ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > ملتقى رد الشبهات > ملتقى رد الشبهات حول القران الكريم
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

فمن يستمع الآن يجد له شهابا رصدا

ملتقى رد الشبهات حول القران الكريم


فمن يستمع الآن يجد له شهابا رصدا

ملتقى رد الشبهات حول القران الكريم


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-08-2017, 12:12 AM   #1
ابو يوسف السلفى
فارس
 
الصورة الرمزية ابو يوسف السلفى
 

افتراضي فمن يستمع الآن يجد له شهابا رصدا


الاشبيلي
وسأبدأ بشبهة أطلقها أحد الادينيين المدعو (وليد مقلد) وهي كالآتي سأنقلها حرفيا:

-----
وأنا لمسنا السماء فوجدناها ملئت حرسا شديدا وشهبا { 8
وأنا كنا نقعد منها مقاعد للسمع فمن يستمع الآن يجد له شهابا رصدا { 9 } الجن

و نفس المعني يتكرر
إنا زينا السماء الدنيا بزينة الكواكب { 6 }
وحفظا من كل شيطان مارد { 7 }
لا يسمعون إلى الملأ الأعلى ويقذفون من كل جانب { 8 }
دحورا ولهم عذاب واصب { 9 }
إلا من خطف الخطفة فأتبعه شهاب ثاقب { 10 }الصافات




كما هو واضح من الاية ان الجن كانت تصل الي السماء و تلمسها و تسمع الاخبار ثم تعود الي البشر لتخبرهم بالمستقبل
و عند بعثة الرسول تحول الموضوع بان الجني لن يستطيع ان يأتي بخبر السماء لانه سيتبعه شهاب ثاقب



من البديهي ان الجني أبطأ من الشهاب سرعة و الا كان الشهاب
لن يصل اليه ليحرقه او يخبله او يثقبه
من المعلوم ان سعة الكون المادي من نجوم و مجموعات شمسية و مجرات و سدم التي تم رصدها بأجهزة حوالي مليار سنة ضوئية من مرصد بالومار بكاليفورنيا
اينشتين جعل نصف القطر 35 مليار سنة ضوئية
اي ان السماء الدنيا تبعد عننا 35 مليار سنة حسب المعادلات
و بالنظر اليقيني مليار سنة

دعنا نعتبر ان اينشتين كلامه نظري لا قيمة له
ودعنا نعتبر اننا خدعنا في الاجهزة بنسبة خطأ 100 مليون مرة وهذا طبعا احتمال لا معني له
اذا الكون ابعاده بدلا من مليار سنة تصبح 10 سنوات ضوئية فقط
و دعنا نعتبر ان الشهاب يتحرك بسرعة معروفة قصوي
ا/10 من سرعة الضوء
اي 30 الف كيلومتر في الثانية وهذه سرعة خيالية للشهاب
و دعنا نعتبر ان الجن المضروب سرعته تساوي سرعة الشهاب
كما بينا فلا يمكن ان تكون اكبر

اذا ليصل الجن الي السماء يحتاج الي 100 سنة
و ليعود يحتاج الي مئة سنة اخري اي 200 سنة يكون الخبر قديم جدا
و كما راينا ان الاحتمالات الموضوعة بها الكثير من التساهل
فكيف كان يسترق الجن السمع
اما ان القران خطأ
واما
السماء قريبة جدا لكي تكون رحلة الذهاب و الاياب مقبولة
و دعنا نجعل شهر ذهاب و شهر اياب ليكون الموضوع مقبولا مع انه خبر سيكون قديم جدا
و لكن دعنا نحسب اين تكون السماء
ثلاث ايام ضوئية
علي اساس ان السرعة 1/10 من سرعة الضوء وهي مبالغ بها
اذا هل توجد سماء قابلة للطي علي بعد ثلاثة ايام ضوئية لم يستطع العلماء رؤيتها

اترككم لضميركم

التفسير الذي سيعتمد عليه المشككون هو تمييع لفظ سماء
إنا زينا السماء الدنيا بزينة الكواكب { 6 }
والسماء هنا بنص القرآن هي السماء الدنيا
التي تم العروج اليها في رحلة الاسراء و المعراج
دعنا نرى اي سماء كان يقصدها القرآن
روي عن ابن عباس قال : بينما النبي صلى الله عليه وسلم جالس في نفر من أصحابه إذ رمي بنجم ; فقال : [ ما كنتم تقولون في مثل هذا في الجاهلية ] ؟

