ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > الملتقي العام > الملتقي العام
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

أحب الناس إلى نفسي

الملتقي العام


أحب الناس إلى نفسي

الملتقي العام


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-13-2011, 04:24 PM   #1
فاطمة
مشرفة الملتقى الاسلامى
 
الصورة الرمزية فاطمة
 

افتراضي أحب الناس إلى نفسي

لو سُئلت عن أهم مهارة نفسية أجد معظم الناس في أمس الحاجة إليها لما ترددت في الاستشهاد بمقولة رائعة ببساطتها " أحب الناس إلى نفسي – من الأحياء – هو نفسي"

حب الذات وقبولها كما هي هو البداية لبناء شخصية متكاملة. شخصية تمتلك الثقة بنفسها وتنظر بإكبار إلى ذاتها وكيانها. وهو حب غير مشروط تماما كحب الأب لابنه أيا كان هذا الابن.

وفي الحقيقة فإنك لن تحب شيئاً حتى تعرفه. لذا لابد أن تعلم أنك شخص غير عادي يمتلك قدرات كامنة هائلة عرفتها أم لم تعرفها, استطعت تفجيرها أم لم تستطع, وفوق كل ذلك منحك الله القدرة على النمو الذي لا يحده حد ولا يوقفه عائق..

أنت شخص غير عادي..لأن الله عندما خلق آدم أبونا جميعاً جعل فيه كل معاني الكرامة, فخلقه بيديه وأسجد له ملائكته الكرام وعاقب من ناصبه العداء, وأرسل له الأنبياء والرسل ليدلوه على الخير لأنه كائن مهم ,وسخر عدداً لا يحصى من الكائنات خدمة له. ليس هذا فحسب بل أبدع في خلقه غاية الإبداع فلم يكن خلقاً عادياً بل جعله (معجزة).
بعد كل ذلك أنت شخص غير عادي باتباعك خير الأديان وأهدى الرسالات فزدت كرامة على كرامة.

ولكن يا ترى كيف نتعامل مع عدد من الإخفاقات التي نصاب بها بين الحين والآخر فتشعرنا بأنا لسنا على القدر المطلوب أو عندما نقارن أنفسنا بأقراننا فنجد أننا أقل منهم في الدراسة مثلاً أو في جاذبية الشخصية أو غير ذلك.

وهنا أود أن أؤكد على أن تكون نظرتنا لأنفسنا على الشكل التالي: فكل منا يمتلك (أنا) كبيرة وهي تعبر عن كياننا الكبير الذي نحبه ونحترمه ولا نقبل أن يمسه سوء. وداخل هذا الكيان هناك مجموعة من الـ (أنا) الصغيرة التي تعبر عن نجاحنا أو فشلنا في أمر ما أو تعبر عن خُلُق معين غير مقبول وهذه الـ (أنا) الصغيرة تبقى عرضة للانتقاد والتغيير والتطوير حتى نصل إلى أفضل ما يمكن.

ماذا ستكسب من ذلك؟ من يمتلك هذه المهارة سيصبح واثقاً من نفسه مفتخراً بذاته لا يحتاج إلى مدح صديق أو زميل في المدرسة لكي يشعر بالرضا والهناء الذاتي. نعم ستمتلك شعورا بإكرام نفسك وتقديرها ومن يكرم نفسه سيستعلي عن وضعها في مواضع الإذلال والمهانة .. وسيجنبها النقائص والعيوب.

أما من يحتقر ذاته, فإنه يجعل تقديره لها متوقفاً على رأي الناس فيه وطريقة تعاملهم معه فإن رضوا عنه رضي, وإن سخطوا سخط وزاد في نقد نفسه وأهانها. وهذا له مخاطر كثيرة لأننا نقابل كل يوم أصنافاً من البشر لا يمكن الاتفاق معهم أو كسب رضاهم .

حبك لنفسك هو بداية الطريق إلى حبك للآخرين فكلما عرفت مقدار ذاتك ستعرف للآخرين مقدارهم. وكما شبه أحد الكتاب حبك لنفسك بحساب في بنك العواطف كلما امتلكت أكثر كلما استطعت أن تمنح منه أكثر.

حتى عندما تحاسب نفسك على فعل غير لائق, فمن يمتلك هذه المهارة يفصل بين نفسه وسلوكه.. بمعنى أنه رغم ارتكابي هذا الخطأ الذي يستوجب التصحيح والتوبة والاعتذار أحيانا, لكن تبقى نفسي عزيزة وكريمة وغالية عليّ حتى لو ارتكبت خطأً كسائر البشر.

حبنا لأنفسنا لا يعني التسليم بعيوبنا والدفاع عنها.. فالمحب لذاته يسعى لتطوير ما هو قابل للتطوير ويسعى للتعويض عن جوانب القصور لديه. وتخيل معي رجلين يعاني كلاهما من عاهة مستديمة, الأول تقبل ذاته على عاهتها وانكب على العمل والإنجاز حتى يتغلب على هذه العاهة ويطور نفسه ويحقق النجاح والسعادة وبذلك استطاع التعويض عن النقص الذي ابتلي به. أما الثاني فقد تملكه الحزن واليأس وأخذ يندب حظه السيئ فهذا الرجل اختار رفض الذات وليس العاهة.

قد تقول - عزيزي القارئ- في نفسك أن هذه أنانية منبوذة. والواقع أن الأنانية بعيدة عن هذا الشعور. فالأناني شخص يعشق نفسه دون تبصر بعيوبها أو نقائصها كما أنه لا يضع للآخرين أي اعتبار ولا يقيم لمشاعرهم أي حساب.

لذا دعونا نبدأ اليوم من جديد لننظر في المرآة بإعجاب لأنفسنا ولنردد أحب الناس إلى نفسي - من الأحياء- هو نفسي.

مع الاحتفاظ بحقو ق كاتبها


من مواضيعي
0 انفجار هائل يضرب خط الغاز المصري
0 مصر: استئناف صادرات الغاز لإسرائيل قيد الدراسة
0 التبرك المشروع
0 ألمانيا تستدعي سفير دمشق للاحتجاج على استمرار العنف
0 صور الحج 2010 كل عام وأنتم بخير
0 الأزهر يرعي الإعلان عن اليوم العالمي لنصرة القدس
0 صربيا تلمح إلى الاعتراف باستقلال كوسوفا
0 806 سعوديين في سوريا يحتاجون المساعدة

التوقيع:
تبسم كم تحلو الاشراقة على وجه الغريب . فرغم الغربة .أرواحهم عذبة تبتسم لمعايين الرضا .
لو سألت عيون المشتاقين الهائمين بحبه لرأيت وميضها يتكلم
فحنين السماء لوجه الارض تعكسه الارض لوجه السماء.
أللهم أجعلني بحبك راضية مرضية
فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
نفسي, الناس

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:01 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009