ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > ملتقى المناظرات والمقالات والابحاث والترجمة > ملتقى المقالات والأبحاث
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

أعداء "التدين" يفخخون الوطن

ملتقى المقالات والأبحاث


أعداء "التدين" يفخخون الوطن

ملتقى المقالات والأبحاث


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-09-2011, 11:52 AM   #1
حفيد الصحابة
وإنا لمنتصرون
 
الصورة الرمزية حفيد الصحابة
 

إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى حفيد الصحابة إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى حفيد الصحابة
افتراضي أعداء "التدين" يفخخون الوطن

جمال سلطان | 09-01-2011 00:27

مشكلة مصر الآن لا تتمثل ـ فقط ـ في نظام سياسي مرتبك وضعيف ومحدود الرؤية والطموح والمصالح ، وإنما أيضا تتمثل في نخبة سياسية وثقافية مهترئة وفاسدة ومرتهنة للمال الحرام ، سواء كان من الداخل أو من الخارج ، وصحيح أن مصر تعرف الآن أيضا أصوات وشخصيات مستقلة أو معارضة من أنبل البشر وأكثرهم إخلاصا للوطن ومصالحه العليا ، ومن أكثر أبناء مصر تجردا في حبها والبحث عن مستقبل أفضل لها ، ولكن هؤلاء مهمشون ، أو منفيون في أوطانهم ، وعندما يحاول أحدهم أن يصرخ في ذلك المناخ المهترئ والفاسد ، فإنهم يحاولون ذبحه والتنكيل به بأبشع مما تفعل السلطة ذاتها .

الأزمة الطائفية الأخيرة ، والتي تأتي ضمن مسلسل من الأزمات الطائفية التي تفجرت وتنامت واستمرت منذ تولي البابا شنودة "عرش" الكنيسة الأرثوذكسية مطلع السبعينات الماضية ، هذه الأزمة الأخيرة كشفت عن بؤس المشهد الثقافي والسياسي المصري ، كما كشفت عن استعداد قطاع لا يستهان به من تلك النخبة لتفجير الوطن أو تفخيخه من أجل تصفية حسابات أخرى ، ليست طائفية ، وأحيانا من أجل "إسعاد" صاحب دفتر الشيكات أو صاحب الدكاكين الإعلامية ، فليس بخاف على أحد أن كثيرين من هؤلاء الذين شنوا هجومهم الضاري طوال الأيام الماضية ضد الإسلام والمسلمين وخاصة الشباب المتدين والمعتصم بدينه والمحافظ على شعائره والمؤمن بالمشروع الإسلامي للإصلاح والنهضة ، هم خصوم للمشروع الإسلامي ابتداءا ، وبدون فتنة أو طائفية ، وحتى عندما لا يكون هناك أي ظل لأزمة طائفية ، فإن أقلامهم لا تتوقف عن الهجوم على الإسلام أو الشريعة أو المادة الثانية للدستور أو تاريخ الإسلام أو حضارة الإسلام أو هوية الأمة الإسلامية أو حتى العروبة أو اللحية أو الحجاب أو النقاب أو تدريس العلوم الإسلامية ، والتحرش بأي مظهر احتفالي ينتمي إلى الإسلام ، وبعضهم أصبح له تخصصات دقيقة مثل الهجوم الدائم على "ختان" الذكور أو الإناث ، بوصفها قضية العصر وسبب تخلف العالم الإسلامي .

وبالتالي فعندما يستغل هؤلاء أجواء التوتر والحزن على حادث الاسكندرية ليواصلوا حملة الشتائم والهجاء للإسلام والمسلمين والمشروع الإسلامي وجميع طوائف المتدينين ، فإنهم لا يمثلون ـ في الحقيقة ـ نفسا وطنيا ، أو رؤية متجاوزة للطائفية ، وإنما مجرد معركة غير شريفة وغير أخلاقية تتستر خلف قناع مواجهة الطائفية من أجل تصفية الحساب مع الإسلام وهويته ومشروعه والغالبية الساحقة من الأمة المؤمنة به .

غير أن الأخطر في هذا السياق أن هؤلاء الذين يتحدثون بتبتل وخشوع عن الطرف الآخر ومقدساته ورموزه ، مقابل الاستفزاز والاستخفاف والإهانة لدين الأمة ورمز هوية مصر وغالبيتها الساحقة ، فإنهم يوغرون صدور الغالبية ، ويهيجون مشاعرهم ، ويحاولون استخراج أقصى طاقات الغضب ، ويستعدونهم ـ تلقائيا ـ على الطرف الآخر ، بما يفخخ المجتمع ويجعله مؤهلا للانفجار الطائفي الحقيقي ، فهؤلاء الموتورون الذين يتظاهرون بأنهم يحاربون الطائفية ويقاومونها ، هم في الحقيقة الذين يغذون الطائفية ويزرعون قنابلها ومتفجراتها في قلوب الناس ومشاعرهم من أجل تفجيرها عند أول شرارة ، ومن ثم يتوجب علينا كشف الغطاء عن هؤلاء الانتهازيين والمخربين وأعداء الوطن الحقيقيين .