قالوا : كنا نقول يموت عظيم أو يولد عظيم

فقال النبي صلى الله عليه وسلم : [ إنها لا ترمى لموت أحد ولا لحياته , ولكن ربنا سبحانه وتعالى إذا قضى أمرا في السماء سبح حملة العرش ثم سبح أهل كل سماء
, حتى ينتهي التسبيح إلى هذه السماء ويستخبر أهل السماء حملة العرش ماذا قال ربكم فيخبرونهم ويخبر أهل كل سماء حتى ينتهي
الخبر إلى هذه , فتتخطف الجن فيرمون فما جاءوا به فهو حق ولكنهم يزيدون فيه ] .

اذا السماء هنا هي السماء التي يراها الصحابة التي تعتبر سقفا محقوظا للارض

من اقوال المفسرين

{ولقد زينا السماء الدنيا } القربى إلى الأرض {بمصابيح } بنجوم
{وجعلناها رجوما } مراجم {للشياطين } إذا استرقوا السمع بأن بنفصل
شهاب عن الكواكب كالقبس يؤخذ من النار فيقتل الجني أو يخبله
لا أن الكواكب يزول عن مكانه {وأعتدنا لهم عذاب السعير }
النار الموقدة


(وأنا كنا نقعد منها مقاعد للسمع) ليسمعوا من الملائكة أخبار
السماء فيلقونها إلى الكهنة، فحرسها الله سبحانه عند بعثه رسوله
صلى الله عليه وسلم بالشهب المحرقة (فمن يستمع الآن يجد
له شهابا رصدا) أي: أرصد له ليرمى به، لمنعه من السماع.



وليد مقلد الثلاثاء 19 أبريل, 2005
((الرد على هذة الشبهة)):اولا لم اكن اتصور ان يصل المدعو وليد مقلد الى هذة الدرجة من الغباء في طرحة لهذة المسأله.
ثانيا: دعونا نفسر الايات السابقة من بعض كتب التفسير قال تعالى((وأنا لمسنا السماء فوجدناها ملئت حرسا شديدا وشهبا()وأنا كنا نقعد منها مقاعد للسمع فمن يستمع الآن يجد له شهابا رصدا { 9 } الجن

