ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > الملتقى الاسلامى > ملتقى الإسلامي العام
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

من هو الصحابي الشهيد الذي غسلته الملائكة من الجنابة؟

ملتقى الإسلامي العام


من هو الصحابي الشهيد الذي غسلته الملائكة من الجنابة؟

ملتقى الإسلامي العام


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-08-2016, 12:44 AM   #1
سيف الدين
Administrator
 
الصورة الرمزية سيف الدين
 

افتراضي من هو الصحابي الشهيد الذي غسلته الملائكة من الجنابة؟

من هو الصحابي الشهيد الذي غسلته الملائكة من الجنابة؟
جمعينا يعلم أن الشهيد لا يغسل ولا يكفن، ولكن أخبرنا النبي صلى الله عليه وآله وسلم عن أحد الشهداء غسلته الملائكة بعد أن استشهد في غزوة أحد، فما قصته.

كان هذا الشهيد صحابي جليل .. أسلم مع من بقي من قومه عندما قدم النبي صلى الله عليه وآله وسلـم إلى المدينة المنورة، وهو من قبيلة الأوس التي ناصرت رسول الله صلوات ربي وسلامه عليه وعلى آله.

إنه الصحابي الجليل حنظلة بن أبي عامر وكان أبوه أبي عمار يلقب بالراهب في الجاهلية، وكان قد قرأ كتب أهل الكتاب ويدعو الناس لدين الحنيفية ويذكر البعث، وقد كان في ذلك الوقت يسأل عن ظهور رسول الله صلى الله عليه وآله وسلـم ويسأل عن صفاته فلما بعث رسول الله صلى الله عليه وآله وسلـم قام بحسده وكذبه بعد أن التقاه.

أما ابنه حنظلة فقد أسلم وصار من الشهداء، وفي ليلة غزوة أحد التي استشهد فيها كان زواجه من جميلة بنت عبد الله بن أبي بن سلول، ولكنه كان يحب الجهاد ويسعى للشهادة في سبيل الله، وفي صبيحة ليلة زواجه نادى منادي الرسول صلى الله عليه وآله وسلم: أن إلى الجهاد في سبيل الله، فما أن سمع حنظلة بن أبي عامر نداء الجهاد حتى تجهز وهو فرحان وكان لا يزال على جنابه، لدرجة أنه خاف إن اغتسل من الجنابة أن تفوته الغزوة، فحمل سلاحه وركب راحلته وخرجاً مسرعاً طلباً للشهادة.

وقاتل حنظلة بن أبي عامر ببسالة وشجاعة وكان يبحث عن صناديد قريش في المعركة ليقضي عليهم، وما أن وجد أبو سفيان بن حرب زعيم قريش حتى انقض عليه، وضرب فرسه بالسيف فسقط أبو سفيان على الأرض، وأوشك حنظلة أن يقضي عليه، فنادى أبو سفيان: يا معشر قريش أنا أبو سفيان بن حرب، فسمعه ابن شعوب وهو شداد بن الأسود وكان قريبًا منه، فانقض على حنظلة بالسيف فقتله وأصبح من الشهداء.

ولما انتهت الغزوة بحثوا على حنظلة بين القتلى وكانوا يعلمون أنه خرج وهو على جنابه، فوجدوه مضرجاً بدمائه، وقد وجدوا جسمه ينضح بالماء وكأن أحداً يصب عليه الماء صباً، فنادوا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، فلما أتى ورأى ما رأوا قال عليه الصلاة والسلام وعلى آله: هذه الملائكة تغسل حنظلة بن أبي عامر من الجنابه.


من مواضيعي
0 البراجماتزم .... تحليل وتعليق
0 خطبة الفاروق عمر حين تولى الخلافة
0 صحة طفلك من الشهر الاول الي اتمام العام
0 معنا عضو جديد وهو - elwany
0 لا طلاق الا لعلة الزنا ورضاع الكبير
0 الارهابي لقد تم تسجيل !
0 هل يستطيع احد من الاصدقاء اثبات ان يسوع ابن الله الوحيد ( تحدي )
0 سلسلة بطاقات فضائل الصحابة رضي الله عنهم

التوقيع:


سيف الدين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الملائكة, الجنابة؟, الشهيد, الصحابي, الذي, عصمته

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:49 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009