ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > الملتقي العام > ملتقى الاخبار والاحداث الجارية
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

مهما كانت مشكلتك الحل هنا!!!

ملتقى الاخبار والاحداث الجارية


مهما كانت مشكلتك الحل هنا!!!

ملتقى الاخبار والاحداث الجارية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-07-2014, 03:50 AM   #1
اميره بنقابي
مقاوم
 

افتراضي مهما كانت مشكلتك الحل هنا!!!


مهما كانت مشكلتك الحل هنا!!!
مختصر من درس "لحظة المصير" للشيخ /هاني حلمى


لتحميل الدرس من هنا


سميت هذه السلسلة بهذا الإسم لأن شعارنا فيها : قال تعالى :" وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ"
المصير هو نقطة النهاية
الله سبحانه وتعالى سمى نفسه الأخر ، أى الأخر الذى ليس بعده شىء
قال تعالى :" إِنَّ إِلَى رَبِّكَ الرُّجْعَى"
لو ترغب فى أن تطيع فهذا لك ولو ترغب فى أن تعصى فهذا عليك وتذكر أن نقطة النهاية عنده سبحانه وتعالى.

نوايا لدراسة سلسلة المصير :

أولا : نحتاج أن نعرف كيف نسير إلى رب العالمين لأن أعظم سائق إلى الله هو الخوف
عندما نتدارس معنى الساعة والقيامة والحساب والصراط وأن المرد إلى الجنة او إلى النار،
سنفهم قوله تعالى : "وَيُحَذِّرُكُمُ اللّهُ نَفْسَهُ وَإِلَى اللّهِ الْمَصِيرُ"
لفظ المصير ورد فى القرآن 23 مرة ، منها 11 مرة" وبئس المصير"
علينا أن نخاف لأن المرد صعب


ثانيا :سنتدارس هذه السلسلة لنعالج أخطر أمراضنا وهو الغفلة
لأن الناس قد تناسوا أن هناك أخرة سوف يحاسبون فيها على الصغير والكبير والنقير والقطمير.
لمعالجة مرض الغفلة لا يوجد أعظم من ذكر المصير


ثالثا: مشكلتنا فى البلاد قصة تطبيق الشريعة ودراسة هذه السلسلة تعالج هذه المشكلة
قال تعالى : "فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا ."
إذن الذى يتحاكم إلى الشريعة هم الذين يؤمنون بالله واليوم الأخر.


رابعا: أعظم باعث على نصرة دين ربنا ذكر المصير
قال تعالى: " لا يستأذنك الذين يؤمنون بالله واليوم الآخر أن يجاهدوا بأموالهم وأنفسهم والله عليم بالمتقين إنما يستأذنك الذين لا يؤمنون بالله واليوم الآخر وارتابت قلوبهم فهم في ريبهم يترددون"
من ينصر الشريعة هو الذى لا يوالى أعداء الله

قال تعالى :" لا تجد قوما يؤمنون بالله واليوم الآخر يوادون من حاد الله ورسوله ولو كانوا آباءهم أو أبناءهم أو إخوانهم أو عشيرتهم أولئك كتب في قلوبهم الإيمان وأيدهم بروح منه ويدخلهم جنات تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها رضي الله عنهم ورضوا عنه أولئك حزب الله ألا إن حزب الله هم المفلحون"


خامسا :الله سبحانه وتعالى أقام علينا الحجة فى هلاك الظالمين ، فالله يملى للظالم حتى إذا أخذه فيأخذه أخذ عزيز مقتدر
ياليت كل ظالم يعتبر
انت ممكن ان تكون قد ظلمت زوجتك، أو ظلمت أخوانك ، أو ظلمت شخص ضعيف ، فذكر الدار الأخرة يجعلك تخاف وترجع عن ظلمك
قال تعالى : "وَكَأَيِّنْ مِنْ قَرْيَةٍ أَمْلَيْتُ لَهَا وَهِيَ ظَالِمَةٌ ثُمَّ أَخَذْتُهَا وَإِلَيَّ الْمَصِيرُ"

سادسا :كلنا نشتكى فى هذا الزمان سوء الأخلاق والسلوكيات المرفوضة وأخلاقات لا علاقة لها بالدين أو العرف ولحل هذه المشكلات علينا ذكر الدار الأخرة والمصير.

