ضع اهداء فى ملتقى مقاومة التنصير


العودة   ملتقي مقاومي التنصير > الملتقى الاسلامى > ملتقى الإسلامي العام
التسجيل التعليمـــات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

 

تعرف على الحالات التي تجوز فيها الغيبة شرعاً !!

ملتقى الإسلامي العام


تعرف على الحالات التي تجوز فيها الغيبة شرعاً !!

ملتقى الإسلامي العام


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-18-2016, 12:52 AM   #1
ابو يوسف السلفى
فارس
 
الصورة الرمزية ابو يوسف السلفى
 

افتراضي تعرف على الحالات التي تجوز فيها الغيبة شرعاً !!

تعرف على الحالات التي تجوز فيها الغيبة شرعاً !!
حرم الإسلام الغيبة وجعلها من الكبائر وتوعد فاعلها فقال تعالى في كتابه العزيز ” وَلَا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ” ، فشبه الله سبحانه وتعالى من يغتب أحد ويذكره في عدم وجوده باللذي يأكل لحم أخيه الميت ، وهذا تشبيه يدل على عظم جرم هذا الفعل ألا وهو الغيبة ! .

وقد جاء في الحديث الصحيح الذي رواه الإمام مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (( أَتَدْرُونَ مَا الْغِيبَةُ قَالُوا اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ، قَالَ: ذِكْرُكَ أَخَاكَ بِمَا يَكْرَهُ قِيلَ أَفَرَأَيْتَ إِنْ كَانَ فِي أَخِي مَا أَقُولُ قَالَ إِنْ كَانَ فِيهِ مَا تَقُولُ فَقَدِ اغْتَبْتَهُ وَإِنْ لَمْ يَكُنْ فِيهِ فَقَدْ بَهَتَّهُ))
فاعلم أخي الكريم أن ذكرك احد بما يكره في نفسه أو ماله أو شكله أو صفاته أو أولادهم أو طباعه هي غيبة حذرنا الإسلام منها ونهانا عنها ،ولقد وصف العديد من الدعاه الغيبة فقالوا فيها ” الغيبةُ مائِدَةُ طعام الكلاب وإدامُ الفُساق ” وذلك لعظم ما تفعله في الإيقاع بين الناس وصنع الضغائن في النفوس !

ولكن مهلاً ، هل كل حديث عن شخص ليس موجود يعد غيبه ؟!
هذا ما سنتعرف عليه في الفيديو الموجود بنهاية هذه المقالة ، والذي يشرح لنا في إيجاز الحالات التي يجوز لك فيها أخي الكريم أن تغتاب أحد ولا يكون عليك ذنب أو معصية بسبب هذا الفعل إطلاقاً ، فهيا بنا نتعلمها ونعلمها لكل من نعرف لنعبد الله على بصيرة وعلم وليس على جهل
لمشاهدة الفيديو إضغط هنا



من مواضيعي
0
ثبوت صحبة الأخنس بن شريق
0 صناعة الربانيين
0 انفوجرافيك مراحل تطور الجنين البشري
0 كلنا فداه صلى الله عليه وسلم
0 القرآن يتحدث عن النظام المقدر للماء
0 وماذا فعل حقا بولس ؟؟؟
0 تأملات قرآنية : موسويات .. علي الفيفي وبعض الفضلاء
0 رسول في المكي ونبي في المدني

التوقيع:


غفر لى ولكم وللمسلمين أحياء واموت اللهم آمين
ابو يوسف السلفى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
التي, الحالات, الغيبة, بيوس, تعرف, شرعاً, فيها

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:31 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009