-تفسير الطبري ))وأنا لمسنا السماء ))اردناها((فوجدناها ملئت حرسا شديدا ))حفظة((شهبا))جمع شهاب وهي النجوم التى ترجم بها الشياطين ((واناكنا نقعد منها مقاعد للسمع))قيل في التفرة بين عيسى ومحمد(ص)((فمن يستمع الان))منذ حرست السماء وبعث محمد(ص)((يجد له شهابا رصدا))شهاب نار قد رصد له انتهى
- تفسير اخر للدكتور محمد حسن الحمصي (( لمسنا السماء)) قصدنا استراق السمع ((شهبا))شعل نار تنقض كالكواكب ((نقعد منها 000)) نتخذ من بعض نواحي السماء اماكن نقعد فيها لنسمع اخبار السماء من الملائكة ((رصدا))مترقبا يرجم كل متسمع.
- اولا ما المقصود بالسماء في القرآن وما المقصود بالسماوات السبع .
- ان المقصود بالسماء هو الكون والادلة كثيرة وبالتالي السماوات او السبع سماوات اكوان كل كون يلف كون اخر قال تعالى ((الذي خلق سبع سماوات طباقا ...}3{ الملك اي سبع اكوان كل كون يبطبق على الكون الادنى ولكن لازال العلم الحديث لم يتمكن من فك طلاسم الكون الادنى والمسمى بالسماء الدنيا ولكن ممكن ان نصل الى مفهوم مبسط للاكوان وذلك من خلال الثقوب السوداء والتى قد تكون بوابات زمنية تنقلنا داخل كوننا من مكان الى اخر او من زمان الى اخر وقد تكون بوابات الى الكون او السماء الثانية التى تختلف فيها القوانين الفيزيائية عن القوانين الفيزيائية في كوننا هذا وقد يختلف الكون الثاني (السماء الثانية) بالابعاد خمسة اوستة ابعاد وهكذا بقية السماوات الاكوان الاخرى الى السماء السابعة .
- السماء الدنيا ماهي؟هي السماء المنظورة بالعين المجردة او من خلال التلسكوبات والمعروفة بالكون ومن مزاياها وصفاتها في القران الكريم قال تعالى ((ولقد زينا السماء الدنيا بمصابيح وجعلناها رجوما للشياطين (5)))الملك
- اي ان الله عزوجل زين السماء الدنيا او الكون المنظور بمصابيح والتى هي النجوم والتى تمثل شموس ومجموعات شمسية ومجرات مشتعلة كالمصابيح .
- وجعلناها رجوما للشياطين :اي جعلنا في هذة السماء الدنيا مراجيم ترجم الشياطين التى تسترق السمع .
- وقال تعالى ((انا زينا السماء الدنيا بزينة الكواكب(6)))الصافات اي زينت السماء الدنيا بان جعل الله فيها كواكب عديدة وهذا قد لايكون موجود في السماوات الاخرى .
- ماحدود السماء الدنيا؟بتعريف القرآن والعلم فانها تبدا من طبقة التروبوسفير والتى فيها السحاب الى نهاية هذا الكون او نهاية السماء الاولى الى حدود السماء الثانية اذن كل ماهو من ارتفاع السحاب الى اقطار السماء الاولى من مجرات ونجوم وغيرها فانها ضمن السماء الدنيا
- طيب اين يقع المكان الذي يحاول الجن استراق السمع منه في اي جهة من الكون؟
- سوف اعطي مثال :اذا كانت لدينا مدينة ولها مجموعة من الاناس(حرس)يحيطون بها من كل جهة يقومون بتنفيذ مهام في هذة المدينة لحظة ماتصلهم رسائل من مكان بعيد جدا عن هذة المدينة فكلا حسب مهامه وكانت مهام هذا الحرس تعتبر مستقبلية بالنسبة لسكان هذة المدينة فاين افضل مكان يعتبر لسرقة السمع ومعرفة الامور المستقبلية لاهل هذة المدينة؟
- عندي ثلاثة اماكن لسرقة السمع لهذة الرسائل الشفوية.
- 1:البقاء في داخل المدينة ولكن سوف تكون معرفتي مساوية لمعرفة اهل المدينة اي لايوجد لي افضلية
- 2:الذهاب الى مصادر الرسائل الشفوية وهذا صعب جدا لبعد المسافة وصعوبة التقاط السمع لان الهدف يصغر عندما تكبر المسافة والتشتت
- 3:وهو البقاء بالقرب من الحرس المحيط بالمدينة فعندما تصلهم الرسائل الشفوية لقضاء مهامهم نسترق السمع ونذهب لاخبار اهل المدينة ويكون لنا افضلية بمعرفة المستقبل لاهل تلك المدينة وهذا هو افضل موقع .
- اذا ما الصقنا هذا المفهوم على الجن فاننا نستطيع ان ندرك بعقولنا المحدودة ان الجن تصل الى حدود كوكب الارض وقد تكون قادرة على ان تصل الى ابعد من ذلك ولكن بواسطة اداة كما قال تعالى ((يامعشر الجن والانس ان استطعتم ان تنفذوا من اقطار السماوات والارض فانفذوا لاتنفذون الابسلطان (33)))الرحمن والدليل مانراه حول الانسان حيث انه لم يصل الى الفضاء الابواسطة الصاروخ وغير ة ((سلطان)) وكذلك الجن ،والجن عالم مجهول عنا لانعلم عنه الا ما اخبرنا عنه ربنا في القران لذا صعب الخوض في امر غيبي مجهول .
- وبالتالي قد يكون للجن القدرة على الصول الى اي مكان في هذا الكون بواسطة علوم توصلوا لها لانعلمها .ولكن افضل مكان يعتبر لاستراق السمع هو الجزء من السماء الدنيا المحيط بالارض ولكن لماذا؟
- قال تعالى ((والارض وضعها للانام(10)))الرحمن اي ان كوكب الارض جعلها وخلقها الله عزوجل للخلق والخلق بمن فيهم الجن والانس والحيوان والنبات .
- لذا كان على الجن معرفة اخبار هؤلاء الخلق وذلك بالقعود قرب جو هذه الارض لمعرفة بما يوحى الى الملائكة من امور اهل الارض من امور مستقبلية لذا وضع الله لهم شهاب تنطلق بسرعه فائقة قدرها العلماء بسرعة الرصاصة تضرب هؤلاء الجن وهذة الشهب عبارة عن حبات صغيرة بمثل حبة الرز وتعتبر من بقايا المذنبات والنيازك والكويكبات وغيرها ماان تصل الى جو الارض حتى تضرب منها مامور بان يضرب الجن ومنها غير ذلك
- وهذا الاعجاز الالهي الذي يجعل لكل شيء سبب في هذة الدنيا
- اما الحديث((حَدَّثَنَا مُحَمَّدٌ حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي مَرْيَمَ أَخْبَرَنَا اللَّيْثُ حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي جَعْفَرٍ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ عَنْ عُرْوَةَ بْنِ الزُّبَيْرِ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا زَوْجِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهَا
سَمِعَتْ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ إِنَّ الْمَلَائِكَةَ تَنْزِلُ فِي الْعَنَانِ وَهُوَ السَّحَابُ فَتَذْكُرُ الْأَمْرَ قُضِيَ فِي السَّمَاءِ فَتَسْتَرِقُ الشَّيَاطِينُ السَّمْعَ فَتَسْمَعُهُ فَتُوحِيهِ إِلَى الْكُهَّانِ فَيَكْذِبُونَ مَعَهَا مِائَةَ كَذْبَةٍ مِنْ عِنْدِ أَنْفُسِهِمْ