(1)لكى نصلح منظومة العلاقات الإجتماعية ونجد أناس فيه صلة الرحم وبر الوالدين وفيهم الرحمة علينا بذكر الدار الأخرة والمصير
قال تعالى "وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ "

(2)الإيمان باليوم الأخر يحل مشكلاتنا الإجتماعية مثلا الفساد التجارى والإحتكار
قال تعالى : "وَيْلٌ لِّلْمُطَفِّفِينَ ﴿١﴾ الَّذِينَ إِذَا اكْتَالُوا عَلَى النَّاسِ يَسْتَوْفُونَ ﴿٢﴾ وَإِذَا كَالُوهُمْ أَو وَّزَنُوهُمْ يُخْسِرُ*ونَ ﴿٣﴾ أَلَا يَظُنُّ أُولَـٰئِكَ أَنَّهُم مَّبْعُوثُونَ "

(3)مشكلة التعصب والتقليد الأعمى
نحن ليس لدينا تعصب لجماعة أو تيار ولكن أختلافنا أختلاف تنوع
الإسلام يضع المعنى ويعالج بذكر الدار الأخرة والمصير
قال تعالى : "وَلَوْ يَرَ*ى الَّذِينَ ظَلَمُوا إِذْ يَرَ*وْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلَّـهِ جَمِيعًا وَأَنَّ اللَّـهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ ﴿١٦٥﴾ إِذْ تَبَرَّ*أَ الَّذِينَ اتُّبِعُوا مِنَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا وَرَ*أَوُا الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الْأَسْبَابُ ﴿١٦٦﴾ وَقَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّ*ةً فَنَتَبَرَّ*أَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّ*ءُوا مِنَّا ۗ كَذَٰلِكَ يُرِ*يهِمُ اللَّـهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَ*اتٍ عَلَيْهِمْ ۖ وَمَا هُم بِخَارِ*جِينَ مِنَ النَّارِ* ﴿١٦٧﴾"

(4)مشكلة إختلاس المال العام
حل مشكلة إختلاس المال العام ، الله سبحانه وتعالى يتحدث عن الغلول وهذا معناه السرقة ، ومنها فكرة إختلاس المال العام
قال تعالى : "وَمَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَن يَغُلَّ وَمَن يَغْلُلْ يَأْتِ بِمَا غَلَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ثُمَّ تُوَفَّىٰ كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ"
لذلك ذكر الدار الأخرة يحل مشكلة الإختلاس


سابعا :الحل يتحقق بالتربية ، وهذا لا يتحقق إلا بذكر المصير
فلابد من أدب الخلاف ولا بد من وجود أخلاق،
نجد أن النموذج الديمقراطى لا ينفع عندنا بسبب الفساد وحب الرئاسة وأفات النفوس.
قال تعالى : " قَالُوا أَنَّىٰ يَكُونُ لَهُ الْمُلْكُ عَلَيْنَا وَنَحْنُ أَحَقُّ بِالْمُلْكِ مِنْهُ"
قال تعالى : "إِنَّمَا تُنذِرُ* الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَ*بَّهُم بِالْغَيْبِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَمَن تَزَكَّىٰ فَإِنَّمَا يَتَزَكَّىٰ لِنَفْسِهِ وَإِلَى اللَّـهِ الْمَصِيرُ*”

-لو مشكلتك انك لا تعرف كيف ترجع إلى الله وانك تتوب وترجع مرة أخرى ومشكلات الشباب مع النت وغيرها ، لو دخل حب الله فى قلبك وتعلق قلبك بالأخرة ستحل مشكلاتك ، عندما تعرف ان هناك نار ستخاف