إن من أراد أن يفكك روح الطائفية فعلا ويحمي الوطن وأهله منها ، يتوجب أن يكون ممن حصلوا من المجتمع على شهادة "حسن السمعة" و"حسن السير والسلوك" في موقفه تجاه "الدين" ، وتجاه الإسلام ثم تجاه المسيحية أو البوذية أو أي ديانة أخرى ، حتى لو لم يكن متدينا ، ولكن يكون منصفا وموضوعيا وشريفا وأخلاقيا ووطنيا في التعامل مع الحالة الدينية ، أما أن يكون سيء السمعة وسيء السلوك وسيء التاريخ وسيئ الخصومة مع الإسلام ومقدساته وحرماته ورموزه وتاريخه وهويته ، ثم يحاول أن يتقدم الصفوف ـ نفاقا ـ منتحلا صفة من يدافع عن "الوحدة الوطنية" بين الهلال والصليب ، فإنه يكون مجرد "دجال" أو من محترفي النصب ، غير أن النصب والدجل في هذه الحالة يكون جريمة مضاعفة ، لأنه تعريض لحياة الوطن نفسه للخطر .
almesryoongamal@gmail.com












من مواضيعي
0 ملامح المنهج السلفي في المواجهة مع التنصير
0 محامى مجرمى العمرانية يطالب النائب العام بالإفراج عن 3 آخرين
0 قصيدة ياسائلى عن مذهبى
0 بنرات لدورة الأوتوبلاى
0 موبينيل ... وبداية السقوط للهاوية
0 شبهة الطاعنين فى حديث "نحن أحق بالشك من إبراهيم"
0 الخط الأحمر ورئيس الكنيسة !
0 3 قتلى في مواجهات بين الأمن النيجيري وبوكو حرام

التوقيع:
بسم الله الرحمن الرحيم
رضينا بالله العظيم ربا وبالإسلام الحنيف دينا وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبيا ورسولا


حفيد الصحابة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-09-2011, 03:44 PM   #2
أبوأنس السلفي
مشرف مقاوم
 
الصورة الرمزية أبوأنس السلفي
 

افتراضي رد: أعداء "التدين" يفخخون الوطن

فعلاً
هم من غير فتن ولا أي حاجة
بيهاجموا الإسلام ومظاهره وسننه وعلمائه
وده هو هدفهم




من مواضيعي
0 التماس للجنائية الدولية لمحاكمة نظام مبارك
0 سيدة مصرية تجاوز عمرها الثمانين عاماً أصرت على الذهاب للإستفتاء
0 اضرب... لن أضرب!!! ... اضرب... لا والله لن أضرب!!!
0 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
0 الرد على من قال أن السلفييين هم خوارج العصر
0 رأي علمائنا في التفجيرات
0 وصف المسيح أنه ديان هل دليل على ألوهيته ؟ بقلم جند الله
0 70 ألف رجل أمن لتأمين الكنائس ليلة عيد الميلاد ونصف مليار جنيه لحمايتها

التوقيع:
مقاطعة مقاطعة حتى النصر...مقاطعة لكل نصارى مصر
شعب مصر يابن النيل ... قوم وقاطع موبينيل
ياللي بتقرا ياللي متابع ... قاطعوا كنيسة اليوم السابع
المقاطعة هي الحل ...لحد ما ايد شنودة تتشل
قاطعوا المنتج النصراني ...خطفوا اخواتنا يا ويل الجاني
أبوأنس السلفي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-09-2011, 08:29 PM   #3
ommalakah
مشرفة مقاومة
 
الصورة الرمزية ommalakah
 

إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى ommalakah إرسال رسالة عبر Skype إلى ommalakah
افتراضي رد: أعداء "التدين" يفخخون الوطن

و لماذا لا يسبون الإسلام و المسلمين و ينالوا من عرض المسلمات العفيفات طالما أن أكثر من 80مليون مسلم مهمشين رضوا بالغفلة قهرا أو عذرا

والكل رفع شعار " أمة مستضعفة " إلا من رحم ربي

حقا أن ثمن ذلك غالٍ جدا


من مواضيعي
0 الاتحاد الأوروبي يفرض عقوبات على القذافي
0 هشام بسطويسي: سأرشح نفسي لرئاسة الجمهورية بشروط
0 مصر : اضراب 37 معتقلا سياسيا عن الطعام في سجن طرة
0 انتبه مقولة "أهل الذمة لهم ما لنا وعليهم ما علينا" مقولة خاطئة
0 يوم دام ومعارك ضارية في ليبيا
0 عصام شرف : جئت بتكليف من المجلس العسكري وأخذت الشرعية من الثوار
0 لماذا يعد محمد صلى الله عليه وسلم آخر الأنبياء في حين أن عيسى عليه السلام سوف يعود لل
0 ابن عم بشار الاسد يحذر من حرب اهلية في سوريا

التوقيع:






ommalakah غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
"التدين", أعداء, الوطء, يفخخون

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:45 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009