ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > ملتقى المناظرات والمقالات والابحاث والترجمة > ملتقى المقالات والأبحاث
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

منطق الإستكبار والإستعلاء عند النصارى

ملتقى المقالات والأبحاث


منطق الإستكبار والإستعلاء عند النصارى

ملتقى المقالات والأبحاث


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-14-2010, 07:35 PM   #1
سيف الدين
Administrator
 
الصورة الرمزية سيف الدين
 

افتراضي منطق الإستكبار والإستعلاء عند النصارى

مجدي داود
نصارى مصر منذ فترة ليست بالقصيرة يكثرون من الحديث عن الفتنة الطائفية والمواطنة المفقودة واضطهاد الأقباط والتضييق عليهم , يتحدثون عن محاولة عزلهم عن المجتمع المصرى , والتفريق بين المصريين على أساس الدين , يتحدثون فى الإعلام المرئى والمقروء , يقلبون الحقائق , يشوهون الصورة , يفسرون كل حدث على أنه فتنة وعلى أنه كان بتحريض , وبهذا يستفزون المسلمين الذين يعلمون كذبهم , ويملؤون قلوب عوام النصارى غلا وحقدا وكرها للإسلام والمسلمين .
يؤازرهم فى ذلك ثلة من مدعى الثقافة والفكر والحضارة والمدنية وهم أبعد ما يكونون ذلك , يخرجون على الفضائيات يصرخون ويبكون ويحلفون بالمواطنة والدولة المدنية والأخوة الوطنية , همهم فى ذلك الهجوم على الإسلام والمسلمين والنيل من عقائد المسلمين وإهانة العلماء والفقهاء والأئمة , وتصويرهم بأبشع الصور , فى المقابل نرى ونسمع عبارات وألفاظ التعظيم والتبجيل والإحترام للقساوسة وللبابوات فيزيدون الطين بلة , ويزيدون الحقد والغل والكره نفوس عوام النصارى , ومن الناحية الأخرى يؤكدون شعور المسلمين بانهم مهانون فى بلدهم , كرامتهم مسلوبة , دينهم ونبيهم وعلماؤهم يسبون دون جرم ودون ذنب .
يهاجم الإسلام فى الكنيسة , وتعرض المسرحيات المسيئة لديننا الحنيف ونبينا الكريم صلى الله عليه وسلم , ولا يحق للمسلمين أن يغضبوا , وإذا غضبوا يصرخون بأعلى صوت ... هذه فتنة ... وهذا تحريض , ويصرخون أين وصية نبيكم ؟! ألم يوصيكم فى أهل الذمة خيرا ؟! , ياللعجب ! يسبونه وبعد لحظات يستغيثون بكلامه .
يخرج القساوسة ويتحدثون عن المحبة والإحترام والسلام عندما يهينون الإسلام ويهاجمونه , ولكن كل هذه الكلمات البراقة والشعارات الجميلة تختفى تماما وتحذف من المعاجم عندما يقابل هجومهم برد علمى عقلى منطقى , لا يتحرك ساكنا عندما يقوم سفهاؤهم بالسب والإهانة , ولكن تقوم الدنيا ولا تقعد عندما يصدر الدكتور محمد عمارة تقريرا علميا وبحثا أكاديميا رائعا يعجز بابواتهم عن الرد عليه .
يخرج كبيرهم ليقول أنه لن يتوقف الهجوم على الإسلام لأن المسلمين يهاجمون المسيحية , وهو يدرك أن لا مجال للمقارنة بين ما يفعله كبار المتخصصين فى النصرانية المحرفة , من كذب وتدليس وافتراء وتفسير للنصوص لا تحتمله , وإلقاء الإفتراءات جذافا دون دليل أو قرينة , وبين ما يقوم به قلة قليلة من شباب المسلمين من رد على الشبهات بالدليل , وتبيان حقيقة الأكاذيب , ثم يعمدون إلى كتاب القوم , فما من فرية افتراها القوم علينا إلا هى أصل من أصول دينهم المحرف , وجزء أساسى من كتابهم لا يستطيعون إنكاره وإلا ظهر فساد عقيدتهم .
لا يسمح لنصرانية قط باعتناق الإسلام , ومن تفعل تساق قهرا وظلما إلى الكنيسة , وترغم على العودة إلى النصرانية , وإلا فالحبس فى الكنيسة , وتقف الدولة عاجزة لا تحرك ساكنا , من يتحدث من المسلمين يخرجون له الفزاعة الموجودة دائما وهى أنه داعية فتنة وإرهابى ومتطرف ومتعصب , لكن عندما تتنصر مسلمة , تقام الأفراح والإحتفالات كأن القوم قد انتصروا فى معركة الحياة أو كأن يسوعهم المسكين قد نزل من السماء .
ليس غريبا ولا مستهجنا ولا تحريضا على الفتنة عند القوم أن يقوم أحدهم باغتصاب فتاة مسلمة وتصويرها ونشر صورها , لكن الغريب والمستهجن والمدان والذى يجب أن يصد أن يحاول أهل الفتاة أخذ حقها , ويطالبون بمعاقبة ذلك المجرم .
لكن لماذا يفعل النصارى هكذا ؟! لماذا يحاولون دائما استفزاز المسلمين ؟! ألا يدركون أن غالبية المصريين مسلمين ؟! أم أنهم صدقوا كذبتهم أنهم يمثلون ربع الشعب المصرى ؟!
إن النصارى خلال كل هذه الأحداث وطيلة هذه الفترة الماضية , يتحدثون بمنطق الإستعلاء والإستكبار , يتحدثون ويفعلون ما يفعلون بمنطق أنهم الأقوى وأنهم ليسوا مثلنا , يفعلون ما يشاؤون لا أحد يحاسبهم ولا أحد يعاقبهم ولا أحد يرد عليهم , يتحدثون ويفعلون ما يفعلون باعتبار أنهم أصحاب البلاد الأصليين , وأن مصر فى النهاية ستعود نصرانية كما كانت كما عادت الأندلس من قبل , نعم هكذا يتكلم القساوسة وهكذا يقولون للنصارى فى الكنيسة .
والنصارى يستندون فى هذا إلى قوة غريبة وهذه القوة هى الدعم الخارجى السياسى والمادى , فبه يستقوون , وإليه عند اشتعال الأحداث يهرعون وعلى بابه يتباكون , فيحصلون على الوعود بإيجاد الحلول , فيكثرون من المطالب التى لا يحق لهم أن يطالبوا بها .
إن هذا الطريقة التى يتعامل بها النصارى مع المسلمين هى السبب المباشر فى أحداث نجع حمادى الأخيرة , ومع أننا لا نقر بما قام به هؤلاء الشبان الثلاثة لأنه ليس من ديننا أن يعاقب شخص على جرم غيره , إلا هذه هى النتيجة الطبيعية لعدم مراعاة النصارى لشعور المسلمين واستفزازهم طيلة الوقت .


من مواضيعي
0 القواعد المنهجية في الرد علي شبهات النصارى وتفسير زكريا بطرس كظاهرة
0 سهرة قرانية رائعة عن المرأة بين الإسلام والمسيحية خالد حربي وسامي العامري ود. هيكل
0 قوانين تنقض الإلحاد
0 معنا عضو جديد وهو - مناصر
0 الأناجيل المفقودة
0 حمدي كوكب لقد تم تسجيل !
0 سؤال الحادي استهزائيّ ورد صارم
0 الرضا عن الله

التوقيع:


سيف الدين غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
منطق, النصارى, الإستكبار, والأستغناء

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:10 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009