-لو مشكلاتك مع الشيطان ، والله لن يستطيع الشيطان أن يقربك وقلبك معلق بالدار الأخرة
قال تعالى : "وَلَقَدْ صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ فَاتَّبَعُوهُ إِلَّا فَرِ*يقًا مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ ﴿٢٠﴾ وَمَا كَانَ لَهُ عَلَيْهِم مِّن سُلْطَانٍ إِلَّا لِنَعْلَمَ مَن يُؤْمِنُ بِالْآخِرَ*ةِ مِمَّنْ هُوَ مِنْهَا فِي شَكٍّ ۗ وَرَ*بُّكَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ حَفِيظٌ ﴿٢١)"
قال تعالى "وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الْأَمْرُ* إِنَّ اللَّـهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدتُّكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ ۖ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ إِلَّا أَن دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي ۖ فَلَا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنفُسَكُم ۖ مَّا أَنَا بِمُصْرِ*خِكُمْ وَمَا أَنتُم بِمُصْرِ*خِيَّ ۖ إِنِّي كَفَرْ*تُ بِمَا أَشْرَ*كْتُمُونِ مِن قَبْلُ ۗ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ ﴿٢٢﴾"

-لو مشكلاتك انك مش عارف الطريق ، ولو مشكلاتك فى الهداية ،الحل : ذكر المصير
الهداية معلقة بالقرآن، قال تعالى : "إِنَّ هَـٰذَا الْقُرْ*آنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ* الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرً*ا كَبِيرً*ا ﴿٩﴾"

من الذى ينتفع بالقرآن ؟ ، قال تعالى : "ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَ*يْبَ ۛ فِيهِ ۛهُدًى لِّلْمُتَّقِينَ ﴿٢﴾ الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَ*زَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ ﴿٣﴾ وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالْآخِرَ*ةِ هُمْ يُوقِنُونَ ﴿٤﴾ أُولَـٰئِكَ عَلَىٰ هُدًى مِّن رَّ*بِّهِمْ ۖ وَأُولَـٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ﴿٥﴾"
أكثر الناس هداية أكثرهم اتباع للقرآن ، والذين يتبعون القرآن هم الذين يؤمنون بالله واليوم الأخر

-لو عندك مشكلة العجز ، وتريد أن تعمل حاجات كثيرة ‘ مثلا تريد حفظ القرآن وتقيم الليل ولكنك تقول فى نفسك لا أستطيع ، لو تريد أن تعرف طريق الله وتريد الإلتزام لكنك تقول فى نفسك لا أستطيع ، فالذى يبعث فيك العزم هو ذكر الدار الأخرة
قال تعالى : "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا لِلَّـهِ وَلِلرَّ*سُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ ۖ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّـهَ يَحُولُ بَيْنَ الْمَرْ*ءِ وَقَلْبِهِ وَأَنَّهُ إِلَيْهِ تُحْشَرُ*ونَ ﴿٢٤)"

قال تعالى : "أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِدًا وَقَائِمًا يَحْذَرُ* الْآخِرَ*ةَ وَيَرْ*جُو رَ*حْمَةَ رَ*بِّهِ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لَا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ* أُولُو الْأَلْبَابِ"


-لو عندك مشكلة عدم المحافظة على الصلاة وعمارة المساجد ، ذكر الدار الأخرة والإيمان باليوم الأخر يحل هذه المشكلة
قال تعالى : "فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّـهُ أَن تُرْ*فَعَ وَيُذْكَرَ* فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالْآصَالِ ﴿٣٦﴾رِ*جَالٌ لَّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَ*ةٌ وَلَا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ* اللَّـهِ وَإِقَامِ الصَّلَاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ ۙ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالْأَبْصَارُ* ﴿٣٧﴾"

-لو مشكلتك أنك لا تتبع سنة النبى ، الإيمان باليوم الأخر يجعلك تتبع سنة النبى
قال تعالى : "لَّقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَ*سُولِ اللَّـهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ لِّمَن كَانَ يَرْ*جُو اللَّـهَ وَالْيَوْمَ الْآخِرَ* وَذَكَرَ* اللَّـهَ كَثِيرً*ا ﴿٢١﴾"