فتأكدة الاية في قوله تعالى ((ان في خلق السماوات والارض واختلاف الليل والنهار والفلك التى تجري في البحر بما ينفع الناس وما انزل الله من السماء من ماء فاحيا به الارض بعد موتها وبث فيها من كل دابة وتصريف الرياح والسحاب المسخر بين السماء والارض لايات لقوم يعقلون(164)))البقرة
- وهذا يؤكد ان السماء تبداء من عند السحاب فما فوق .
- واريد ان اوضح امر هنا يقول المدعو وليد مقلد (من المعلوم ان سعة الكون المادي من نجوم و مجموعات شمسية و مجرات و سدم التي تم رصدها بأجهزة حوالي مليار سنة ضوئية من مرصد بالومار بكاليفورنيا
اينشتين جعل نصف القطر 35 مليار سنة ضوئية
اي ان السماء الدنيا تبعد عننا 35 مليار سنة حسب المعادلات
و بالنظر اليقيني مليار سنة )
- للاسف الشديد سعة الكون المادي الذي تم رصده من خلال تلسكوب هابل الفضائي هو 14مليار سنة ضوئية وهي اقصى مسافة وصلت اليها العين البشرية من خلال تلسكوب هابل الموضوع في مدارleo حول الارض .وحسب علمي لم يورد عن اينشتين انه قال ان قطر الكون 35 مليار سنة ضوئية لان اينشتين اصلا كان يعتقد ان الكون ثابت حتى علم عكس ذلك عندما اكتشف العالم الامركي ادوين هابل ان الكون يتمدد وقدر عمرة ب20 مليار سنة ثم اقر بانه 15 مليار سنة
- اقول للمدعو وليد مقلد يامن لم تفهم العلوم الدنيوية كيف لك ان تفهم القران ولله العزة ولرسولة صلى الله علية وسلم
- والى لقاء اخر



من مواضيعي
0 الرجوله
0 زنــــا المـــحـــــــارم
0 وثائقي الحكمة من وجود الشر
0 الكفارات
0 السجع هو العمود الفقري في لغة القرآن،
0 دعاء موسى على فرعون
0 انفوجرافيك خطوات البحث العلمي
0 فتاوى متنوعة

التوقيع:


غفر لى ولكم وللمسلمين أحياء واموت اللهم آمين
ابو يوسف السلفى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الله, يستمع, رصدا, شهابا

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:41 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009