بكل ما جاء به ملتزمين شريعته ظاهرا وباطنا، ولا تجتمع هذه الأشياء إلا في دين الإسلام. قال تعالى: إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ {آل عمران: 19}. وقال: وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآَخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ {آل عمران: 85}.
أما اليهود والنصارى فلا يوجد فيهم موحد بهذا المعنى، بل هم مشركون بالله تعالى، وجاحدون بما جاء به محمد صلى الله عليه وسلم، وقد نسخ الله كل الشرائع والأديان السابقة بدين الإسلام ، وختم الأنبياء والمرسلين بمحمد صلى الله عليه وسلم، فكل إنسان- سواء كان من أتباع الأديان السابقة أو من غيرهم، وسواء اعتقد التثليث أو لا يعتقد- لا يؤمن بمحمد صلى الله عليه وسلم ولا بما جاء به، وقد بلغته رسالته يعتبر كافرا مخلدا في النار إن مات على ذلك، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: والذي نفسي بيده لا يسمع بي أحد من هذه الأمة يهودي ولا نصراني ثم يموت ولم يؤمن بالذي أرسلت به إلا كان من أصحاب النار رواه مسلم عن أبي هريرة، ولقوله صلى الله عليه وسلم: إنه لا يدخل الجنة إلا نفس مسلمة. الحديث متفق عليه عن أبي هريرة.
أما كفر أهل الكتاب فثابت بالنص والإجماع، ومعلوم من الدين بالضرورة، كما سبق بيانه في الفتوى رقم: 2924 ومن لم يكفرهم فهو كافر، كما سبق بيانه في الفتوى رقم: 12718 إلا أن يكون أي من لم يكفرهم جاهلا أو متأولا أو ملبسا عليه من علماء السوء، أو عنده شبهة، فيجب في تلك الحال إقامة الحجة عليه، وإزالة ما عنده من شبهة قبل الإقدام على تكفيره.
والله أعلم.




من مواضيعي
0 صفة الوضوء والغسل
0 هل هناك إله؟ هل خلقنا بمحض الصدفة؟
0 إنفوجرافيك التخزين السحابي
0 هل تزور جارتها التي تسب أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم؟
0 انفوغرافيك تزايد كفاءة الخلايا الشمسية
0 لله ليس كمثله شيئ
0 إعتقادهم في الصوم والصلاة والزكاة والحج
0 بص شوف شمشون بيعمل إيه؟

التوقيع:


غفر لى ولكم وللمسلمين أحياء واموت اللهم آمين
ابو يوسف السلفى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لله, لا, مصدر, الكتاب, الذين, بالإسلام, بالتثليث, يؤمنون, يقرون, ولا

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:06 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009