-لو مشكلتك انك لا تركز فى أفعالك وأقوالك والوقت ليس له قيمة عندك ، فذكر الدار الأخرة يحل هذه المشكلة
قال تعالى : "فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّ*ةٍ خَيْرً*ا يَرَ*هُ ﴿٧﴾ وَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّ*ةٍ شَرًّ*ا يَرَ*هُ ﴿٨﴾"
ستكون فى هذه الحالة مركز جدا وتعلم أن للدقيقة حساب عندك وأن للثانية حساب عندك


-لو مشكلتك التذبذب وعدم الإستقامة ، تذكر الدار الأخرة ومعرفة أنك ستحاسب على عملك بمفردك يوم القيامة سيعالج هذه المشكلة
قال تعالى : "وَكُلُّهُمْ آتِيهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَرْ*دًا ﴿٩٥﴾"

قال تعالى :" اقْرَ*أْ كِتَابَكَ كَفَىٰ بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا ﴿١٤﴾"


-لو مشكلاتك فى التحدث فى اعراض الناس وقذف المحصنات ، معرفة الدار الأخرة سيحل هذه المشكلة
قال تعالى : "إِنَّ الَّذِينَ يَرْ*مُونَ الْمُحْصَنَاتِ الْغَافِلَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ لُعِنُوا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَ*ةِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ ﴿٢٣﴾"

لو عندنا يقين أن الموت يأتى فجأة وأن القبر صندوق العمل
هل ستموت وأنت ترتل القرآن أم وأنت تنظر إلى الحرام ؟
هل ستموت وأنت ساجد أم وأنت تشاهد الأفلام والكليبات؟
هل ستموت وأنت مشغول بأمر دينك أم مشغول بملذاتك؟

الواجبات العملية:

1-معاتبة ومحاسبة شديدة ووقفة مع النفس تبعث على التوبة
نحتاج فى البداية جلسة معاتبة ، قل لنفسك ما الذى تنتظره، هل تنتظر فقرا منسيا أو غنى مطغيا أو مرض مفسدا أو هرما مفندا أو موتا مجهزا أو الدجال أو الساعة أو الفتن
اصدق الله يصدقك ، ماذا تنتظر ؟ قل لنفسك كفاية ذنوب ، ادعو ربك ان يتوب عليك

2-التوبة قرار : احلف على نفسك أن تقيم الليل ب100 أية
قال تعالى : "فَلَوْلَا إِذْ جَاءَهُم بَأْسُنَا تَضَرَّ*عُوا وَلَـٰكِن قَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَزَيَّنَ لَهُمُ الشَّيْطَانُ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿٤٣﴾"
نحن نحتاج إلى :
(1)تضرعوا: الدعاء بأن يأمنا الله فى اوطاننا ويحقن دماء المسلمين
(2) علاج قسوة القلب: اذكر الله ،قلل من جلوسك على النت
(3)اتقاء تزيين الشيطان

3- استدفع البلاء بعبادة فى الهرج كهجرة إلى النبى


من مواضيعي
0 فهل تتمنى أن تموت على ذنبٍ أم على طاعة؟!-الخطوات العملية للتخلُّص من الذنـــــوب
0 20سبب للعتق من النار :
0 جواهر من أقوال السلف
0 فضل أيام عشر ذي الحجة والأعمال الواردة فيها
0 ويحك يا نفس ...... توبي ....ماتت ولكنهآ ما زالت تمشي!!
0 إلى متى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
0 الى من أرهقته الذنوب وأتعـسته المعاصي تعال
0 *** رحمة الله ***

اميره بنقابي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-13-2019, 01:27 PM   #3
مني السعدني
مقاوم
 

افتراضي رد: مهما كانت مشكلتك الحل هنا!!!

خامسا :الله سبحانه وتعالى أقام علينا الحجة فى هلاك الظالمين ، فالله يملى للظالم حتى إذا أخذه فيأخذه أخذ عزيز مقتدر
ياليت كل ظالم يعتبر
انت ممكن ان تكون قد ظلمت زوجتك، أو ظلمت أخوانك ، أو ظلمت شخص ضعيف ، فذكر الدار الأخرة يجعلك تخاف وترجع عن ظلمك
قال تعالى : "وَكَأَيِّنْ مِنْ قَرْيَةٍ أَمْلَيْتُ لَهَا وَهِيَ ظَالِمَةٌ ثُمَّ أَخَذْتُهَا وَإِلَيَّ الْمَصِيرُ"

سادسا :كلنا نشتكى فى هذا الزمان سوء الأخلاق والسلوكيات المرفوضة وأخلاقات لا علاقة لها بالدين أو العرف ولحل هذه المشكلات علينا ذكر الدار الأخرة والمصير.

(1)لكى نصلح منظومة العلاقات الإجتماعية ونجد أناس فيه صلة الرحم وبر الوالدين وفيهم الرحمة علينا بذكر الدار الأخرة والمصير
قال تعالى "وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ "

(2)الإيمان باليوم الأخر يحل مشكلاتنا الإجتماعية مثلا الفساد التجارى والإحتكار
قال تعالى : "وَيْلٌ لِّلْمُطَفِّفِينَ ﴿١﴾ الَّذِينَ إِذَا اكْتَالُوا عَلَى النَّاسِ يَسْتَوْفُونَ ﴿٢﴾ وَإِذَا كَالُوهُمْ أَو وَّزَنُوهُمْ يُخْسِرُ*ونَ ﴿٣﴾ أَلَا يَظُنُّ أُولَـٰئِكَ أَنَّهُم مَّبْعُوثُونَ "

(3)مشكلة التعصب والتقليد الأعمى
نحن ليس لدينا تعصب لجماعة أو تيار ولكن أختلافنا أختلاف تنوع
الإسلام يضع المعنى ويعالج بذكر الدار الأخرة والمصير
قال تعالى : "وَلَوْ يَرَ*ى الَّذِينَ ظَلَمُوا إِذْ يَرَ*وْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلَّـهِ جَمِيعًا وَأَنَّ اللَّـهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ ﴿١٦٥﴾ إِذْ تَبَرَّ*أَ الَّذِينَ اتُّبِعُوا مِنَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا وَرَ*أَوُا الْعَذَابَ وَتَقَطَّعَتْ بِهِمُ الْأَسْبَابُ ﴿١٦٦﴾ وَقَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُوا لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّ*ةً فَنَتَبَرَّ*أَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّ*ءُوا مِنَّا ۗ كَذَٰلِكَ يُرِ*يهِمُ اللَّـهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَ*اتٍ عَلَيْهِمْ ۖ وَمَا هُم بِخَارِ*جِينَ مِنَ النَّارِ* ﴿١٦٧﴾"

(4)مشكلة إختلاس المال العام
حل مشكلة إختلاس المال العام ، الله سبحانه وتعالى يتحدث عن الغلول وهذا معناه السرقة ، ومنها فكرة إختلاس المال العام
قال تعالى : "وَمَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَن يَغُلَّ وَمَن يَغْلُلْ يَأْتِ بِمَا غَلَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ثُمَّ تُوَفَّىٰ كُلُّ نَفْسٍ مَّا كَسَبَتْ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ"
لذلك ذكر الدار الأخرة يحل مشكلة الإختلاس


من مواضيعي
0 شركة تنظيف بالرياض-0538156829
0 كشف تسربات المياه بالدمام-0538156829
0 شركة تنظيف منازل بابها -0538156829
0 صيانة مكيفات
0 اشهر منتجات افلام
0 خدمات تنظيف الارضيات
0 شركة نجوم الخليج للتسربات المائية-0538156829
0 شركات عوازل اسطح

مني السعدني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
منها, هنا!!!, مشكلتك, الدم, كانت
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:59 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009